أنواع العلاقات الأسرية في وجود طفل معاق عقليا

هناك الكثير من أنواع العلاقات الأسرية في وجود طفل معاق عقليا تتمثل في الرفض والقبول لوجود هذا الطفل ويؤثر أيضا علي نفسيه الطفل وتنميه الكثير من جوانب الطفل.

علاقة الخلط والارتباك من أكثر أنواع العلاقات الأسرية أنتشارا

  •  أستجابه الوالدين يهتم الوالدان بالطفل لكنهم غير متاكدين من طرق التعامل مع مشكلات الطفل.
  • ويحاول الوالدان عاده التعامل مع الطفل دون تحقيق نجاح ويشعر الوالدان بالاحباط والشعور بالذنب.
  • أثرها علي الطفل : يبدو الطفل قلقا الي حد بعيد.
  • وينعكس ارتباك الوالدين واحباطهما علي مفهوم الذات عند الطفل.

علاقة غير متناسقة

  • أستجابه الوالدين:يستخدم الوالدين وسائل متنوعة لضبط سلوك الطفل ولايوجد نمط محدداو واضح.
  • قد ينقل الوالدين الى الطفل رسالتين متناقضتين.
  • اثرها على الطفل : يعانى الطفل من الارتباك والقلق الى حد بعيد.
  • أيضا ينعكس ارتباك الوالدين واحباطهما على مفهوم الذات عند الطفل.

علاقة الانكار من الاشهر أنواع العلاقات الأسرية

  • أستجابه الوالدين : يقلل الوالدان من مشكلات الطفل وقد لا يقبلانها واهداف الوالدين الاوليه تتم عاده من خلال الشعور بان الطفل سوف يتغلب علي مشكلته.
  • اثرها علي الطفل : يكون الطفل مرتبكا ويشعر بالاحباط نظرا للتناقض بين الواقع الذي يعيش فيه وبين انكار الوالدين لهذا الواقع.
  • أيضا قد يؤدي الارتباك الي سلوك الانسحاب ويشعر الطفل بعدم الامن والطمانينه وتهتز ثقه الطفل بنفسه ولا يستطيع الطفل ان ينمي شخصيه مستقلة.

علاقة تكافلية

  • استجابه الوالدين :يبدا الوالدين في وهب حياتهما للطفل.
  • وهذه العلاقة تعكس المشكلات الانفعالية المتاصلة عند الوالدين.
  • أيضا اثرها علي الطفل :تنقص الطفل الروح الاستقلاليه.
  • وتظهر الاستجابات الطفولية والخوف من الانفصال عن الوالدين.

علاقة الحماية الزائدة من أفضل أنواع العلاقات الأسرية

  • استجابة الوالدين : يحاول الوالدين حماية الطفل من المصاعب العاديه في الحياة واهتمام الوالدين بشؤون الطفل لا تنتهي ويعكس الوالدين مشاعر الذنب.
  • اثرها علي الطفل : يشعر الطفل بالخوف وتنخفض درجة الثقة لديه كذلك يقل تقديره لذاته.
  • أيضا تصبح الاعاقة مبالغا فيها وتتناسب مع الواقع.

علاقة الافراط فى التسامح

  • استجابة الوالدين : يسمح الوالدين للطفل بمدي من السلوك يتجاوز الحد المقبول.
  • أيضا يعجز الوالدان عن وضع حدود لسلوك الطفل او القدره علي فرض ضوابط علي السلوك.
  • أيضا يفقد الوالدان تاثيرهما علي الطفل ويعكس الوالدان مشاعر الذنب.
  • اثرها علي الطفل : يشعر الطفل المعاق بحرية زائده نتيجة لمفاهيم الوالدين الخاطئه ونتيجة لسلوك الشفقة.
  • ويكون سلوك الطفل مخالفا للنظم والمعايير الاجتماعية يصبح الطفل معتمدا علي الاخرين.

علاقة سلوك التشدد والجمود

  • استجابة الوالدين : يضع الوالدين مستويات عالية للسلوك من جانب الطفل ويقوم الوالدان بتنظيم حياة الطفل.
  • ويمارسان التسلط احيانا ويطبق الوالدان المستويات العاليه للسلوك والنظام.
  • لذلك تكون التوقعات اعلي من قدرات الطفل وامكانياته.
  • اثرها علي الطفل : يشعر الطفل بخيبة امل تجاه الوالدين نتيجة الاعاقة ويصارع سلوك التمرد والعصيان بشكل ايجابي او سلبي يلجا الطفل للانسحاب والنكوص.

علاقة الاهمال

  • استجابه الوالدين : يظهر الوالدين نقصا في الاحساس بالمسؤلية تجاه الطفل تخلق اعاقة الطفل مشاعر سلبية لدي الوالدين.
  • اثرها علي الطفل : يشعر الطفل بانه غير مرغوب فيه وغير محبوب ويركز الطفل ويلوم نفسه علي اعاقته كسبب لذلك.

علاقة الرفض

  • استجابه الوالدين : يرفض الوالدان الطفل صراحة واي شئ يتعلق بالطفل يسبب مشاعر ازعاج سلبية عند الوالدين.
  • ثرها علي الطفل : الشعور بانه غير مرغوب فيه وغير محبوب ويلقي اللوم علي اعاقته ويكون مفهوما سلبيا عن ذاته ويشعر بالخوف تجاه الاخري.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.