النحافة وسوء التغذية وعلاجها

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

تعتبر النحافة النحافة وسوء التغذية وعلاجها.هي أحد أسباب نقص العناصر الغذائية، مما يؤدي إلي الدخول في حالة صحية خطيرة.ويحدث هذا نتيجة عدم تناول الاغذية الصحية، وإتباع نظام غذائي لا يحتوي على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم لإكساب الوزن والتخلص من النحافة.

الإصابة بالنحافة لا تعتمد على كميه السعرات الحرارية.ويكون السبب الأساسي هو نقص العناصر الغذائية بسبب إتباع أنظمة غذائية لا توفر احتياجات الجسم أو وجود مشاكل في عملية التمثيل الغذائي، وامتصاص العناصر الغذائية.لذلك عليك معرفة أسباب الإصابة بالنحافة، وأسباب سوء التغذية وكيفية تفاديها.ومعرفه كيف يمكنك اكتساب بعض الوزن.

النحافة وسوء التغذية وعلاجها.

‌أسباب الإصابة بالنحافة وسوء التغذية

  1. الإصابة بالاكتئاب والشعور بالقلق والتوتر والاضطرابات النفسية تؤدي إلى فقدان الشهية.
  2. الإصابة بالأمراض المزمنة مثل السرطان وأمراض الكبد والكلى.تسبب فقدان الشهية والاصابة بالنحافة وخسارة الوزن.
  3. الإصابة بالتهابات القولون العصبي والقرحة المعدية يؤثر على عملية الهضم.والاستفادة من العناصر الغذائية.
  4. الاعتماد على الوجبات السريعة التي لا تحتوي على عناصر غذائية مفيدة للجسم .
  5. حدوث عسر في الهضم والبلع الإصابة بفقدان الشهية.
  6. تناول بعض الأدوية والمكملات التي تصيب الشخص باضطرابات في الجهاز الهضمي وفقدان الشهية.

‌العوامل التي تؤدي إلى الإصابة بالنحافة وسوء التغذية.

  1. عدم معرفة طرق التغذية السليمة والصحية ومعرفه احتياج الجسم من العناصر الغذائية.
  2. شرب الكحوليات أو تناول بعض الادوية التي تسبب النحافة.
  3. ان يكون دخل الشخص قليل وحالته المادية غير مستقرة.
  4. الإصابة بالعجز الجسدي الذي يمنع الشخص من الحركة.
  5. الاصابة بفقدان الشهية نتيجة عدم الشعور بطعم ورائحة الطعام.

‌علامات الإصابة بالنحافة

Advertisements

يتم تشخيص أن هذا الشخص مصاب بالنحافة إذا لوحظ انخفاض في كتلة الجسم BMI إلى أقل من 18.5 أو إذا فقد الجسم 5_10 % من الوزن مرة واحدة في وقت قصير.وخلال فترة تكون مدتها ثلاثة اشهر.وتعتبر كتلة الجسم هي الحد الفاصل بين معرفة هل الشخص مصاب السمنة نتيجة الإفراط في التغذية أو مصاب بالنحافة نتيجة سوء التغذية، وعدم توفير العناصر الغذائية للجسم.وأيضا من علامات الإصابة بالنحافة

  1. حدوث ضعف عضلي
  2. الشعور دائما بالإرهاق والتعب
  3. حدوث تقلبات مزاجية
  4. الإصابة بضعف المناعة
  5. الاصابة بالأمراض

ولكن كل هذه العلامات يصاب بها الشخص البالغ.

‌أما بالنسبة للأطفال فإن الإصابة بالنحافة أو سوء التغذية قد يسبب.

  1. ضعف عاما.
  2. حدوث خلل أو تباطء في عملية النمو الطبيعي.
  3. عدم حدوث توافق بين الوزن والطول.
  4. الإصابة بالتوتر والغضب والانفعال.
  5. سقوط الشعر وشحوب البشرة.

لذلك يجب على الأهل مراقبة الأطفال ومقارنة الوزن والطول بالمعدل الطبيعي لنمو الطفل مقارنة بعمره.

