الكفايات التربوية اللازمة لمعلمي المعاقين بصرياً

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

هناك بعض الكفايات التربوية اللازمة لمعلمي المعاقين بصرياً التي أهتمت بتبسيط المعلومات لتسهيل العمليه التعليميه والتربوية للأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة.

 ـ أولا الكفايات التربوية أن تفهم فلسفة تعليم المعاقين بصرياً واتجاهاته :

١. يدرك الفلسفة التي تقوم عليها عملية تربية وتأهيل المعاقين بوجه عام والمعاقين بصرياً بوجه خاص.

٢.يلم بالتشريعات والقوانين التي تحكم تربية وتأهيل المعاقين في مصر والعالم.

Advertisements

٣.يلم بأنماط تربية المعاقين بصرياً ومميزات وعيوب كل نمط.

٤.يلم بالتصنيفات المختلفة للمعاقين والأسس التي يبني عليها التصنيف.

٥.يلم بالمصطلحات المتعلقة بمجال التربية الخاصة.

٦.يلم بالاتجاهات الحديثة في مجال التربية الخاصة بوجه عام وتربية المعاقين بصرياً بوجه خاص.

٧.يعرف أهم المراكز التربوية والاجتماعية المهتمة بتربية وتأهيل المعاقين بوجه عام وتعليم مادة تخصصه للمعاقين بصرياً بوجه خاص.

٨.يلم بالخدمات التي يمكن أن تقدمها الإدارة العامة للتربية الخاصة والادارات الفرعية في المحافظات في مجال تعليم.

٩. تأهيل المعاقين بصرياً ومعرفة المصادر والهيئات المحلية التي يمكن الاعتماد عليها في تمويل مدارس المعاقين بصرياً للقيام بأعباء تعليم.

١٠.تأهيل المعاقين ويلم بالطبيعة النفسية للمعاق بصرياً والكيفية التي تؤثر بها اعاقته على قدراته الكامنة على التعلم وهناك أيضا بعض أدوار ومسئوليات معلم التربية الخاصة ومعيار الاستراتيجيات التعليمية.

 ـ ثانياً من الكفايات التربوية تخطيط وتعديل المناهج:

لتلائم طبيعة الاعاقة البصرية وتحقق أهداف تدريس المادة للمعاقين بصرياً:
يعرف الأسس العامة لبناء المناهج الخاصة بالمعاقين بوجه عام والمعاقين بصرياً بوجه خاص.

يعرف الخصائص المميزة لمناهج المعاقين بصرياً

-يستطيع أن يحلل الموقف التعليمي الى عناصره المكونة له بما يساعده على تعديله ليلائم المعاقين بصرياً.

-يستطيع أن يضع تصوراً للأنشطة التعليمية للمعاقين في ضوء ما يجمعه من بيانات عن طبيعة الإعاقة البصرية.

-يخطط لإكساب التلاميذ المعاقين بصرياً معلومات وظيفية تفيدهم في حياتهم وتساعد على اندماجهم في مجتمع المبصرين.

-يخطط المواقف التعليمية التي يمكن من خلالها تنمية قدرة المعاق بصرياً على التفكير العلمي لمواجهة ما قد يقابله من مشكلات حياتية تعوق تكيفه مع البيئة.

– يخطط المواقف التي يمكن من خلالها التعرف على قد ما يكون ما لدى المعاق من ميول ومواهب وتنميتها بما يساعد على حسن تكيفه واندماجه في المجتمع.

– يخطط المواقف التعليمية التي يمكن من خلالها اكساب المعاق بصرياً الاتجاهات الايجابية نحو نفسه ونحو اعاقته ونحو المجتمع والبيئى التي يعيش فيها بما يساعد على تجنب اضطرابات النمو والسلوك التي قد تفرضها الاعاقة البصرية.

 – يخطط المواقف التي يمكن من خلالها اكساب المعاق بعض المهارات الأدائية البسيطة التي تتفق وطبيعة الاعاقة البصرية وتكون عوناً له في اداء بعض الأعمال التي تزيد من تكيفه مع مجتمع المبصرين.
– يخطط الخبرات التعليمية التي تنمي مهارات.

– الاكتشاف من خلال مل يتوافر لدى المعاق بصرياً من حواس.

ـ ثالثاً الكفايات التربوية صياغة الأهداف التي يمكن ان يحققها تدريس مادة تخصصه للمعاقين بصرياً:

١. يعرف الأهداف العامة لتدريس المادة للتلاميذ المعاقين بصرياً بالمرحلة التي يعمل بها.

٢. يعرف السلوكيات التي يمكن أن يحققها التلاميذ المعاقين بصرياً في كل مستوى من مستويات الأهداف المعرفية والوجدانية والنفس حركية.

٣.يصوغ أهداف تدريس المادة للمعاقين بصرياً بطريقة إجرائية تحدد بوضوح أنواع السلوك المرغوب إكسابها للمعاق وبصرياً بطريقة مناسبة لمستوياتهم وقدراتهم وطبيعة اعاقتهم.

٤.يراعي شمولية الأهداف التعليمية التي يصوغها لمختلف المستويات المعرفية والوجدانية والنفس حركية.

ـ قرارات تخص دمج المعاقين بصرياً

أصدر وزير التربية والتعليم الفنى الدكتور طارق شوقي قراراً وزارياً يتعلق بدمج الطلاب ذوى الإعاقة البسيطة بالتعليم العام
وبالنسبة للإعاقة البصرية:
١. يتم قبول جميع درجات الإعاقة البصرية (الكفيف – ضعيف البصر).
٢. يقبل بمدارس الدمج الطالب ذوى الاعاقة البصرية وهو من تقل حدة إبصاره عن 6/60 كذلك يقبل ضعيف الابصار والذي تبلغ درجة إبصاره 6/60 فى العينين أو العين الأقوى أو بعد التصحيح باستخدام النظارة الطبية.

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً