من وصايا الرسول ﷺ

قد ترك لنا الرسول ﷺ العديد من الوصايا التي إذا اتبعناها استقامت حيواتنا وكسبنا آخرتنا وقد شمل الإسلام جميع جوانب حياة الإنسان فلم يترك النبي صلي الله عليه وسلم أي تعاليم ووصايا تفيدنا لم يخبرنا بها ومن وصايا الرسول لنا ما يلي.

أهم وصايا الرسول لنا

  • أول وأهم الوصايا هي التوحيد وعدم الشرك بالله تعالي وقد ورد عنه ﷺ،
    أنه قال ” من شهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأنَّ محمدًا عبده ورسوله وأن عيسى عبد الله ورسوله وكلمته ألقاها إلى مريم وروح منه والجنة حق والنار حق أدخله الله الجنة على ما كان من عمل “.
  • الحث علي فضل طلب العلم وذكر لنا رسولنا الكريم هذا الفضل في قوله ﷺ،
    ” وإن العلماء ورثة الأنبياء، وإن الأنبياء لم يورثوا دينارًا ولا درهمًا، إنما ورثوا العلم، فمن أخذه أخذ بحظ وافر “.
    فيخبرنا بأنه من يحصل علي العلم فقد حصل علي النصيب الكامل في الدنيا،
    لذلك يجب علينا طلب العلم طوال حياتنا ومهما كبر الإنسان فإنه لا يحيط بكل شيئاً علماً فيجب علينا البحث الدائم عن كل ماهو نافع لنا وللمجتمع.
  • يحدثنا ﷺ عن فضل الصدقة فيقول “إن الصدقة لتطفئ عن أهلها حر القبور، إنما يستظل المؤمن يوم القيامة في ظل صدقته “.
    وروي عن ميمونة بنت سعد أنها قالت يا رسول الله، أفتنا عن الصدقة؟ فقال “إنها حجاب من النار، لمن احتسبها يبتغي بها وجه الله عز وجل”.
    وللصدقة تأثير إيجابي علي المجتمع فهي تنشر المحبة بين طبقاته فيعم الخير والتقدم.

ومن وصايا الرسول أيضا

  • حدثنا النبي ﷺ عن فضل ركعتي الضحى وصيام ثلاثة أيام من كل شهر،
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال” أوصاني خليلي محمد ﷺ بصيام ثلاثة أيام من كل شهر وركعتي الضحى، وأن أوتر قبل أن أنام”.
  • حدثنا النبي ﷺ عن آداب الطعام، فقد قال “إذا دخل الرجل بيته، فذكر الله تعالى عن دخوله وعند طعامه، قال الشيطان لأصحابه لا مبيت لكم ولا عشاء، وإذا دخل، فلم يذكر الله تعالى عند دخوله،
    قال الشيطان أدركتم المبيت، وإذا لم يذكر الله تعالى عند طعامه قال أدركتم المبيت والعشاء “.
    أي يجب ذكر الله علي الطعام حتي يمتنع عنه الشيطان وأصحابه ولا يستحله،
    كما قال ” سم الله ، وكل بيمينك ، وكل مما يليك “.

فضل الدعاء

  • يوصينا الرسول الكريم بأن نسأل الله دائماً العفو والعافية فقال ﷺ ” يا عباس يا عم رسول الله ، سل الله العفو والعافية في الدنيا والآخرة “.
    والله تعالي يحب من يدعوه وقد وعدنا عز وجل أنه أقرب إلينا من حبل الوريد، فيسمع جميع دعاءنا ويستجيب لنا بما ينفعنا.
  • أوصانا الرسول ﷺ ببر الوالدين فهما من ربيانا صغار وعن أبي هريرة رضي الله عنه،
    أنه جاء رجل إلي رسول الله فقال يارسول الله، من أحق الناس بحسن صحابتي ؟ قال أمك، وكررها ثلاث مرات حتي قال ثم أبوك.
    مما يدل علي شدة ثواب بر الوالدين فيمكن أن يكون ذلك فقط السبب في دخول الإنسان الجنة.
  • أوصانا ﷺ بذكر الله تعالي في كل وقت، وقال في فضل الذكر.
    عن عبد الله بن بسر أن رجلاً قال “يا رسول الله إن شرائع الإسلام قد كثرت عليِّ فأخبرني بشيء أتشبث به! قال “لا يزال لسانك رطبًا من ذكر الله”.
  • حدثنا الرسول ﷺ عن فضل صلاة ركعتي الفجر،
    روي عن ابن عمر رضي الله عنهما قال، قال رجل يا رسول الله “دلني على عمل ينفعني الله به “قال “عليك بركعتي الفجر، فإن فيهما فضيلة”.
    ويقول أيضاً ﷺ ” ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها “.

صلاة الاستخارة

  • أخبرنا النبي ﷺ عن فضل صلاة الاستخارة وأنه يجب علي المسلم الاستعانة بها في اتخاذ القرارات الهامة في حياته.
    وقد قال رسول الله “من سعادة ابن آدم استخارته الله عز وجل ومن شقوة ابن آدم تركه استخارة الله”.
    وقال أيضاً في تعليم كيفية صلاة الاستخارة.
    “إذا هم أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل اللهم إني أستخيرك بعلمك،
    وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علام الغيوب اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه،
    وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري فاصرفه عني واصرفني عنه واقدر لي الخير حيث كان ثم أرضني به، قال ويسمي حاجته”.

صدق رسول الله ﷺ فهو لا ينطق عن الهوي.

 

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.