الأساطير ال5 وريادة الأعمال

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

هناك الكثير من الاقاويل عن الأساطير ال5 وريادة الأعمال وهى ليست صحيحة بالكامل وإليكم خمسة من هذه الأساطير:

الأساطير ال5 وريادة الأعمال الأسطورة رقم ١ :

رواد الاعمال محبين للمخاطر غالباً ما يُنظر إلى رواد الأعمال من حيث المخاطر التي يتخذونها حتى القاموس يصف رائد الاعمال.

بانه من يواجه مخاطر العمل، ومع ذلك، مثل جميع رواد الاعمال الحذرين، يدرك رواد الاعمال أن الأخذ بمخاطر عالية هو مقامرة.

رواد الاعمال لا يتخذون مخاطر كبيرة او قليلة بل يفضلون المواقف التي يمكنهم فيها التأثير على النتيجة، ويحبون التحديات.

إذا كانوا يعتقدون أن النتائج في صالحهم، ونادرا ما يتصرفون حتى يقيموا جميع المخاطر المرتبطة بمسعى ما.

سمات النجاح

لديهم قدرة فطرية على فهم الامور المعقدة، هذه هي السمات التي تأخذهم للنجاح حيث يفشل الآخرون.

يسعى رواد الاعمال عموما إلى الاعمال التى تجلب المخاطر / المكافآت، ومثل معظم البشر ، فإنهم غالباً ما يكونون مترددين.

قليلا في المخاطرة بكل شيء واتخاذ الفرص الجامحة، ومن بين الطرق التي يمكن لرواد الاعمال الحد من المخاطر.

التي يتعرضون لها تكون عن طريق اختيار واحد من أفضل الأفكار التجارية، إن معرفة الاعمال التي يجب البدء بها.

التى يجب تتجنبها هي الخطوة الأولى نحو النجاح.

 الأسطورة رقم ٢ الخاصة بالأساطير ال5 وريادة الأعمال

ريادة الاعمال ليست فطرة ولكن مهارة مكتسبة بالقلم الكثيرين يعتقدون أن رواد الاعمال يمتلكون مواهب فطرية وجينية.

مع ذلك يتفق الخبراء بشكل عام على أن معظم رواد الأعمال لم يولدوا بل تعلموا أن يصبحوا رواد أعمال، إن الانتشار.

الحديث للدورات الجامعية حول هذا الموضوع يدعم تلك النقطة، ويجري حاليا تدريس ريادة الأعمال بنجاح مرة أخرى.

لا يمكنني المبالغة في التأكيد على حقيقة أنه يمكن لأي شخص تقريبا أن يكون رائد أعمال ناجح ومع ذلك.

الأساطير ال5 وريادة الأعمال يجب على كل رائد الاعمال طموح أن يسأل نفسه هذه الأسئلة قبل الالتزام بعمل تجاري.

فإن بدء عملك الخاص ليس قراراً سهلا ويجب أن تفهم أنه سيغير حياتك بطرق عديدة.

الأسطورة رقم ٣ 

رواد الاعمال والرغبة في الثراء أي رائد أعمال ناجح، سوف يخبرك أن بدء عمل تجاري ليس بديل سريع الثراء.

عادة ما تستغرق الأعمال التجارية الجديدة من سنة إلى ثلاث سنوات لتحقيق الربح، في هذه الأثناء تعتبر أنك تبلي بلاء ً حسنا.

إذا استطعت ان تساوى المصروف بالدخل خلال مرحلة بدء الأعمال التجارية، لا يشتري رواد الاعمال أي شيء لا يحتاجونه.

مثل السيارات الفارهة على سبيل المثال، معظمهم يقود سيارات قديمة و يستخدم أمواله الفائضة لسداد الديون.

الأعمال التجارية

أو إعادة استثمارها في الأعمال التجارية، ينصب تركيزهم على إنشاء شركة ذات قاعدة مالية قوية للتوسع المستقبلي.

بالنسبة لرواد الاعمال، المال ليس كل شيء ولكن لا يوجد شيء محرج فى كونه مدفوعاً جزئيا بالرغبة فى الحصول على المال.

كما هو حال بالنسبة لمعظم رواد الأعمال، إذا لم يكن لدى رواد الأعمال القدرة على الثراء والحصول على مكافأة مالية.

مقابل عملهم، لكانت الولايات المتحدة فقيرة مثل كوبا، لا بأس من كسب المال، وبناء الأعمال التجارية.

المساعدة في بناء اقتصادك المحلي، إن معرفة ما يحفزك على بدء عمل ما هو مجرد البداية.

انتبه لهذه الخطوات الخمس الفارقة لبدء مشروعك الخاص.

الأسطورة رقم ٤

رواد الاعمال يهتمون بمهارتهم العملية اكثر من حياتهم الشخصية جميع رواد الأعمال الناجحين يعملون لساعات طويلة.

مما يؤثر على حياتهم الشخصية ومع ذلك، فإن ساعات العمل الطويلة ليست شىء غريب بالنسبة لرواد الاعمال.

يعمل العديد من مديري الشركات والمديرين التنفيذيين بشكل يتجاوز متوسط أسبوع العمل ٤٠ ساعة، الفارق الأساسي.

بين رائد الاعمال ونظيره فى الشركات هو التحكم في الجدول الزمني، في عالم الشركات قد لا يكون لديك السيطرة.

على الجدول الزمني الخاص بك، إذا اتصل بعض المسؤولين رفيعي المستوى لدعوتك لاجتماع يوم السبت.

فلن يكون أمامك خيار سوى الذهاب رواد الاعمال لا يمانعون في العمل لمدة تتراوح بين ٦٠ إلى ٧٠ ساعة.

رواد أعمال

لكنهم سيفعلون كل ما في وسعهم للحفاظ على وقتهم الخاص، فيقومون بتحديد مواعيد الاجتماعات المهمة خلال ايام الأسبوع.

حتى يتسنى لهم قضاء عطلات نهاية الأسبوع و الاستمتاع بحياتهم الشخصية، وهو أمر مهم للغاية بالنسبة لهم.

لا يخشى رواد الاعمال العمل لساعات طويلة، لكنهم سيفعلون كل شيء للحفاظ على وقتهم الخاص و جدولهم الزمني.

أن معظم رواد الأعمال لا يعيرون الكثير من الاهتمام لحياتهم الشخصية، ففي بعض الأحيان، كنت مختلفا ولم يكن لدي أي وقت.

شخصي تقريبا ً مثل وقت ما كنت طالبا ً متفرغا في كلية هارفارد لادارة الأعمال وأدير أربع شركات ناشئة في نفس الوقت.

أو كنت طالبا جامعيا بدوام كامل وبدأت انشاء صحيفة مستقلة، في بعض الأحيان، كونك رائد أعمال له نشاط تجاري سريع النمو.

سيكون عليك التضحية بوقتك الشخصي. حتى إذا كنت ستضحي على الأرجح بوقتك الشخصي لإخراج نشاطك التجاري.

الى أرض الواقع فلن يكون البدء هو الجزء الأكثر استهلاكا للوقت من هذه العملية، لا يستغرق الأمر وقتاً طويلا.

لبدء نشاطك التجاري الخاص، بينما تشغيله والوصول به إلى المستوى التالي قصة أخر.

الأسطورة رقم ٥

 رواد الاعمال بارعون غالبا فى استخدام التكنولوجيا المتقدمة نحن نعرف جميعا عدد من رواد الاعمال.

الذين استطاعو استخدام التكنولوجيا المتقدمة الذين حققو نجاح، يزيد الاهتمام الإعلامي من نجاح بعض رواد الأعمال.

مستخدمى التقنية العالية، تعتبر نسبة صغيرة فقط من الأنشطة الشخصية اليوم هي تقنية عالية، وما اعتبر تكنولوجيا متقدمة.

قبل بضع سنوات فقط لا تعتبر كذلك وفقا لمعايير اليوم، لتصبح رائد اعمال تحتاج الى هوامش ربح عالية، وليس تكنولوجيا متقدمة.

على المرء فقط أن ينظر إلى المشاكل الأخيرة التي ابتليت بها صناعة الكمبيوتر لفهم هذا المبدأ الأساسي.

هوامش الربح

حققت أجهزة الكمبيوتر الشخصية عالية التقنية أداء جيدا عندما حققت هوامش ربح عالية ثم عادت الصناعة إلى الهبوط.

عندما انخفضت الأرباح، عدد قليل جدا من الشركات تتطلب قدرات عالية التقنية، في الواقع  لقد بدأت و قمت بادارة شركة.

وسائط متعددة وهي شركة برمجيات تفاعلية، وشركتي إنترنت، مع عدم وجود خبرة أو خبرة تكنولوجية تقريبا.

(على الرغم من ذلك، فقد تعلمت القيام ببرمجة كمبيوتر صغيرة عندما بدأت هذه الأعمال، لمساعدتي على تقدير ما كان يقوم به المهندسون من اعمال).

علاوة على ذلك، فإن معظم الشركات ليست حتى شركات تكنولوجيا على الإطلاق، الا تصدقني؟ انظرحولك علي افضل الافكار التجارية لتتأكد بنفسك.

 

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً