أسباب خشونة العظام وكيفية التغلب عليها

0 18

سنتحدث عن أسباب خشونة العظام وكيفية التغلب عليها وأهم المعلومات عن أسباب خشونة العظام وكيفية التغلب عليها.

لقد ساهم التطور العلمي والتطور التكنولوجي الذي يشهده العالم اليوم في تطور العديد من المجالات الحيايتة اليومية وتسهيل الكثير من الامور البشرية في الحياة اليومية.

كما تم ربط العديد والعديد من المجالات الحياتيو اليومية بالكثير والكثير من العلوم الطبيعية.

مما أدى إلى تطور تلك المجالات بشكل ملحوظ.

ومن أكثر المجالات التي شهدت تطورا كبيرا في العصور الحديثة والعصور العلمية الحديثة المجال الطبي.

وذلك نظرا لربط المجال الطبي بالعديد من العلوم الطبيعية كالكيمياء والفيزياء مما أدى إلى تطور وتطور المعدات الطبية والأدوات الطبية بشكل كبير وملحوظ.

فقد تم ربط المجال الطبي بالكيمياء والمجال الكيميائي وسمي ذلك بإسم الكيمياء الحيوية أو الكيمياء الطبية.

ويعتبر ذلك من أحدث أقسام علم الكيمياء والذي أصبح يتوفر في العديد من الجامعات على مستوى العالم.

كما يتم تدريسه في العديد من المناهج الدراسية على مختلف الأعمار السنية والمراحل العلمية المختلفة والمتنوعة.

أسباب خشونة العظام وكيفية التغلب عليها

يعتبر مرض خشونة العظام من أكثر الأمراض التي عاني منها الكثير من الأشخاص حول العالم.

كما يحتل مركز من المراكزالمتقدمة في الأمراض التي يتلاقها الأطباء على مستوى العالم.

ويتمثل مرض خشونة العظام في حدوث إلتهابات من النوع الحاد في المفاصل التي تفصل بين العظام مما يؤدي إلى حدوث تاكل في الغضاريف.

ويؤدي ذلك الأمر إلى تعرية العظام وجعلها مكشوفة وتحتك ببعضها البعض.

ويؤدي مرض خشونة العظام إلى ظهور بعض الاعراض المزعجة والحادة من نوعها والتي تقوم بإزعاج الشخص المريض ومضايقته بشكل كبير.

حيث تمنع الشخاص المصاب من القيام بالأنشطة الحيوية والأنشطة اليومية بالشكل المعتاد عليه.

أسباب خشونة المفاصل والعظام

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض خشونة العظام أو خشونة المفاصل.

وتتمثل تلك الأسباب في الإصابة بمرض هشاشة العظام او الإصابة بمرض النقرس.

كما أن الوزن الزائد من أهم العوامل وأكثر الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بمرض خشونة العظام حيث يؤدي إلى زيادة الضغط والوزن على الغضورف والمفاصل مما يؤدي إلى تاكلها وإصابتها بالخشونة.

ومرض الروماتيزم من اخطر الأمراض العظمية حيث أن الإصابة به وعدم الإهتمام في تلقي العلاج للتخلص منه على الفور يؤدي إلى الإصابة بمرض خشونة العظام ويؤثر على العظام بشكل كبير في الوقت الحالي وفي المستقبل يصبح الشخص غير قادر على الحركة والقيام بالأشنطة الحيوية المختلفة.

كما تتمثل أسباب الإصابة بمرض خشونة العظام تقدم العمر حيث أن تقدم العمر يؤدي إلى تاكل الغضروف بشكل ملحوظ لذلك ينصح بممارسة الرياضة للحفاظ على الغضورف من التاكل في المستقبل.

كما أن بعض الكسور العظمية التي تصيب العظام تؤدي إلى الإصابة بمرض خشونة العظام.

والسائل الزلالي الذي يوجد بين العظام والمفاصل لديه دور كبير جدا في الحفاظ على العظام والمفاصل حيث أن قلة تلك السائل الزلالي الذي يفصل بين المفاصل يؤدي إلى زيادة فرص الإصابة بمرض هشاشة العظام ومرض خشونة العظام والمفاصل.

كما أن العوامل الوراثية تلعب دور كبير في فرص الإصابة بمرض خشونة العظام من حيث تزايد الفرص أو قلتها.

ومن أسباب الإصابة بمرض خشونة العظام صعود السلالم ونزول السلالم بمعدل كبير.

كما أن تناول المشروبات الغازية من اخطر العوامل التي تؤثر على العظام بشكل كبير حيث تؤدي إلى الإصابة بمرض هشاشة العظام وزيادة فرص الإصابة بمرض خشونة العظام والمفاصل.

أعراض خشونة العظام

هناك العيد من الأعراض المختلفة التي تحدث للعظام تدل على الإصابة بمرض خشونة العظام.

ومن أشهر تلك الأعراض سماع صوت الطقطقة والفرقعة التي تحدث للعظام عند تحريكه بصورة مستمرة أو حتى عند لمسه.

كما تتمثل تلك الأعراض في الشعور بالألم الشديد عند لمس العظام او تحريكه أو المشي لمسافات قصيرة.

كما تتمثل تلك الأعراض أيضا في ضعف العضلات وتصلبها والإصابة بالتقلصات والتشنجات التي تحدث للعظام وتشوه العظام والمفاصل والتورم الخفيف الذي يحدث خاصة عند الركبتين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.