بناء العضلات لمرضى السكري

0 81
إذا كنت مريضاً مصاباً بمرض السكري فعليك معرفة كيفية بناء العضلات لمرضى السكري وتريد ممارسة لعبة كمال الأجسام.
إليك ما تحتاج معرفته عن كيفية تصميم نظام تدريبي ونظام غذائي الذي ينصح به لوصول لأفضل النتائج مع الحفاظ على صحتك العامة.
من يذهب إلى الصالات الرياضية أو يمارس رياضة كمال الأجسام يريد في النهاية أن يبني كتلة عضلية ويفقد الكثير من الدهون ويحصل على جسد جذاب ومتناسق، ويعد النظام الغذائي العامل الأساسي في حياة كل رياضي أو لاعب كمال أجسام، ولكن عليك التركيز على أن من يريد ممارسة كمال الأجسام وهو مصابا بمرض السكر سواء من النوع الأول أو النوع الثاني.
حيث أن مرضى النوع الأول لا يستطيع جسمهم إفراز هرمون الأنسولين مطلقا وبالتالي يضطرون أن يأخذونه يومياً عن طريق الحقن، أما النوع الثاني فيقوم جسمهم بإفراز هرمون الأنسولين ولكن بشكل جزئي غير كامل فيمكن مساعدتهم بتناول الأدوية التي تقلل سكر الدم وتخفيف المرض دون الحاجة لحقن هرمون الأنسولين من الخارج ويرتبط النوع الثاني بالإصابة بالسمنة وإرتفاع الضغط والدهون.
كيفية بناء العضلات لمرضى السكري.

السعرات الحرارية

يجب الحذر لعدد السعرات الحرارية وذلك حسب الهدف الذي يريده كل لاعب، حيث يجب أن يحسب كمية السعرات الحرارية التي يحتاجها الجسم للحفاظ على وزنه الحالي وذلك باستخدام معادلات من الحاسبات، ثم يبدأ منها لهدفه سواء فقد وزن وذلك بالعمل عجز في عدد السعرات أو زيادة الكتلة العضلية وذلك بزيادة في كمية السعرات الحرارية.

من ناحية الالأنظمة الغذائية التي يجب أن يتبعها مريض السكري الذي يريد ممارسة رياضة كمال الأجسام، فيجب عليه الإعتماد على مصادر البروتين والأحماض الأمينية الصحية، والدهون الصحية الغير المشبعة مثل الأوميجا 3 والأوميجا 6 أما بالنسبة للكربوهيدرات لا تعد أساسية لمريض السكر.

البروتين

يحتاج مريض السكر من 1.4 -2 جرام لكل 1 كيلو جرام من وزن الجسم من إحتياج الجسم من البروتين، فإذا كان وزنه 67 كيلو جرام فيحتاج إستهلاك من 90-150 جرام بروتين في اليوم.

وهذه الكمية يمكن توزيعها على 3-5 وجبات في اليوم كل وجبة تحوي 20-40 جرام بروتين، ويجب أن يكون مصدر بروتين عالي في القيمة الغذائية.

الدهون الصحية

الدهون الصحية يجب أن تشكل نسبة 20-30% من إجمالي السعرات الحرارية.حيث تعتبر الحموض الدسمة الصحية الغير المشبعة هي الأهم ويجب أن يستخدمها مريض السكر مثل الأوميجا 3 والأوميجا 6 والتي تتوفر في الزيوت النباتية والأسماك والمكسرات.

أو يمكن الحصول عليها بشكل مكملات بجرعة 1-3 جرام في اليوم حيث أنها تلعب دورا كبيرا في تعزيز الحساسية لهرمون الأنسولين وضبط الدهون وضغط الدم.

ولكن يمكن الحصول على مكملات زيت السمك بجرعة أكثر من 3 جرام في اليوم بالنسبة لمريض السكر الذي يعاني من مشاكل صحية في الضغط والدهون.

كمية الكربوهيدرات قليلة

كلما تناولت دهون صحية أكثر أصبحت الكمية المتبقية من الكربوهيدرات قليلة من إجمالي السعرات الحرارية، ولكن كلما تدربت أكثر فأنت بحاجة للكربوهيدرات حتى لو كنت مريض سكر، فإن كنت تمارس تمارين الحديد ورفع الأثقال من 3-6 مرات في الأسبوع.

ستحتاج إلى كمية كربوهيدرات أكثر لإمداد الجسم بالطاقة التي يحتاجها، ولكن يمكنك إستبدالها بالألياف الغذائية كأحد أهم مصادر الكربوهيدرات حيث لها دورا في ضبط معدل السكر في الدم وتطيل الإحساس بالشبع وتعزز عملية الهضم خاصة الموجودة في الخضار والفواكه.

ويمكن تناول 30-40 جرام من الألياف يوميا، وبما أنك تراقب معدل السكر الدم يوميا وتحسب كمية السعرات الحرارية الموجودة في وجباتك فلا داعي لتجنب الكربوهيدرات.بحيث يمكنك ضبط كميتها بحيث لا تصاب بهبوط فجائي في سكر الدم، ويفضل اختيارها من الحبوب الكاملة كالشوفان وحبوب القمح.

أوقات تناول الوجبات

يعتبر توقيت الوجبات عامل أساسي بالنسبة لمريض السكر.لمنع الإصابة بإرتفاع أو إنخفاض مفاجئ في معدل السكر في الدم.  فيمكن تناول كمية من الكربوهيدرات لعلاج انخفاض في معدل السكر الفجائي، أما بعد الإنتهاء التمرين يجب تناولكمية مناسبة من البروتين والكربوهيدرات وذلك في حال التدريب بدون تناول وجبة كبيرة قبل التمرين.

ويمكن تناول البروتين والأحماض الأمينية الأساسية خلال التمرين في حال كان معدل السكر في الدم مرتفعا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.