أكثر البرامج خطورة على طفلك طيور التوحد وليست طيور الجنة

0 144

تعد من أكثر البرامج خطورة على طفلك طيور التوحد وليست طيور الجنة التي تعد من أكثر مشاكل تلك العصر الحديث و يدور في آذانَ الأمهات العديد من الأسئلة منها هل طيور الجنه أو طيور بيبي خطيرة؟ ما خطوره طيور الجنه علي طفلي !كيف اسلي طفل لإنجاز مهام البيت أو مهام عملي !أزاي الحق طفلي !
بعض الآباء يرون أن هذا البرنامج التلفزيوني مفيد للأطفال حيث يوجد أغاني تحتوي على تعليم الحروف و تعليم الحيوانات والأناشيد الدينية، وطبعاً كل الآباء يحتاجون لأخذ بعض الراحة من الطفل والبكاء.

  • لإنجاز مهام البيت لذلك يقعون في أكبر مصيدة وإسقاط ابنهم في القاع بتركه أمام التلفزيون.
  • خاصه أمام هذا الجحيم وفي اعتقادهم أن هذا مفيد للطفل علي عكس ذلك تماما، أنها كارثة إنسانية أنت تضع طفلك أمام التلفزيون لتدميره وتحويله إلى طفل توحدي يعيش في عالم موازي ويتأقلم مع ذاته ويبدأ في الدوران حول ذاته.

طيور الجنه أو طيور التوحد لها خطورة! ماهي خطورة القناه ؟

نعم لها خطورة وخطورتها كبيره جدا علي طفلك حيث تحتوي طيور الجنة الفضائية على مبدأ التكرار بشكل مفرط فيه والألوان الزاهية جدا التي تثير عيون الطفل وهذا بجانب الإشاعات التي تصدر من الجهاز نفسه.

-التي تتحول إلى أدمان بالنسبة للطفل وتؤثر عليه حتي الوصول إلي مرحله طيف التوحد.

– أو الإصابة بأحد الاضطرابات منها تعريف وأسباب الاصابه بصعوبات التعلم.
كيف اسلي طفلي لكي يتوفر لي الوقت لإتمام أعمال المنزل؟

 سوف أضع العديد من الحلول لتلك المشكلة التي تواجه الأمهات الناتجة عن طيور التوحد

  • وضع الطفل بجانبك في أثناء مزاوله عملك في المطبخ أو الطبيخ ووضع له بعض المكعبات حوله أو ألعاب يحبها.
  •  سرد قصه أثناء الطبخ.
  •  أثناء تنظيف الغرف محاوله جعل الطفل يشاركك في جلب لك أشياء أو ينقلها ولكن بأسلوب غير مباشر وهو بغرض اللعب مثال (مين هيلم اللعب اسرع من التاني!!)وتبدئي انتي براحه تلمي اللعب وتركه ليكس المباراة.
  •  محاول أنجاز مهامك في أثناء فتره نوم طفلك.
  •  أن تجعله يقوم ببعض التمارين الرياضية بعد إقناعه إنها مفيده جدا للجسم.

 طب انا خلاص سبتو قدام التلفزيون لوقت طويل أمام طيور التوحد ما هو الحل لإنقاذ طفلي

1. إيقاف مشاهده التلفزيون فوراً إذا استطاعتي، ولم يكن له تأثير سلبا على طفلك أو إيقاف تشغيله تدريجياً وهو بتقليل كمية الوقت حتي الوصول إلي إغلاقه تماماً.
2. الاهتمام التام بطفلك وذلك من خلال الجلوس معه.

– والتحدث علي كل أجزاء المنزل وتعريفه الألوان وحكاية له القصص ولكن بشكل مثير جدا ومحاوله التواصل البصري، وكل هذا لتنميه مهارات التواصل والتفكير والانتباه.
٣.إلحاقة فوراً بمركز علاجي للأطفال ولكن احرصي علي الاختيار الأفضل للمركز لأنه يقدر على تحسين حاله الطفل أو الوصول به إلي القاع بطريقه اسرع.

4.في الأوقات الحالية الكثير من المراكز تفتح بغرض جمع الأموال والتجارة السبب الرئيسي وليس لعلاج الأطفال.
5.أختيار اختصاصي جيد يكون متعلم وماهر في عمله وتخصصه وليس مجرد شخص مادي دخل هذا المجال بغرض جمع الأموال، والوصول إلي الثراء السريع ويفضل اختيار طالبات كليه التربية للطفولة المبكرة لأنهم الأفضل في علاج الأطفال والتعامل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.