أهم شعراء العصر الجاهلي

0 83

العصر الجاهلي هو عصر ما قبل الإسلام بحوالي مائة وخمسون عامًا ، وكان العرب في الجاهلية قد برعوا في فنون الشعر ، و اهتموا كثيرًا بالشعر والشعراء ، فقد كان الشاعر محل احترام وتقدير للجميع ، وكان لكل قبيلة شاعر ، وعندما يسمع شخصًا ما شعر يعجبه يخرج أمواله ويعطيها للشاعر ، وأعظم ما ورد إلينا من العصر الجاهلي هم المعلقات

 شعراء العصر الجاهلي

من أبرع شعراء العصر الجاهلي الذي برع في فنون الشعر واسمه امرؤ القيس بن حجر

أهم شعراء العصر الجاهلى امرؤ القيس

من قبيلة كندة باليمن عاش حياته بالطيش والمجون وكان يذهب مع  أصدقاءه للهو و يغيرون على القبائل الأخرى و يتقاسمون الأشياء الذين يأخذونها
حتى قُتل والده فعزم على الأخذ بالثأر من قاتل أبيه وترك حياة اللهو والمجون والطرف

شعره

كان نابغ في شعره وكتب في بدايته عن الغزل ، ثم كتب عن حياته ، و عبر عن حزنه لفقد أبيه ، وبرع في شعر المديح ، وشعر الهجاء

 معلقته

قفا نبك من ذكر حبيب ومنزل

سقط اللوى بين الدخول فحومل
فتوضح فالمقراة لا يعف رسمها

لما نسجتها من جنوب وشمال
ترى بعر الآرام في عرصاتها

وقيعانها كأنها حب فلفل
كأني غداة البين يوم تحملوا

لدى ثمرات الحي ناقف حنظل

من أهم شعراء العصر الجاهلى زهير ابن أبي سلمى

لقب بأبي سلمى وهو من أشهر شعراء العصر الجاهلي ، وهو زهير بن رباح بن قرة بن الحارث ، تعلم الشعر على يد زوج أمه أوس بن حجر

شعره

تميز شعره بالحكمة ، والصدق فكان لا يمدح شخصاً إلا إذا كان يستحق المديح
قيل عنه : أنه من أفضل ثلاثة شعراء ، وأن قصائده سميت بالحوليات

معلقته

أمن أوفى دمنة لم تكلم

حومانة الدراج فالمتلثم
ودار لها بالرقمتين كأنها

مراجيع وشم في نواشر معصم
بها العين والآرام يمشين خلفة

و أطلاؤها ينهضن من كل مجثم
وقفت بها من بعد عشرين حجة

فلأيا عرفت الدار بعد توهم
أثافي سفعًا في معرس مرجل

ونؤيا كجذم الحوض لم يتلثم

ومن أهم شعراء العصر الجاهلي

عنترة بن شداد

قصة حياة عنترة بن شداد

من هو عنترة

هو شاعر جاهلي ينتمي نسبه لقبيلة عبس وهو من أشهر شعراء وفرسان العرب وكتب معلقة  غاية في الجمال مطلعها :
هل غادر الشعراء من متردم

أم هل عرفت الدار بعد توهم

وعمي صباح دار عبلة واسلمي
يا دار عبلة بالجواء تكلمني
كما قد ذكره أبو الفرج الاصفهاني في كتاب الأغاني

عاش عنترة عبد واعتبره قومه عبدًا لإنه ابن أمة حبشية وسوداء البشرة ولكنه قد سمع من أمه في صغره أن والده هو شداد وكان أبيه يعلمه معاملة سيئة للغاية جراء أي خطأ يرتكبه كان يعاقبه أشد العقوبات كانت قبيلته وأبيه لا يريدون أن  يعترفوا بيه على الرغم أنه كان فارس شجاع يدافع عن القبيلة ضد الأعداء وكانوا يلقبونه بابن زبيبة

حب عنترة لعبلة

عنترة كان طيب القلب شديد العاطفة وكان يحب عبلة بنت مالك وينشد فيها شعرًا وهي كانت شديدة الجمال، وقد واجه عنترة كثير من المشكلات بسبب هذا الحب حيث رفضته قبيلته ورفضوه أبوه شداد ولم يكن يريد الاعتراف به وعندما أعترف به والده وأصبح ابن عم عبلة أمام الناس وأصبح يجلس معها و يكتب لها الشعر
تكاثرت الأقاويل وذاع شعر عنترة في عبلة وأخذت سيرتهم تنتشر ويتكلون الناس عن قصة حبهم و يتغنون بشعره في عبلة تركوا الديار وذهبوا إلى بني شيبان، وظل عنترة يبكي على أطلال عبلة ويحكي أمره لأخيه شيبوب وكان شيبوب يواسيه
وحزنت عبلة حزنًا شديدًا وأراد والدها مالك وأخوها أن يزوجاها بأحد من أشراف عبس ولكنها
وبقيت نهاية القصة غير معروفة حتى الآن وقيل أنه تزوجها وبعد الزواج خانها مع ثمانِ نساء

وفاة عنترة

توفى وهو في عمر تسعين عامًا  وذكر أنه مات جراء طعنه بالسهم في صدره وهو يحارب بعد أن أغار عليهم طيء
من أجمل شعراء الأدب الجاهلي

ومن أهم شعراء العصر الجاهلي أيضا

قصة عمرو بن كلثوم و عمرو بن هند

عمرو بن كلثوم

هو شاعر جاهلي شهير ولد بقبيلة تغلب وكان سيدًا في قومه فكان قائدًا للجيش في حداثة عمره وكان حسن الخلق والتصرف وشاعرًا بليغ ونابغ وفي عهده كثرت الحروب مع بني بكرا فقاد الجيش حسن قيادة في هذه الحروب التي سميت بحروب البسوس
وهو صاحب المعلقة الشهيرة
ألا هبي بصحنك فصحبحينا

ولا تبيقي خمور الأندرينا

ولمزيد من الموضوعات قم بزيارة اللغة العربية

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.