الطرق الوقائية للحماية من كوفيد-20

0 10
Advertisements

سنتحدث عن الطرق الوقائية للحماية من كوفيد-20 وأهم المعلومات عن الطرق الوقائية للحماية من كوفيد-20.

Advertisements

رغم التطور العلمي الهائل والتطور التكنولوجي الهائل والتطور الطبي الكبير الذي يشهده العالم اليوم ويتمتع به العالم اليوم إلا أن العالم يعيش حالة من القلق والفزع والتوتر الشديد تكاد تكون هي الاولى من نوعها على مر التاريخ والعصور البشرية وذلك بسبب إنتشار فيروس كورونا المستجد الذي يعرف بإسم COVID19.

ورغم التطور الطبي الكبير والتطور التكنولوجي الكبير الغير مسبوق على مر العصور البشرية والأزمنة البشرية إلا أنه حتى الان لم يتم إكتشاف علاج فعال وأمن بنسبة 100 % للقضاء على فيروس كورونا المستجد والتخلص منه بشكل تام لذلك يعتبر هو فيروس مميت ولكن تختلف درجة شدة الإصتابة به من شخص إلى شخص أخر وذلك حسب المناعة وقوة الجهاز المناعي والتي تختلف من شخص إلى شخص أخر ففيروس كورونا هو عبارة عن فيروس يدخل الجسم مثل أي فيروس حيث يعمل على مهاجمة الجهاز المناعي وخلق أجسام تعمل على مهاجمة الجهاز المناعي وتقليل قوته وبالتالي تقليل عدد كرات الدم البيضاء المسئولة عن حماية الجهاز المناعي.

ولكن يختلف فيروس كورونا عن أي فيروس تم إكتشافه من قبل حيث أنه اخطر فيروس ويعرف بإسم الفيروس المميت لأنه حتى الان لم يتم إكتشاف أسباب الإصابة به أو حتى طرق الحماية منه ولم يتم إكتشاف أي علاج للقضاء عليه او التخلص منه أو تعزيز الجهاز المناعي من أجل محاربته والوقاية منه.

Advertisements

وتتشابه اعراض الإصابة بفيروس كورونا بأعراض نولات البرد ولكن تختلف عنها في شدتها ودرجة ظهور أعراضها على الجسم كطما تختلف عنها في إرتفاع درجات الحرارة بشكل كبير وعدم القدرة على التنفس والشعور بضيق الصدر التام وفقدان حاسة الشم وفقدان حاسة التذوق بضورة تامة والتعب التام الذي يصيب الجسد مما يؤدي على عدم القدرة على الحركة أو حتى الكلام.

وتم غكتشاف أول حالة كصابة بفيروس كورونا في شهر ديسمبر عام 2019 م ومع بداية النصف الأول من عام 2020 م تم إنتشار فيروس كورونا إلى جميع انحاء العالم مما ادى إلى غلق البلدان بشكل تام ففيروس كورونا يتميز بسرعة إنتشاره الكبيرة التي تختلف عن باقي أنواع الفيروسات ومع إقتراب نهاية عام 2020 م تم إكتشاف سلالة جديدة من فيروس كورونا المستجد في بريطانيا وهولندا والدنمارك وأطلق عليها COVID 20 والتي تتميز بسرعة إنتشارها الفائقة والتي تفوق COVID19 FP بحوالي 70 %.

Advertisements

الطرق الوقائية للحماية من كوفيد-20

هناك العديدمن الطرق الزقائية التي يجب إتباعها من قبل الأشخاص من أجل الوقاية والحماية من الإصابة بفيروس كورونا المتسجد خاصة مع إقتراب الموجة الثانية منه والتي تعرف بإسم السلالة الجديدة من فيروس كورونا ويطلق عليها إسم كوفيد 20.

فيجب على الأشخاص الإلتزام بالمنازل والبعد عن الاماكن المزدحمة وعدم النزول إلا عند الضرورة وعند النزول يجب الإلتزام بجميع الإجراءات الإحترازية فيتم إرتداء الكمامة وعدم خلعها وإستخدام الكحولات بشكل مستمر ومنتظم عند ملامة الأشياء الخارجية وعدم التوجة إلى المقاهي والكافيهات والأماكن المزدحمة وعدم التواجد في الأماكن المغلقة وتطبيق مبدأ التباعد الإجتماعي زعدم مخالطة العديد من الأشخاص.

كما يجب على الأشخاص تناول البروتوكول الرسمي الذي أصدرته وزارة الصحة وذلك من أجل تقوية الجهاز المناعي وتقليل فرص الإصابة بفيروس كورونا وتناول فيتامين سي وتناول الزنك بصورة مستمرة وتناول العديد من الاطعمة التي تعمل على تقوية الجهاز المناعي وتعزيز الجهاز المناعي وتناول الخضروات والفواكة التي تحتوي على فيتامين سي مثل البرتقال وتناول الأطعمة التي تحتوي على الزنك والاوميجا 3 مثل الأسماك بمختلف أنواعها.

وعند إكتشاف أو ظهور أي عرض من اعراض كورونا يتم التوجة على الفور إلى المستشفى وإجراء التحاليل الطبية اللازمة والأشعة الطبية اللازمة والمسحة للتاكد من سلامة الشخص وإذا الشخص مصاب بالفيروس يتم عزل الشخص بصورة تامة وعمل مسحات طبية للأشخاص المخالطين به والتأكد من سلامتهم.

 

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.