النحافة وسوء التغذية وعلاجها.

‌كيف يتم معالجة النحافة وسوء التغذية

هناك طريقتين لمعالجة النحافة إما عن الطريق الطبي أو العلاج في المنزل.

العلاج الطبي يكون عن طريق تناول مكملات غذائية وبعض الفيتامينات التي تعوض النقص في العناصر الغذائية المهمة للجسم.

أما المعالجة عن طريق المنزل.يكون في المقام الأول هي تعديل السلوكيات الغذائية الخاطئة.ويجب على الشخص المصاب تناول الوجبات التي تحتوي على العناصر الغذائية المفيدة التي يحتاجها الجسم.من بروتين وكربوهيدرات ودهون صحية وفيتامينات وألياف طبيعية.

ومن الممكن الاستعانة ببعض المكملات الغذائية والفيتامينات بجانب التغذية الصحيحة السليمة. لذلك يجب على المصاب بالنحافة وسوء التغذية إتباع نظام غذائي متوازن ومتكامل يحتوي على جميع العناصر الغذائية مثل

  • البروتين

يعتبر البروتين هو الحجر الأساسي لبناء العضلات وتجديد الأنسجة والألياف التي تم هدمها خلال التمرين، وإمداد الجسم بالأحماض الأمينية التسعة الأساسية التي يحتاجها الجسم في تخليق البروتين في العضلات، وإتمام عملية الاستشفاء العضلي لبناء كتلة عضلية.

بالإضافة إلى أنه يساعد في فقد وخسارة الدهون يجعلك تشعر بالشبع لأطول فترة ممكنة.

  • الكربوهيدرات

الكاربوهيدرات هي المصدر الرئيسي للطاقة في الجسم لذلك يجب معرفة كمية الكربوهيدرات المناسبة لإحتياج الجسم.

يستخدم الجسم أكثر من 50% من الطاقة المبذولة في التمرين من الكاربوهيدرات، يوجد نوعين من الكاربوهيدرات.

النوع الأول الكربوهيدرات البسيطة سريعة الإمتصاص، النوع الثاني الكاربوهيدرات المعقدة بطيئة الإمتصاص، وتعتبر الكاربوهيدرات المعقدة هي الأفضل لأنها توفر الإحساس بالشبع.وتمد الجسم بالطاقة لأطول فترة ممكنة.ولكن غالبا ما يرتبط في أذهان البعض عند سماع كاربوهيدرات بالزيادة في الوزن.وهذا إعتقاد خاطئ فهناك كاربوهيدرات نظيفة ومفيدة للجسم.

كمصدر للطاقة

تعتبر الكربوهيدرات من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم بشكل أساسي خلال اليوم.وخلال القيام بالعمليات الحيوية فهو مصدر أساسي لإنتاج الطاقة، ومن أهم الأساسية التي يتم الحصول علي الكاربوهيدرات منها الأرز، المكرونة، البطاطا، البطاطس، الشوفان وحبوب القمح الكاملة.فبعد تناول كمية مناسبة من الكاربوهيدرات تتحول في الدم إلى سكر الجلوكوز وتخزن في العضلات على هيئة هرمون الجليكوجين الذي يتم إستخدامه كمصدر للطاقة أثناء فترة التمرين، بالإضافة أنها تحفز إفراز هرمون الشبع في الجسم.

تمثل الكاربوهيدرات أكثر من 50% من السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم.فإذا كان إحتياجك من السعرات الحرارية 3000 سعر حراري فإن إحتياجك من الكاربوهيدرات يمثل حوالي 1300-1700 سعر حراري.وهذا يتراوح من 325 إلى 425 جرام كاربوهيدرات في اليوم مقسمة على عدة وجبات.ويحتوي جرام الكاربوهيدرات الواحد على 4 سعر حراري بذلك يمكنك حساب الكاربوهيدرات والكمية المناسبة لإحتياج الجسم

النوع الأول الكربوهيدرات البسيطة سريعة الإمتصاص، النوع الثاني الكاربوهيدرات المعقدة بطيئة الإمتصاص، وتعتبر الكاربوهيدرات المعقدة هي الأفضل لأنها توفر الإحساس بالشبع.وتمد الجسم بالطاقة لأطول فترة ممكنة.ولكن غالبا ما يرتبط في أذهان البعض عند سماع كاربوهيدرات بالزيادة في الوزن.وهذا إعتقاد خاطئ فهناك كاربوهيدرات نظيفة ومفيدة للجسم.

