المعونة الولايات المتحدة الى مصر

بداية المعونة الولايات المتحدة معونة الولايات المتحدة لمصر.

كانت مع السلام مع اسرائيل عام 1978 و تم التعاقد كلا الدولتين.

على السلام بينهم ان تاخذ كلا الدولتين اعانه من امريكا.

فكانت تستلم مصر 2.1 مليار دولار سنويا فهذه المساعدات التى تقدمها امريكا لنا توفرلهم العديد من الامكانيات.

معونة الولايات المتحدة الى مصر

هى جعلتهم يتغلغلون داخل المجتمع المصرى من صحة وتعليم وصناعة وبنية تحتية مما وفر معلومات اكتر لصانعين القرار الامريكى اتجاه مصر.

اما عن المكاسب الاقتصادية من المعونة لامريكا هو اجبار الجانب المصرى.

شراء منتجات ومحاصيل امريكية معينة باسعار اغلى من الاسعار العالمية.

هذا غير شرط ان تستعمل شركات الشحن الامريكية فى نقل هذه البضائع.

مما يجعل كل ذلك ذو نفع كبير على الاقتصاد الامريكى وتنشيط شركات الشحن الامريكية.

المنافع العسكرية

ولقد اعطت امريكا مصر من عام 1999 الى 2005 مبلغ 7.3 مليار دولار وتم شراء اسلحة امريكية بمبلغ 3.8 مليار دولار،امكانية التحليق العسكرى.

فى المجال الجوى المصرى والحصول على اذن عبور سريع للسفن الحربية لمرور من قناة السويس،غير ذلك كانت ورقة رابحة فى يد الامريكان.

لضغط على مصر لتحقيق رغبات سياسية وفى 2014 قرر مجلس الشيوخ الامريكى بخفض المعونه لمصر لتصبح 1.3 ملياردولار معونة عسكرية و200 مليون دولار معونه اقتصادية.

لكن بعد ثورة 25 ينايرهناك 75% من الشعب المصرى يرفضون المعونة الامريكية وبعد 30 يوليو هذه النسبة زادت.

لكن يستبعد المحللون لن يتم قطع المعونة الامريكية

 من الصعب التخلص منها بسهوله لانها ليست مجرد اموال هى عبارة عن عقود واتفقيات بين البلدين.

خدمة صيانة لالسلاح الامريكى الجانب المصرى شراء منتجات ومحاصيل امريكية.

معينة باسعار اغلى من الاسعار العالمية الذى هو سبب لجعل مصر قوى عسكرية قوية لذلك تم استرجعها عام 2017.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.