الحركة النازية | هتلر | الالمان

0 76

هى اختصار حزب العمل القومي الاشتراكي، والحركة النازية هي حركه سياسيه واجتماعيه نشات في المانيا بعد الهزيمه في الحرب العالميه الاولى، وكان فى ذلك الوقت المجال الثقافي والسياسي مليئ بالمذاهب والافكار القوميه و الاشتراكيه، وهذا هو الدافع لظهور الحركه النازيه.

مفهوم النازيه

ظاهره بدات في القرن ال 20 حتى عام 1945 زعيمها هتلر وهو قائد الحركه القوميه في المانيا، وسيطر على الحكم عام 1933 وساعده على ذلك عده عوامل.

  • اولا شعور الأمة الالمانيه بمراره الهزيمه في الحرب العالميه الاولى.
  • ثانيا الازمه الاقتصاديه في اوروبا بعد الحرب العالميه الاولى.
  • ظهور بعض المفكرين أصحاب الرأي في الحركه النازيه.
  1. اولا فان “اصدق” قال ان الاشتراكيه القوميه ليست ماديه بل مثالية.
  2. ثانيا “روهم” حيث قال ان الثور القوميه الاشتراكيه هي قطعه فكريه من الثوره الفرنسيه.

نشأة الحركة النازية

نشأت الحركه النازيه بعد الحرب العالميه الاولى بسبب العديد من العوامل، منها الهزيمه في الحرب العالمية الاولى، والفساد الاقتصادي في هذه الفتره، وسوء الديمقراطيه في البلاد، وكان الحزب النازي قائم على التشدد والعنصريه، وقام بارتكاب الجرائم ضد الأنسانيه بالتعذيب والتهجير، وغير ذلك من الجرائم البشعه.

كذا تفضيل الاجناس على الاجناس، واباده الاعراق السفلى للحفاظ على العليا، و كان هتلر يرى اليهود انهم ادنى الاعراف، وقام ابادتهم عن طريق عمليه تسمى المحرقه، الى ان وصل عدد ضحايا هتلر لليهود حوالي 6 مليون شخص، و3 مليون هولندي وايضا 3 مليون أسير روسي و مليون من الغجر.

نظام  المحرقه

قد مر نظام المحرقة بثلاث مراحل مختلفه .

المرحله الاولى

يقوم فيها بالقبض على الاعراق السفلى ووضعهم في السجون والمعتقالات وطردهم من المانيا.

 المرحله الثانيه

وهو التخلص من هذه الطبقات بالرصاص حيث قتل حوالي 2 مليون شخص بالرصاص بعد نقلهم من قريتهم.

اخيرا المرحله الثالثه

وهو القتل بالغاز وهو غاز قاتل يقوم بوضع الالاف داخل غرفه وفي خلال عشرون دقيقه ينتهي حياتهم ثم ادخل فكره حرق الجثث وكان كل هذا يكون في اماكن سريه بعيد عن الانظارواصلت الاوضاع والضحايا تزداد حتى جاءت الحرب العالميه الثانيه وقامت بالقضاء على الحزب النازي وانتحار هتلر وتعاقب قانونيا باقي اعضاء الحزب وسقت النظام النازي بعد حكم دائما 15 عام.

يمكنك ايضا قراءة المزيد من المعلومات العامة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.