أساليب التربية وطرق تأسيس عقلية وشخصية الأطفال

0 37

تختلف عادات الأسرة في تربية أبنائهم طبقاً لتقاليد بيئتهم وتعاليم أديانهم ولكن هل تفلح كل أساليب التربية.
تعد أساليب التربية من أهم الطرق الذي يجب أن يسلكها الأهل بصورة سليمه حتى لا تواجههم مشكلات أخرى أكبر في مراحل عمر الطفل.
كما أن من المنطق أن نطلع نحن كأباء على أهم وأحدث الطرق التي تؤثر على ابنائنا تربيتهما.

ما هي أساليب التربية السليمة

تطلب التريبة وقتاً ومجهوداً من الأسرة وأيضاً تطلب صبراً وفرصة للنفس وللأطفال حتى يعبرن عن مشاعرهم.
وقليلاً من الأباء يتركون تلك الفرصة لأطفالهم للتعبير والإبداع ومنهم من يكتفي فقط بتربية أبنائه ليأكلون ويشربون.

  1. تعتمد التربية الايجابية على التفاهم وليس الغصب والغضب.
  2. تقوم تربية الطفل السليمة على مبدأ التشجيع وتعزيز الصح بدلاً من أن يكون التركيز على العقاب.
  3. كما أن أيضا تربية طفلك السليمة تعتمد بصورة كليه على الاستماع وترك للطفل حرية التعبير عن نفسة ومتطلباته.
  4. تعويد الطفل على أن يكون مستمع جيداُ ومتحدث جيداً أيضاً فالطفل إلي يجد والداه يصححان له الغلط ولا يعملون على إسكاته رغماً عنه.
  5. تعتمد أيضاً التربية الإيجابية على أن تكون الأسرة مهتمه بمهارات المكتسبة للأطفال مثل مهارة أخذ القرار:
    وتلك المهارة تعتمد على أن يترك الأباء للطفل حرية الاختيار بين اختيارين كلاهما يصلح للاختيار.
  6. تنمية مهارة الاعتماد على الذات يجب أن يصبح طفلك مدرك من تلقاء نفسه كيف يحضر أدواته المدرسية والقيام بواجباته.
  7. كما أن التربية الإيجابية تعتمد على تعزيز السلوك الجيد للطفل ومحاولة إخماد دوافع السلوك السيئ وأن يكون العقاب له قواعد محدده قد وضعت من قبل.

ما هي أساليب التربية وطرق تأسيس شخصية الأطفال

يجب أن نتعلم من بداية موضوعنا أن الأطفال لا يجب عليهم أن يصبحون نسخة طبق الأصل من والده أو والدته.
فالطفل له شخصية مختلفة تمامًا يجب أن نكون مراعيها وأن نتركه يصبح حيث يريد وعلى راحته.
وبما أن له شخصيته المختلفة فكيف لنا أن نؤثر بها دون الضغط على الطفل ودون أن يصبح أداه لتجاربنا.
فاليوم سوف نتحدث عن أهم تلك الأساليب التي تأسس شخصية الطفل بصورة جيده.

  • يجب أن تنمي ضمير الطفل وأن يعلم أن الله يراه وأن الأم والأب ما هم إلا أشخاص فلا يجب الخوف منهم كما نخاف من الله عز وجل.
  • كما يجب أن يتعلم الطفل بعض المبادئ الإنسانية ومن أمثلتها:
    العطف على الحيوان.
    مساعدة المسكين.
    إيثار الغير على النفس.
    احترام الكبير والصغير.
    التعبير عن أرائه بأدب وبتهذيب.
  • علموا أطفالكم فوائد التعاون ويتم ذلك خصيصاً بواسطة بعض القصص مثل قصة خلية النحل الذي تعمل مع بعضها.
    ومثل مجموعة القش التي لم تكسر بيد واحده ولكنها كسرت بواسطة أكثر من أخ عندما تعاونوا.
    واشرحوا لهم ما معنى(وتعاونوا على البر والتقوى).
  • وضع حدود للطفل فإن تخطاها هناك عقاب لا يمكن أن يتخلى عنه الأب والأم وضعوا تلك القوانين والقواعد سوياً.
  • أن يتعلم الأهل أن تعزيز السلوك الصحيح يكون من خلال مكافئتهم بمكافئة مادية أو معنوية عند القيام بهذا السلوك.
    وأن العقاب هو أن يحرم من شيئ ما يحبه ويقضي به وقت ممتع لمدة محددة من الوقت وتزيد مع تكرار الأخطاء.

كيف تقوم بتنمية عقل طفلك

ان تنمية الأطفال من النواحي الجسدية هذا ما يعد أسهل ما يمر به الأهل.
فالطعام والشراب والمسكن والملبس من الأمور السهلة والمتاحة ولكن ما هو الصعب هو كيفية تحديث وتنمية وتطوير عقل الطفل.
فالعقول لا تطور بوجبة غذائية برغم من أن للوجبات الغذائية الصحية دور هام جداً في تنمية العقل إلا أن بعضها لا يريد.

  1. أن ننمي خيال الطفل بواسطة القصص والحكايات التي سوف تقوم الأم بقصها على الطفل.
  2. أن تقدم له بعض من العاب الذكاء التي تعمل على تنمية موهبته وذكائه.
  3. كما أن وضع الطفل في ظروف تمكنه التعامل وحل المشكلات يفتح له أفاق عديدة للتفكير والتميز.
  4. التحدث ومناقشة الطفل في أساسيات وأمور عديدة مختلفة تفتح له طرق مختلفة للتعبير.
  5. الرحلات الخارجية والزيارات للأماكن المختلفة الأثرية منها وغيرها مما تتيح للطفل فرصة التعرف على الحضارات القديمة.
  6. الغذاء الصحي الذي يعطي طفلك قوة وحيوية ونشاط بصورة كافية تجعله قادر على التفكير بطريقة سليمة.

بعض النصائح في أساليب التربية للأطفال

  • يجب أن يصبح الطفل مشاركاً لك أيها الأم في أعمال المنزل وغيرها من الأشياء التعاونية.
  • يجب أن يتعلم الطفل أن يصحح أخطاءه بنفسة ولا يترك الفرصة لأحد لأن يصلح عنه.
  • لا تكوني محامي طفلك اتركيه حتى يعتاد على تصليح مشكلاته.
  • الطفل الذكر لا يختلف عن الأنثى في شئ سوى إنه ذكر وهي أنثى لذا لا يجب أن تقوم البنت بخدمة الطفل الولد فكل منهما مسؤول عن نفسه.
  • اجعلي عقاب طفلك الحقيقي هو شعوره بالذنب وشعوره بمدى ارتكابه للأخطاء وليس خوف من العقاب.
  • يجب أن يكون الطفل منظم ونظيف ويتعلم تنظيم الوقت من وقت باكر.
    فعند علمة أن للنوم ميعاد وللطعام أيضاً وكذلك اللعب يتعلم الطفل كيفية تقسيم يومه.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.