الخطط البديلة للتعليم في الموجة الثانية لكورونا

0 14
Advertisements

قد فيما يتعلق بالخطط البديلة للتعليم في ظل هذه الفترة العصيبة التي تمر بها البلاد قد اكد الأستاذ (رضا مسعد) مساعد وزير التعليم السابق على أن هناك بالفعل عدة احتمالات يمكن اللجوء إليها في معظم الحالات التي نتعرض لها البلد والهدف من جميعها هو حماية أبنائنا الطلاب من خطر الموجه الثانية.

Advertisements

ما هي خطة للتعليم الحالي

كما قال ان الخطة المتعارف علها والتي قد وافق عليها وتم اعتمادها هي استمرار الدراسة عبر المنصات التعليمية اونلاين لمدة فترة من الوقت ومن ثم اللجوء إلى الامتحانات في نهاية شهر فبراير(20/2) واستئناف الفصل الدراسي الثاني بعد أن تقوم الطلاب بالانتهاء من اختبارات الفصل الدراسي الأول وهذه هي الخطة المعروضة الأن والمتعارف عليها.

الخطط البديلة للتعليم في ظل الموجه الثانية لكولكورنا

كما هو معلومات يعتبر فيروس كورونا من الفيروسات الخطيرة جداً والذي يطور من ذاته ذاته ضمن كل فترة من الوقت مما يصبح غير متعارف تحديدًا على أعراضة،ونتفاجئ بكيفية الانتشار السريع والمباشر من مريض إلى الاخر وبما ان مصلحة طلابنا مستقبل بلادنا هو الأهم قد صرح عن وجود خطط بديلة ووابديلةرد اللجوء إليها في أي وقت ومن اهم تلك الخطط وتلك النقاط.

يمكن اجرائها في فصل الصيف مجمعاً للفصلين الدراسيين سوياً في حالة انتشار الفيروس اكثر من اللازم وحسرة للشعب ويكون هذا هو الاختيار الاصوب وقتها من تعاقد الامتحانات في شهرها المقرر فبراير.

Advertisements
Advertisements

والخطة الاخرى هي انعقاد الاختبارات الكترونيا للطلبة وهذا الحل نلجأ له في حالة الخطورة الفعلية وعدم انحسار الفيروس.

وأكد على ان الخطة المتوافق عليها حتى الانتهاء هي الأولى والتي تنص على”ان الطلاب يقومون بالدراسة لفترة عبر المنصات والاونلاين التي سبق وقد تدربوا عليه على ان تعقد الامتحانات في وقتها وقتها المحدد وهو بداية الفصل الدراسي الثاني في شهر فبراير يقوم الطلاب بالاختبارات في أولى ايام الفصل الدراسي الاول والمعلن بأنها سوف تكون يوم عشرون من شهر فبراير.

مما اكدت تلك الاحتمالات خوف السادة المسؤولون على ابنائنا الطلاب من أن يصيبهم ضرر خلال فترات الامتحانات .

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.