ما هي التربية الخاصة ومن المعلمة المختصة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

تعد ما هي التربية الخاصة ومن المعلمة المختصة من أهم أنواع التربية لإنها تهتم بالأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة وتهتم بكل مولياتهم وانفعالاهم وتهتم أيضا بكل أحتياجاهم وتنشيط دور المجتمع أتجاههم.

 مفهوم التربية الخاصة

تعرف التربية الخاصة بأنها نمط من الخدمات والبرامج التربوية تتضمن تعديلات خاصة سواء في المناهج أوالوسائل أوطرق التعليم.
استجابة للحاجات الخاصة المجموع الطلاب الذين لا يستطيعون مسايرة متطلبات برامج التربية العادية.
– وعليه فإن خدمات التربية الخاصة تقدم لجميع فئات الطلاب الذين يواجهون صعوبات تؤثر سلبا على قدرتهم على التعلم.
كما أنها تتضمن أيضاً الطلاب ذوي القدرات والمواهب المميزة.
– يطلق اصطلاحاً علي تلك الفئة مفهوم ذوي الاحتياجات التربوية الخاصة.
يشتمل ذلك علي الطلاب في الفئات الرئيسية التالية:
(الإعاقة العقلية الإعاقة السمعية الإعاقة البصرية صعوبات التعلم الإعاقات الجسمية والصحية اضطرابات السلوك اضطرابات التواصل الموهبة والتفوق)

 مرت التربية الخاصة بأربعه مراحل أساسية هي

  مرحلة الرفض والعزل

حيث وصفت  تلك  المرحلة بانتشار بعض المعتقدات والأفكار الخاطئة أتجاه  المعاقين.
والتي نتج عن ذلك في كثير الأحيان إلى رفضهم والعزل  عن المجتمع.
وفي بعض الحالات المتطرفة كان المجتمع  يقوم  بالتخلي عنهم  من خلال القتل أواعتبارهم شياطين وأرواح شريرة أوأنهم عقاب اللهي  للأسرة

مرحلة الرعاية المؤسسية

ظهرت خدمات المعوقين في أواخر القرن التاسع عشر وبدايات القرن الحالي اتخذت تلك الخدمات النمط الإيوائي المتمثل في تقديم المأوى والغذاء.
واستندت الخدمات في تلك المرحلة إلى مشاعر البر والإحسان المرتبطة بالعاطفة الدينية فزادت عدد تلك المؤسسات قدمت بعض المبادرات برامج تعليميه للصم والمكفوفين.
واهتمت أيضا المجتمعات بأبوائهم بمؤسسات معزوله عن المجتمع تم إنشاء معاهد ومراكز تعليميه خاصه بالمعاقين يتم فيها تقديم التدريب والرعاية بعيداً عن الأسرة.
وفى بعض الأحيان كان المعوق يقضى حياته كامله بعيدا عن الأسرة وبقيت النظرة إليه بانه مصدر عيب تحاول الأسرة أخفاءها بقدر الإمكان.

 مرحلة التأهيل والتدريب

في هذه المرحلة تغيرت النظرة للمعوقين وأصبحت المجتمعات تظهر اهتماماً متـزايد بهم.
لم تعد خدمتهم تفتقر على الرعاية والتدريب الطبي بل أصبحت تهدف الى تعليمهم.

وأعدادهم لم هن مستقبليه وأيضا الاتجاهات الاجتماعية ركزت على جوانب القوة لديهم بجانب تركيزها على جوانب عجزهم.

Advertisements

مرحلة الإدماج

تتميز هذه المرحلة بان المجتمع الإنساني اصبح اكثر تفهما لخصائص المعوقين وحاجاتهم وسادت مفاهيم مثل (المساواة,والمشاركة الكاملة والتربية للجميع)
في هذه المرحلة تعزز مفهوم الدمج واصبح ممارسه تربويه قائمه في كثير من البلدان.
يعنى هذا المفهوم تحقيق فرص المساواة والمشاركة التامة للمعاقين في المجتمع.
أدوار و مسئوليات معلم التربية الخاصة و معيار الاستراتيجيات التعليمية
المعايير العالمية لأعداد معلم التربية الخاصة:

معيار الأسس والمبادئ العامة

كن على وعى بالنظريات والفلسفات التى تتعلق بالتربية الخاصة
كن على وعى بالقوانين والسياسات والمبادئ الأخلاقية المتعلقة بإدارة التربية الخاصة
كن على وعى بحقوق ومسئوليات التلاميذ غير العاديين ومعلميهم وآبائهم
كن على وعى بطبيعة الخدمات التي ينبغي أن تقدم لغير العاديين
تعرف طبيعة دور الأسرة في العملية التعليمية
تعرف اثر طبيعة المجتمع والثقافة السائدة فيه على تحقيق الأهداف
تعرف الأسس التاريخية والفلسفية لتربية وتعليم غير العاديين

معيار نمو المتعلمين وسماتهم

تعرف طبيعة مراحل النمو المعرفي والاجتماعي والوجداني والجسمي واللغوي لغير العاديين
تعرف خصائص وسمات غير العاديين
تعرف اثر الضغوط النفسية والصدمات في النمو الانفعالي والاجتماعي للأطفال
تعرف اثر العوامل البيولوجية والبيئية في النمو قبل الولادة وبعدها
تعرف اثر أمراض الطفولة والأمراض المعدية في نمو الطفل
أكد علي دور الأسرة في تعزيز الطفل
معيار الفروق الفردية في عملية التعلم:
تعرف طبيعة التأثيرات التي يمكن أن تسببها الإعاقة في حياة الفرد
تعرف اثر القدرات الأكاديمية والاجتماعية  والاتجاهات والميول والقيم في التعلم والنمو المهني للفرد
تعرف طبيعة العِلاقة بين الأسرة والمدرسة فيما يتعلق بتربية الأبناء
تعرف اثر فقدان السمع والبصر على التعلم والخبرة
لذلك يجب علينا الاهتمام بمجال التربية الخاصة وتشجيع الدعم من الحكومة.

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً