آيات الشفاء في القرآن الكريم

0 70

بدأ المجتمع يبحث عن آيات الشفاء في القرآن الكريم مع ظهور وانتشار الكثير من الأمراض النفسية والعضوية في زمننا، ومن ضمنها فيروس كورونا، فهل حقاً هناك آيات من القرآن الكريم خاصة بشفاء الأمراض؟

وإن كان كذلك فما هي تلك الآيات ؟

فبالرغم من التطور الكبير الذي طرأ في العلم والطب إلا أن هناك بعض الأمراض.
التي لم يتم اكتشاف علاج لها حتى الآن، لذلك يلجأ بعض الناس إلي العلاج بالقرآن الكريم.
كطوق نجاة من أمراض هذا العصر، ولم لا حيث أن القرآن الكريم جعله الله رحمة وهدى للعالمين، فهو معجزة كل زمان ومكان، فهو فيه شفاء من كل مرض ومن كل داء يصيب جسد الإنسان، أو عقله، أو نفسه.

من آيات الشفاء في القرآن الكريم

ورد في القرآن الكريم ست آيات ذُكرت فيها (شفاء)، ومشتقاتها ويتم قراءتها على المريض أملاً في أن يتم شفائه بإذن الله.

1- « قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللَّهُ بِأَيْدِيكُمْ وَيُخْزِهِمْ وَيَنْصُرْكُمْ عَلَيْهِمْ وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ»

2- «وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ»

3-« يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ »

4- « ثُمَّ كُلِي مِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ فَاسْلُكِي سُبُلَ رَبِّكِ ذُلُلًا يَخْرُجُ مِنْ بُطُونِهَا شَرَابٌ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ فِيهِ شِفَاءٌ لِلنَّاسِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ »

5-« وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ وَلَا يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلَّا خَسَارًا »

6- « وَلَوْ جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا أَعْجَمِيًّا لَقَالُوا لَوْلَا فُصِّلَتْ آيَاتُهُ أَعْجَمِيٌّ وَعَرَبِيٌّ قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاءٌ وَالَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ فِي آذَانِهِمْ وَقْرٌ وَهُوَ عَلَيْهِمْ عَمًى أُولَئِكَ يُنَادَوْنَ مِنْ مَكَانٍ بَعِيدٍ »

تحتاج قراءة سور القرآن الكريم للشفاء إلى أمرين ضرورين يجب الالتزام بهما عند القراءة وهما:

الإخلاص، وصدق النوايا، لكن الشفاء بيد الله وحده وكل هذا يعتبر أخذ بالأسباب.
ولكن لا يمكننا أن نلغي دور العلاج المادي والعقاقير، فالطب والدواء لهما مكانة عظيمة لا يمكن لأحد أن ينكر فضلها.

ويمكنك أيضا قراءة: حكاية آية قرآنية

ومن السور التي تم فيها ذكر الشفاء في الحديث الشريف

١) قراءة سورة الفاتحة ((سبع مرات)).
فهي من أعظم سور القران الكريم، حيث قال رسول الله صلى الله عليه:

“والذي نفسي بيده لم ينزِّل الله مثلها في التوراة ولا في الإنجيل ولا في الزبور ولا في الفرقان”.

٢)آية الكرسي «اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ»

لها دور عظيم في الشفاء،حيث أن الله سبحانه وتعالى يحفظ الذي يداوم ويستمر على قرائتها.

٣)آخر آيتين من سورة البقرة: قال الله -سبحانه وتعالى «آَمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آَمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ* لَا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ»

٤)سورة الإخلاص، فهي تعادل ثلث القرآن الكريم، إذ اختص الله سبحانه وتعالى صفات الوحدانية المنفرد بها.

٥)المعوذتان سورة الناس وسورة الفلق.

٦)قراءة سورة يوسف كاملة، لما فيها من إعجاز قرآني.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.