وزير الأوقاف: الأخذ برأي أهل الطب فى مواجهة كورونا واجب شرعي.

0 7
Advertisements

أدى الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف واللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد واللواء ناصر حريز مساعد وزير الداخلية ومدير أمن بورسعيد صلاة الجمعة بمسجد الشاطئ في طرح شارع البحر ببورسعيد، ضمن احتفالات المحافظة بالعيد الوطني، بحضور المهندس عمرو عثمان نائب محافظ بورسعيد واللواء يوسف الشهيد أمين عام المحافظة أسامة العبد رئيس اللجنة الدينية في مجلس النواب ورئيس جامعة الأزهر سابقاً.

Advertisements

وألقى وزير الأوقاف خطبة الجمعة بعنوان “الصمود في وجه الأوبئة والأزمات، وإدخال المعرفة والعمل الجاد، طريق العبور إلى المستقبل”.

وقال وزير الأوقاف، خلال خطبة الجمعة، إن تبني رأي أهل الطب في مواجهة أزمة كورونا واجب مشروع، مؤكدا أنه إذا قال أهل العلم والطب بضرورة ارتداء الكمامات وتطبيقها التحفظات، فلا بد من اتباع أقوالهم شرعاً، لأن المؤمن لا يؤذي نفسه لا يضر بالآخرين، ومن لم يتبع كلام العلماء فهو آثم شرعا.

وأضاف الدكتور محمد مختار جمعة: يجب أن نواجه الشدائد والصعوبات بالأمل والعمل، مبيناً أن المؤمن هو الذي يرى في كل عقدة حلاً ولكل أزمة مخرجها، والأمل الذي لا يعتمد على العمل هو أمل معوج ليس له قيمة، مضيفًا: “لقد مر العالم بأحداث عظيمة.

Advertisements
Advertisements

أن تكون الأمة التي تجعل أحداثها دافعًا قويًا للأمل والعمل، وتستفيد من الأزمات والأوبئة، والدروس، ولكنها تمهد طريق العبور نحو مستقبل أفضل، في عالم لا مكان فيه لمن يفعل. عدم أخذ أسباب الحياة على محمل الجد، مع الاعتماد على الله عزلة كبيرة، ولجئهم إليه وثقتهم به، فيؤمر الإنسان بأخذ أسباب الحياة طالما أن لديه نفسًا تتنفس.

عقد الدكتور محمد مختار جمعة اجتماعا في بداية زيارته ببورسعيد مع أئمة وعدد من قيادات الدعوة بالمحافظة، في قاعة السفيرة فايزة أبو النجا في ديوان عام المحافظة.

 

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.