استبعاد التعليم الابحاث في تقيمات الفصل الدراسي الأول

0 6
Advertisements

حول ما قد انتشر في الآونة الاخيرة حول تطبيق نظام الابحاث في التقييم وحول استبعاد التعليم الابحاث لتقييم الطلاب قد أكدت وزارة التربية والتعليم الفني استبعادها لتلك الفكرة في هذه الأوقات تماماً حيث انه لا يحقق مبدأ تكافؤ الفرص.

Advertisements

استبعاد التعليم الابحاث

قد استبعدت وزارة التربية والتعليم الفني تنفيذ فكرة الأبحاث على الطلاب للمرة الثانية حيث أكدت على أن ذلك لا يحقق مبدأ تكافؤ الفرص،وعلى أن الطلاب قد قامت بتفهم الأمر بصورة خاطئة وكذلك أولياء الأمور حيث قاموا بشراء الأبحاث بصورة جاهزة من المكتبات أو جعل بعض المدرسين الذي لا يتفهمون الوضع بصورة صحيحة بعمله للطلاب، وبالرغم من أن هذه الطريقة جيده لمعرفة نواتج التعلم للطلاب إلا أن الاستخدام الخاطي جعلها غير مرشحة الآن كوسيلة أساسية لتقييم الطالب.

وسائل تقييم الطلاب

تختلف وتتعدد وسائل التقيم للطلاب و لكن أكدت الحكومة على أن افضل طرق لتقييم طلابنا الأعزاء هي الطريقة التي تحمي الطلاب من خطورة التعرض لهذا الفيروس وخاصة إن استمر وضع الموجة الثانية لفيروس كورونا بالانتشار بتلك السرعة.

Advertisements

قرارات الدولة تجاه حماية أعضاء هيئة التدريس من فيروس كورونا

قد وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا هاماً بان إجازة نصف العام سوف تبدأ من يوم ١٦ من شهر يناير الجاري وهو الوقت الذي قد تحدد لاجراء الاختبارات سابقاً، ويتم استكمال المناهج على أن لا ينقص شيء منها عبر التعليم الإلكتروني، ثم تقوم الطلاب باستئناف الاختبارات في الفصل الدراسي القاني الذي يبدأ في شهر فبراير اليوم العشرون منه مع الالتزام بتطبيق القرار على كافة المعاهد والجامعات والمدارس ومستوياتها في جمهورية مصر العربية وقد وافق مجلس الوزراء على هذا الاقتراح المقدم من وزارت التعليم العالي ووزارة البحث العلمي ووزارة التربية والتعليم وقد كان هذا في المقام الأول حرصاً على صحة الطلاب وكافة أعضاء هيئة التدريس من تداعيات فيروس كورونا المستجد ومن خطورته على الشعب.

Advertisements

 

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.