  • الدهون الصحية

الدهون الصحية هي الدهون الغير مهدرجة لاتخزن في الجسم، ولكن هامة جدا للاعب كمال الاجسام.فهي تساعد في عملية الحرق، وتساعد الجسم في القيام بالوظائف الحيوية بشكل طبيعي، ونمو العضلات.ومن مصادر الدهون الصحية المكسرات وزيت الزيتون والافوكادو وسمك السلمون.

  • الفيتامينات

يعتمد معظم لاعبي كمال الأجسام في نظامهم الغذائي على البروتينات والكربوهيدرات والدهون وفي الأغلب يهملون جانب الفيتامينات والمعان.لكنها لا تقل أهمية عن البروتين والكربوهيدرات.فهي تحافظ على الصحة العامة للجسم والقيام بالعمليات الحيوية بشكل أفضل.ويؤدي إهمالها إلى قوة ونمو العضلات وقدرتها على الاستشفاء.كما أنها تساعد في تقوية الجهاز المناعي والمحافظة على صحته وكفاءة أدائه.

نصائح غذائية لعلاج النحافة والمساعدة في زيادة الوزن بطريقة صحية

  1. اختيار العناصر الغذائية والاطعمة المفيدة التي تحتوي على سعرات حرارية كبيرة مثل المكسرات والافوكادو وزبده فول السوداني والشوفان وبعض الدهون الصحية.
  2. ممارسه الرياضة من أهم الأسباب التي تساعد في التخلص من النحافة واكتساب بعض الوزن.  فممارسة تمارين رفع الأثقال وبعض تمارين الحديد التي تساعد في زياده الشهية واحتياج الجسم من العناصر الغذائية لبناء العضلات واكتساب بعض الوزن.فممارسة الرياضة بجانب التغذية الصحيحة سوف تساعد في زيادة الوزن والتخلص من النحافة.
  3. شرب المياه والعصائر الطبيعية بكمية كافية وهناك بعض العصائر تكون مرتفعة السعرات الحرارية يمكن تناولها أثناء تناول الوجبات.ويجب أن تحتوي الوجبات الغذائية على الخضروات بشكل اساسي وبكمية كبيرة.
  4. تجنب تناول الوجبات السريعة التي لا تحتوي على عناصر غذائية مفيدة للجسم، والابتعاد عن المشروبات التي لا تحتوي على سعرات حرارية عالية مثل المشروبات الغازية والقهوة وبعض مشروبات الطاقة.
  5. تناول كمية كافية من البروتين لأنها العامل الأساسي في بناء العضلات وعملية الاستشفاء العضلي.ويجب التنوع في تناول مصادر البروتين.كما أنه يمكنك الاستعانة بمكملات البروتين لزيادة السعرات الحرارية وبناء العضلات.
  6. يفضل تناول الأطعمة كاملة الدسم لزيادة السعرات الحرارية وإمداد الجسم بالمزيد من العناصر الغذائية.
  7. أخذ القدر الكافي من النوم ما لا يقل من 6 إلى 8 ساعات يوميا خلال فتره الليل.
  8. ينصح بتقسيم الوجبات الكبيرة إلى وجبات صغيرة بحيث يكون عدد الوجبات في اليوم من 5 إلى 6 وجبات متكاملة العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم.
  9. ينصح بتناول سناكس بين الوجبات للشعور بالشبع مثل المكسرات والفاكهة.

يمكنك متابعة المزيد من خلال كمال أجسام

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً