التعليم ينظم حضور المعلمين ولا يتشرط تواجدهم في المدرسة يومياً

0 9
Advertisements

اكد مصدر أن وزارة التربية والتعليم تحرص كل الحرص على انتظام العملية التعليمية للطلاب عبر الإنترنت والمنصات التعليمية المتعددة وكذلك التعليم ينظم حضور المعلمين غير مشترط تواجدهم في المدرسة يومياً ويتم هذا وفق جدول يومي لحضور المعلمين والمعلمات في المدرسة، مع تأكيد انه من غير المشترط تواجد المدرسين يومياً في المدارس وخاصة في تلك الفترة من جائحة كورونا الموجه الثانية والتي تشكل خطر كبير جداً على صحة كل من العاملين بالمدارس من معلمين إلى طلاب ومسؤولون وغيرهما.

Advertisements

التعليم ينظم حضور المعلمين

قد ارسل الأستاذ (رضا حجازي) بدوره كنائب وزير التربية والتعليم لشؤون المعلمون بوزارة التربية والتعليم مرسالاً للمديريات التعليمية يؤكد فيها على انه طبقاً لقرار رقم 719 من عام 2020 الموجود بشأن خطة الدولة لحماية الشعب من خطورة الإصابة بفيروس كورونا المستجد ومن موجته الثانية التي لم يتم يتم معرفة مدى خطورتها المفزعة حتى الأن،ارسل قرار فيما يخص الدراسة واستئنافها مرة أخرة عبر الطرق المتعارف عليها إلكترونيا من قبل الطلاب بصورة جيدة حيث انهم اجادوا التعليم عن طريقها وذلك حتى نهاية الفصل الدراسي الحالي الذي ينتهي تحديداً في منتصف شهر يناير الحالي، وتأجيل كافة الإمتحانات والاختبارات بصورة كلية حتى الشفوي منها حتى استئناف الدراسة في حالة استقرار الوضع في شهر فبراير.

Advertisements

حضور المعلمين في المدارس

قد نظم التعليم هذه المسألة من خلال جدول تحدده المدرسة ومن خلال التأكيد على الوظائف التي يصلح القيام بها منزلياً فتفعل منزلياً.
كما أكد الأستاذ حجازي أن الأفراد الذين يعانون من أمراض مزمنة يحق لهم اتخاذ إجازات استثنائية طيلة فترة سيران قرار الوزير والمجلس الأعلى، وكذلك يسمح لمن ليس لديهم أمراض مزمنة بتلك الإجازات الاستثنائية بشرط حضور وثيقة من وزارة الصحة تتؤكد استحقاقية هذا الفرد العامل بتلك الإجازة.
كما قد اكد مصدر أن كافة الاجرائات في صالح الشعب المصري وفي صالح الطلاب والمعلمين والقائمين على التدريس وعلى اهتمام الدولة كل الحرص على صحة أبنائنا الطلبة وتلقيهم أفضل صورة من صور التدريس خلال اجازتهم المنزلية والتي تستمر لفترة مؤقته ومن ثم نستأنف الاختبارات كما هو معلن عنه.

Advertisements

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.