أعراض وأنواع ثقب القلب للأطفال

0 6
Advertisements

سنتحدث عن أعراض وأنواع ثقب القلب للأطفال وأهم المعلومات عن أعراض وأنواع ثقب القلب للأطفال.

Advertisements

لقد ساهم التطور العلمي وتطور العديد من العلوم الطبيعية في تطور الكثير من المجالات الحياتية اليومية.

كما ساهم الربط العلمي الذي حدث بين العلوم الطبيعية في تطور الكثير من المجالات الحياتية أيضا.

ومن أكثر المجالات الحياتية التي شهدت تطورا في العصور الحالية المجال الطبي.

Advertisements

فقد تم ربط المجال الطبي بالعديد من العلوم الطبيعية مما أدى إلى تطور المجال الطبي.

ومن أشهر العلوم الطبيعية التي تم ربطها بالمجال الطبي علم الكيمياء وقد عرف الربط الذي حدث بين المجال الطبي وعلم الكيمياء بالكيمياء الحيوية أو الكيمياء الطبية.

كما تم ربط المجال الطبي بعلم الفيزياء وسمي ذلك الربط بالفيزياء الحيوية أو الفيزياء الطبية.

وقد ساهم ذلك في التعرف على العديد من التفاعلات الكيميائية الحيوية التي تتم داخل خلايا أجسام الكائنات الحية.

كما ساهم ذلك في التعرف على الإنزيمات الحيوية التي يتم إفرازها بواسطة الغدد الحيوية وتساعد في القيام بالعديد من الأنشطة الحيوية التي يقوم بها الإنسان.

كما تم إستخدام العديد من الإشعاعات المختلفة في تشخيص العديد من الامراض.

ومن الإشعاعات التي يتم إستخدامها أشعة إكس وأشعة جاما وأشعة ألفا وأشعة بيتا.

أعراض وأنواع ثقب القلب للأطفال

يولد العديد من الأطفال الذين يعانون من الأمراض الخلقية

ومن أشهر الأمراض والعيوب الخلقية التي يعاني منها الاطفال منذ الولادة عيب ثقب القلب.

وهو عبارة عن ثقب يوجد في القلب وهو عبارة عن ثقب يوجد في الجدار الذي يفصل بين الجزء الأيسر في القلب والجزء الأيمن في القلب.

والثقب يقوم ويسمح بمرور الدم من الجزء الأيسر إلى الجزء الأيمن والعكس.

مما يؤدي إلى إختلاط الدم بين الجزئين.

مما يؤدي إلى حدوث بعض المشاكل.

وتختلف أنواع ثقوب القلب ويوجد منها العديد من أنواع ثقوب القلب.

أنواع ثقوب القلب

هناك العديد من أنواع ثقوب القلب التي توجد وقد يلد بها الطفل.

فهناك ثقب قلب يعرف بإسم عيب الحاجز الأذيني والذي يطلق عليه ATRIAL SEPTAL DEFECT.

وهو الثقب الذي يحدث بين الأذين الأيسر والأذين الأيمن في القلب.

ويتم تشكيل القلب بالوضع الطبيعي للجنين وذلك بعد مرور 8 أسابيع من أشهر الحمل.

ثم يبدأ تكون القلب بالشكل الجديد ويتك تكون الفواصل التي تفصل بين عضلات القلب ببعضها البعض.

ويتم تشكل الثقوب والفتحات في الجدار الفاصل الذي يفصل بين الجزء الأيسر وبين الجزء الأيمن ولكن يتم إنغلاقه بصورة سريعة قبل الولادة بفترة قصيرة.

ويعتبر العيب الخلقي هو عدم إنغلاق تلك الفتحات قل الولادة.

Advertisements

ويوجد العديد من الأعراض التي تدل على الإصابة بتلك النوع من ثقوب القلب.

وتتمثل تلك الأعراض في الإصابة بالسكتات الدماغية.

كما تتمثل أعراض الإصابة بعيب الحاجز الأذيني بالإصابة بمرض إنتفاخ البطن وإنتفاخ الأطراف أيضا.

كما تتمثل أعراض الإصابة بعيب الحاجز الأذيني بالإصابة ببعض الأمراض وحدوث خفقان في ضربات القلب وإضطراب معدل ضربات القلب سواء بالزيادة أو النقصان.

كذلك يتم الشعور بالتعب التام وذلك من أشهر الأعراض التي تدل على الإصابة بعيب الحاجز الأذيني.

كما تتمثل أعراض الإصابة بعيب الحاجز الأذيني بالشعور بضيق التنفس.

كما أن من أهم العلامات التي تدل على الإصابة بعيب الحاجز الأذيني وجود النمو بصورة بطيئة وعدم النمو بالشكل الطبيعي.

ومن أهم العلامات التي تدل على الإصابة بمرض عيب الحاجز الأذيني وجود إضطرابات في الجهاز التنفسي والإصاب بعدوى الجهاز التنفسي وأمراض الجهاز التنفسي.

ويتم علاج عيب الحاجز الأذيني بالعديد من الطرق وتختلف تلك الطرق بإختلاف بعض العوامل مثل عمر الطفل وصحة الطفل ونسبة العوامل التي تدل على الإصابة بتلك المرض.

وقد يتم علاج عيب الحاجز الأذيني من خلال تناول بعض الأدوية والتي تقوم بتخفيف الام ضيق التفس او أدوية مدرة للبول تعمل على تخلص الجسم من السوائل.

كما يتم تخدير الجسم بالكامل وإجراء بعض العمليات الجراحية التي يلجأ إليها الطبيب من أجل إغلاق ثقب القلب.

كما يتم إغلاق ثقب القلب بواسطة أداة تقوم بمنع إختلاط الدم بين الجزء الأيسر والجزء الأيمن وتعرف تلك العملية بإسم عملية قسطرة القلب.

عيب الحاجز البطيني

النوع الثاني من أنواع ثقو الأطفال لدى الأطفال يعرف بإسم عيب الحاجز البطيني ويطلق عليه إسم VENTRICULAR SEPTAL DEFECT.

فعند إختلاط الدم بين الجزئين يفقد الجسم سيطرته على التحكم وضخ الدم بالصورة الطبيعية.

مما يؤدي إلى رجوع الدم مرة أخرى إلى الرئتين.

مما يؤدي إلى زيادة الضغط على عضلة القلب وقلة كفائتها وعدم عملها بشكل منتظم.

ويحدث عيب الحاجز البطيني نتيجة وجود عدة عوامل خاصة الجينات الوراثية التي تحدث.

وهناك العديد من الأعراض التي تدل على الإصابة بعيب الحاجز البطيني.

وتختلف تلك الاعراض من طفل إلى طفل اخر.

وذلك بسبب إختلاف حدة الإصابة ودرجتها.

وتتمثل تلك الأعراض في الإصابة بالنمو الغير الطبيعي والغر منتظم والنمو بصورة بطيئة وسوء التغذية وعدم تطورها.

كما أن من أعراض الإصابة بعيب الحاجز البطيني وجود تضخم في الكبد والإصابة بشحوب الجلد أيضا.

ومن علامات الإصابة بعيب الحاجز البطيني ضيق التنفس والعشور ببعض المشاكل التي تصيب الرئتين والجهاز التنفسي.

 

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.