اهم الاغذية التي يحتاج اليها الطفل بعد فطامة من الرضاعة

0 6
Advertisements

تعتبر فترة الفطام من أهم الفترات التي تمر على الطفل فكما يقال أن أول صدمة يشعر بها الطفل هي الفطام بعد الفطام من الرضاعة.
كما أن عملية الفطام أيضا من أكثر العوامل التي ترهق الأم فتعد تلك الفترة مؤرقة للجميع وهي الفطام من الرضاعة.
كذلك سوف نتحدث اليوم عن مرحلة الفطام وأهمية تلك المرحلة وكيف تتم بسهولة للطفل وأيضاً ما أهم الأطعمة التي يتناولها الطفل لتعوض الرضاعة في تلك المرحلة.

Advertisements

ما هو فطام الطفل عن الرضاعة

 

يعد فطام الطفل عن الرضاعة من أكثر المشكلات التي تواجه الأم حيث انفصال الطفل عنها وانفصالها عنه.
فتعد المحنه الأولى التي يواجهها الطفل والتي تؤثر فيه بشدة.
والوقت المناسب للفطام هو الفترة بين العام إلى عمر العامين.
فتختار الأم الوقت الأنسب لها وللطفل ولتحديد الوقت المناسب تحديداً للفطام هناك  عدة خطوات يجب مراعاتها قبل الفطام وهم:

  1. أن تكون صحة الطفل بحالة جيدة فلا يعاني من مشكلات في المعدة أو في الحلق تمنعه عن البلع.
  2. كما أن من الواجب أن تكون الفترة مناسبة للطفل حيث لا يعاني من مشكلات نفسية أثر فقدان شخص ما أو وفاته.
  3. كذلك يجب أن تحدد الأم فترة تجد أن طفلها به بدأ في تناول الطعام وكذلك  عدم النفران من عملية البلع.
  4. أن يكون إقبال الطفل على الرضاعة قليل عن الطبيعي له واعتماده الأكثر عن الأطعمة الأخرة.

ما هي طرق الفطام الصحيحة للطفل

تختلف طرق الفطام القديمة والمتعارف عليها منذ زمن طويل ولكن اتفقن على كونها كلها خاطئة مثل( الفطام بالصبار، الفطام بالشطة أو الفلفل الحار، أو وضع لون على ثدي الأم مما يظن الطفل إنه مجروح والبعد عنه).
ولكن نتفق على أن جميعها طرق صادمة للطفل وتشكل خطورة كبيرة جداً عليه ومن أسباب خطورته ما يلي:

  1. ان الرضاعة هي الصلة الأقوى في حياة الطفل بين الأم وطفلها فهو اعتاد منذ اللحظة الأولى في حياته على الرضاعة:
    مما يجعل انفصالها عنه بصورة فجائية وبأسلوب غير سليم وغير معد له الطفل صدمة كبيرة جداً غير مغفورة.
  2. يمكن أن يسبب ذلك صدمة نفسية للطفل حيث أن الطريقة النهائية لم تكن تدريجية كما انه يشعره بفراغ هائل.
  3. يسبب الصبار بعد التهيجات في معدة الطفل للمرة الأولى وهناك بعض أنواعه الضارة على الطفل.

وتكمن  الطريقة الصحيحة في فطام الطفل عن الرضاعة ما يلي:

التدريج هو الطريقة الأفضل دائماً للفطام ويتم على عدة خطوات:

Advertisements
  1. أن يكون الطفل قد قلل وجبته الأساسيه وهي الرضاعه تدريجياً وبدأ في إدخال الطعام وبلعه وعرف كيف يقوم ببلعة.
  2. يبدأ الطفل في تناول الوجبات المختلفة السهلة والسريعه التي تقومي بتحضيرها.
  3. يعتاد الطفل على الأكل معكم، فيبدأ الطفل في تقبل معظم الأطعمة بصورة جيده.
  4. يتقبل الطفل الحليب بعد مرور عام أو أكثر حتى مشتقاته المخففة مثل اللبن البقري الخفيف في الفترة الأولى.

ما هي الأغذية الذي يستخدمها الطفل في مرحلة ما بعد الفطام

يجب أن نقوم بتعويض حليب الرضاعة الذي كان يغني الطفل عن الكثير من العناصر الغذائية.
حيث كان يتواجد به أكثر الأشياء مثل البروتينات والكربوهيدرات وغيرهما مما يحتاجه الطفل في تلك الفترة من عمرة.
فتحتاج بعد الفطام إلى تعويض تلك الأشياء بمثلها ولكن من الأغذية الصلبة الذي يتناولها الطفل:

Advertisements

البروتينات: يحتاج الطفل إلى عدة من الأطعمة التي تحتوي على بروتينات مثل قطع الدجاج المقطعة صغيراً لسهولة هضمها لدى الطفل ولإحتوائها على نسبة جيده من البروتينات الذي يحتاجها الطفل.
ومن المفضل أن يكون الدجاج مشوي حيث لا يحتوي على نسبة عالية من الدهون.

الخضروات: وأساسا قد بدأ الطفل في تناول تلك النوع من المأكولات عند بدايته في دخول الأطعمة الصلبة.
كما ان الخضروات بها نسبة جيدة جداً من الفيتامينات التي يحتاجها الجسم.

وكذلك يحتاج إلى مشتقات الألبان والخضروات المشوحه على النار وغيرها من الأطعمة السهلة التي تحتوي على فوائد عديدة.
الفواكة حيث بها كمية جيده من الألياف.

 

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.