أهم المعلومات عن الميكروب الحلزوني أو جرثومة المعدة

0 45

تعد أهم المعلومات عن الميكروب الحلزوني أو جرثومة المعدة هو من أهم الأشياء التي يجب معرفتها وذلك نظرا لشيوع هذا المرض.

ما هو الميكروب الحلزوني ؟

جرثومة المعدة أو الميكروب الحلزوني المعروف ب Helicobacter pylori يعتبر من أكثر الميكروبات شيوعاً في العالم.

خاصة في الدول النامية وذلك لضعف تطهير الأكل وتعقيمها والعناية الشخصية والعامة وعدم انتشار الوعي الطبي في المجتمع وتلوث المياه والأطعمة وغير ذلك وتصل نسبة انتشارها من ٥٠% إلي 70% تقريباً في مجتمعات عدة.

• بعض الاستخدامات الخاطئة لبعض الأدوية نتنج سلالات مقاومة و هي الأشد خطورة.

أصبح الميكروب الحلزوني متحدي كل الأدوية والمضادات الحيوية ومواد الميترونيدازول في الآونة الأخيرة.

ذلك بسبب الاستخدام المفرط للأدوية و المضادات الحيوية.

حيث أصبح جميع الناس تستخدم هذه الأدوية بشكل متواصل وليس باستشارة طبيب أو وجود أي دلالات علمية.

أيضا استخدام تلك الأدوية بجرعات قليلة أو بأقل من المعتاد مما يعمل على ظهور نوع من السلالات المقاوم لهذه الأدوية فيؤدي ذلك إلي مقاومة المناعة مما يؤدي إلي تملك الجسم.

أصبح الميكروب الحلزوني له مقاومة شديدة ضد الميكروب الحلزوني ضد العلاج الثلاثي.

حيث أنه كان كافي للغاية للقضاء على الميكروب الحلزوني بشكل تام ولكن بعد أن أصبح له مقاومة فأصبح من الصعب القضاء عليه.

حيث أنه يؤدي إلي مضاعفات شديدة قرح في الاثنين عشر والمعدة وأيضاً احتمالية حدوث سرطان في المناعة والتي تم ربطها بجرثومة المعدة التي أصبحت أكثر تعقيداً.

يمكنك أيضا قراءة جرثومة المعدة وكيفية علاجها

• يوجد بعض العلاجات التي أثبت صحة فعاليتها على الميكروب الحلزوني و منها :

في البداية تم تعديل خطة العلاج.

إذا كانت ف البداية من ٧:١٠ أيام وحالياً أصبحت ١٤ يوماً للقضاء التام على الميكروبات.

حيث أن تطويل فترة العلاج أصبحت لها دور فعال في القضاء عليه بشكل تام .

ذلك لتعرضها لوقت أطول إلي المضادات الحيوية، وبالرغم من أنه له آثار جانبية عديدة إلا أنه كان فعال في القضاء عليها.

حيث يتم أخذ ٢ جرام من الأدوية المثبطة لضخ اببروتون مع مواد الاموكسيسللين وذلك لمدة تصل إلي ٥ أيام إلي ٧.
يوجد أيضاً علاج يسمي بالعلاجات الإنقاذية التي تحتوي على مواد الليفوفلزكساسين و ذلك لمدة ١٠ أيام.

في النهاية تبقي الوقاية دائما خيراً من العلاج و لذلك يجيب إتباع الآتي :

1. غسل الأيدي باستمرار وخاصة قبل الأكل و بعده.
2. يجب أن يتم طهو الطعام جيداً حيث درجة الغليان.
3. التأكد من غسيل وتطهير صحون وأدوات الأكل بشكل جيد ويجب استخدام ماء ذات درجات حرارة عالية.
4. غسل الفاكهة والخضروات باستمرار وجيداً قبل الطعام.
5. نشر الوعي والثقافة العامة بشكل واعي وصحيح.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.