الأدوية اللازمة لعلاج الصداع

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements
يجب علينا التعرف على الأدوية اللازمة لعلاج الصداع وذلك لشيوع هذا المرض.

ما هو صداع الرأس الشقيقة ؟

صداع الرأس الشقيقة أو النصفي هو صداع أعراضه شديده.

يمكن أن يكون مصدر إزعاج للمريض بشكل عام، مما يجعلهم يجلسون في أماكن هادئة خالية من الضوضاء ومظلمة.

قد يؤدي يصيب النساء أكثر من الرجال.

Advertisements

قد يشعر الشخص بالصداع مرتين أو ثلاث شهريًا وربما أكثر و ربما أقل.

عادة في كل مره يشعر فيها الشخص بأعراض الشقيقة تستمر من ٤ ل ٧٢ ساعة.

قد تظهر الشقيقة بأعراض مبكرة كإنذار للإصابة بالصداع النفسي وقد يعرف هذا النوع بالحقيقة التقليدية.

إلي حتي الآن لا يوجد تفسير كلي واضح لمرض الصداع بشكل عام.

لكن بعض الباحثين يقولوا أن سبب مرض الشقيقه هو تغير في عمل عصب ثلاثي التوائم.

أو وجود خلل في المواد الكيميائية بالدماغ مثل السيروتونين.

في الوقت الذي يشعر فيه المريض بالتعب يكون مستوي السيروتونين منخفض.

ما هي طريقة استخدام الأدوية اللازمة لعلاج الصداع ؟

يجب إستخدام الأدوية اللازمة لتخفيف أعراض الصداع النصفي أو الشقيقي عند ظهور بداية الأعراض أو بمجرد ظهور مؤشرات الصداع النصفي وقد تشمل الأدوية ما يلي
مسكنات الآلام و التي قد تأخذ دون وصفة أي طبيب مثل الأسبرين أو الإيبوبروقين.

لكن يجب أن لا تستخدم بشكل كبير أو لا تستخدم بكمية كبيرة حتى لا تسبب صداع ويكون ناتج عن فرط الاستخدام أو يوجد إحتمالية الإصابة بقرحة معدية أو نزيف في المعدة.

تتكون الأدوية المسكنة الآلام من الكافيين، واسبرين أسيتامينوفين لعلاج الآلام الخاصة بالصداع الشقيقي.

أدوية التريبتان وتكون عبارة عن أدوية، ولكن يجب أن توصف بفعل طبيب مثل سوماتوبيتان أو ريزاتريبتان.

تستخدم لكي يقلل من أعراض الصداع الشقيقي حيث أنها تمنع تماماً مسارات الآلام في المخ.

يمكن أخذها في صورة حبوب أو في صورة حقن أو حتى بخاخات انفية .

لكنها قد تكون غير آمنه لاستخدامها لفترة طويلة أو استخدامها مع بعض المرضى حيث أنها قد تكون خطر الإصابة بالسكتة الدماغية أو النوبات القلبية.

يمكنك أيضا قراءة وجع الرأس الصداع و أسبابه وعلاجه

بعض الأدوية الأخرى

أدوية ثنائي الهيدروآرغوتامين وقد تكون متوفرة في صورة بخاخ أو في صورة حقن وتكون فعالة للغاية عند استخدامها عند بداية ظهور الأعراض.

قد تستمر لمدة ٢٤ ساعة وتشمل الآثار الجانبية القيء، والغثيان التي لهم ارتباطاً وثيق بالصداع الشقيقي.

لكن يجب أن لا يستخدم المصابين بارتفاع ضغط الدم أو أمراض الكلية أو الكبد أو الشريان التاجي أن يستخدموها.
أدوية اللاسميديتان وهي عبارة عن أقراص فموية لعلاج الصداع الشقيقي.
أدوية الأفيونية وتكون مخدرة وتحتوي على كوديين,

فيمكننا اعتبرها كحل نهائي وليس مبدئي، لأنها قد تكون مسببة الإدمان الشديد أو قد تكون مسببة الدوار.

يمكن أن نستخدمها، وليس في كل الأحوال وكحل نهائي.
العقاقير المضادة الغثيان، تعالج للغثيان الذي يسببه الصداع.
أدوية أبروجيبانت (أوبريلفي)تمَّ اعتمادها لعلاج الصداع النصفي  الحاد الذي يكون مصحوب بأورة  أو من دونها.

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً