كيفية التعامل مع البنات في مرحلة المراهقة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

تعتبر مرحلة المراهقه من أخطر المراحل التي تمر علي البنات، وبالتالي تنعكس خطورة مرحلة المراهقه علي الوالدين أيضاً حيث يجب التعامل معهم بطريقة صحيحة تتناسب مع تغير التفكير الذين يمرون به في تلك المرحلة.
فهن لم يتغير تفكيرهن فقط بل يحدث لهم العديد من التغيرات الجسدية، والتغيرات النفسية والتغيرات البيولوجية التي تنعكس علي الفتاة بالعديد من التغيرات السلوكية.
ولذلك يجب الحذر الشديد عند التعامل معهن في تلك المرحلة حتي لا تؤثر سلباً علي نفسيتم.
واليوم سوف نتحدث عن كيفية التعامل مع البنات في مرحلة المراهقه.

كيف تتعاملين مع إبنتك في مرحلة المراهقه

الكثير من الأهالي لا يعرفون الطريقة الصحيحة التي يجب أن تتبع من البنات في هذه المرحلة الحرجة.
غالباً ما يتعاملون معهن بطريقة خاطئة وهذا يتسبب في حدوث مشكلات نفسية في أثر البنت، قد تستمر معها طيلة حياتها ولكن يجب التعامل معهم بشكل صحيح وتقديم النصيحة بشكل محبب لها، حتي لا يكون هناك حاجز بينها وبين الأم ولذلك سوف نقوم بتوجيه النصائح التي يجب أن تتبع مع المراهقات في تلك المرحلة وهي.
في هذه المرحلة يشعرن البنات ببعض المشاعر السلبية والاضطراب، ولذلك يجب التشجيع الدائم والمستمر من الأسرة.
يجب علي الأم التحدث مع ابنتها بصفة مستمرة ومتابعة أخبارها بشكل جيد، وتشجيعها علي تكوين صداقات وعلاقات أجتماعية.
كما يجب علي الأم والأب البحث عن شخص ما بالأسرة، أو من الأصدقاء الذي تفضله أبنتهما إن لم يكن هذا الشخص هو الأب أو الأم كي تتحدث معه الفتاة عن مشاكلها.
تعرف على علم نفس النمو.
وأخذ الرأي من شخصاً يفوقها خبرة بطريقة صحيحة، وأن نقدم لها النصائح بطريقة سليمة دون الضغط عليها أو أستخدام العنف.
وإذا ارتكبت أحداهن خطأ يجب التعامل مع المشكلة بهدوء تام أو عن طريق أستخدام أخذ موقف، ولكن ليس بشكل من أشكال العنف بينما نقوم بتوجيهم بطريقة سلسة.

ومن الجدير بالذكر أن الأسرة تريد دائما المحاباة علي أبناءها ومحاولة حمايتهم كما تتراود الأفكار والمخاطر التي قد تقع فيها بناتهن ومن اشهر هذه المخاوف هي.

مخاوف الأسرة على البنات في مرحلة المراهقة

1. شعور الأسرة بأن أبناءهم سوف يصادقون أصدقاء السوء، وهم سوف يؤثرون عليهم بالطريقة السلبية وعلي أخلاقهم.
2. ومن أكثر المخاوف المنتشرة لدي كثير من الأهالي شعورهم بصغر سن أبناءهم، وعدم قدرتهم علي التميز بين الأفعال الصحيحة والخاطئة.
3.خوف الأهالي المستمر الذي يؤثر سلباً علي نفسية الأبناء وشعورهم، بعد الخصوصية والاستقلال والحرية الخاصة بهم.
وحتي نتجنب حدوث المشاكل بين الأسر وبين أبناءهم، فيجب أن نعاملهم معاملة تربوية سليمة ونحترم خصوصيتهم.

Advertisements
Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً