الكارديو أفضل قبل أم بعد التمرين

0

تمرين الكارديو جزء أساسي من البرنامج التدريبي لأي لاعب كمال أجسام فهلالكارديو أفضل قبل أم بعد التمرين .

فهي تساعد علي زيادة معدل الحرق و خسارة الدهون. فالجسم أثناء تمرين الكارديو يستخدم الدهون كمصدر للطاقة,بالإضافةإلى أنها تساعد علي صحة القلب. فهي تمارين قلبية تساعد عضلة القلب علي ضخ كمية كبيرة من الدم. مما يساعد علي نشاط الدورة الدموية في الجسم تكون في مرحلة التضخيم بمعدل مرتين إلى ثلاث مرات، و في مرحلة التنشيف تكون من ثلاث إلي خمس مرات. و تكون مدته لا تقل عن 30 دقيقة.

فهل الأفضل ممارسة الكارديو قبل التمرين أم بعده ؟!

يستهدف الكارديو مخازن الجليكوجين الكارديو أفضل قبل أم بعد التمرين

تمرين الكارديو يستهلك مخارن الجليكوجين بشكل أساسي، بجانب أستهداف مخازن الدهون،فعند ممارسة الكارديو قبل تمرين الحديد فلن يكون عندك الطاقة الكافية لممارسة تمرين الحديد. لأن الكارديو قد استهلك معظم مخزون هرمون الجليكوجين. فلن تستطيع التمرين بشدة عالية و رفع أوزان كبيرة.

يحفز الكارديو إفراز الكورتيزول

هرمون الكورتيزول يفرز من الغدة الكظرية التى من الممكن إعاقة هدفك من بناء العضلات،لأنه عند إرتفاع هرمون الكورتيزول في الدم يساعد على هدم الأنسجة العضلية.و هذا يأخر تحقيق هدفك من المكاسب العضلية.

كل من تمارين الكارديو و تمارين الحديد ترفع من مستوى هرمون الكورتيزول في الدم. ولكن تمارين الحديد تساعد أيضا علي افراز هرمون التستوستيرون المسؤل عن بناء العضلات. مما يساعد علي إتمام التمرين بنجاج و بناء العضلات .فعند ممارسة الكارديو قبل التمرين يتم إفراز هرمون الكورتيزول بغزارة مما يهدم الأنسجة العضلية و يقلل من طاقتك في تمرين الحديد.

يساعد في حرق المزيد من السعرات الحرارية بعد التمرين

تمرين الحديد و الأوزان لا يجعل الجسم يحرق الكثير من السعرات الحرارية و الدهون. و لكن يحرق الكثير من السعرات الحرارية بعد التمرين. لتعويض الألياف العضلية التي تم هدمها أثناء التمرين. فيحتاج طاقة كبيرة الأتمام هذه العملية.فعندما تمارس تمرين الحديد ثم تمارس تمرين الكارديو بعده مباشرة. فإنك تجعل الجسم يبذل المزيد من المجهود و الطاقة. فأنت تجعل الجسم يدخل في عملية إصلاح و إعادة بناء الأنسجة التى تم هدمها، بالإضافة إلى تعويض و ملئ مخازن الجليكوجين و هي عملية صعبة تتطلب طاقة كبيرة من الجسم لإتمامها.

فعند الإنتهاء من تمرين الحديد و الكارديو و تناول وجبة غذائية متزنة يركز الجسم علي تعويض الألياف العضلية التى تم هدمها و بناء العضلات و الحفاظ علي قوته ملئ مخازن الطاقة من جديد.

فلذلك يجب أن تحتوي الوجبة علي كمية مناسبة من البروتين و كمية منخفضة من الكاربوهيدرات بالإضافة إلى الدهون الصحية و الفيتامينات فسوف يعمل الجسم علي بناء العضلات بنسبة أكبر من ملئ مخازن الجليكوجين , و تساعد تمارين الكارديو علي زيادة معدل الحرق بعد الإنتهاء من التمرين لفترة تصل إلي 48 ساعة ففى هذه الفترة يقوم الجسم بعمل الكثير من العمليات الحيوية الإستشفاء مما يجعلة يستهلك كمية كبيرة من الطاقة.

تجنب التعرض للإصابات

كما ذكرنا فعند ممارسة الكارديو قبل تمرين الحديد فلن يكون عندك الطاقة الكافية لممارسة تمرين الحديد لأن الكارديو قد استهلك معظم مخزون هرمون الجليكوجين فلن تستطيع التمرين بشدة عالية و رفع أوزان كبيرة. فعند ممارسة التمرين الحديد بعد الكارديو لن تستطيع رفع وزن عالي أو سوف ترفع الوزن بشكل خاطئ مما قد يعرضك للإصابة لذلك أجعل تمرين الكارديو بعد تمرين الأوزان و الحديد لتجنب الإصابات.

يمكنك متابعة المزيد من خلال موقع النهاردة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.