تكلفة لقاح فيروس كورونا للفئات المستحقة

0 5
Advertisements

أعلن المتحدث الرسمي بإسم صندوق تحيا مصر محمد مختار عن تكلفة لقاح فيروس كورونا للفئات المستحقة والتي تصل إلى حوالي 2 مليار جنية مصري وياتي ذلك ضمن مجهودات الدولة لمحاربة فيروس كورونا والخروج من تلكالجائحة المرضية بأقل خسار وتعد تلك الجائحة الصحية هي الأولى من نوعها فلم يشهد العالم مثلها على مر العصورالتاريخية والعصور البشرية وقد بدء فيروس كورونا في شهر ديسمبر في أواخر عام 2019 م ومع بداية المنتصف الأول من عام 2020 م تم إنتشار تلك الفيروس في جميع انحاء العالم مما أدى إلى غلق العالم باكمله.

Advertisements

تكلفة لقاح فيروس كورونا للفئات المستحقة

يسعى صندوق تحيا مصر لتوفير العديد من اللقاحات للعديد من الأسر المستحقة الغير قادرة وذلك تنفيذا لقرارات الرئيس عبد الفتاح السيسي وقال محمد مختار في برنامج على مسئوليتي مع الإعلامي أحمد موسى أن صندوق تحيا مصر قام بتوفير العديد من المعدات الطبية والأجهزة الطبية وأطنان مطهرات للأطقم الطبية في العديد من المستفيات في جميع انحاء الجمهورية ويسعى صندوق تحيا مصر لتوفير العديد من اللقاحات للأسر المستحقة والتي بلغ تكلفتها إلى حوالي 2 مليار جنية مصري.

مساهمة صندوق تحيا مصر لمحاربة فيروس كورونا

لقد أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارات بتحمل صندوق تحيا مصر العديد من التكاليف الطبية منذ بداية جائحة كورونا فقد قتم صندوق تحيا مصر بتوفير العديد من الأجهزة الطبية والمطهرات والقمامات والمعدات الطبية اللازمة للأطقم الطبية والمواطنيين في جميع المتشفيات في جميع انحاء الجمهورية وفي الوقت الحالي يسعى صندوق تحيا مصر لتوفير العديد من اللقاحات للأسر المستحقة الغير القادرة ويتبنى ذلك العديد من الشخصيات العامة ورجال الأعمال.

Advertisements

جهود الدولة لمحاربة فيروس كورونا

تعمل الدولة بكل حزم وقوة منذ بداية جائحة كورونا وذلك للخروج من جائحة كورونا بأقل الخسائر الممكنة وتعمل الدولة على توفير العديد من المعدات الطبية والرعاية الطبية اللازمة للمواطنين في العديد من المستشفيات على مستوى انحاء الجمهورية وفرض العديد من الإجراءات الإحترازية علىالمواطنيين وتطبيق مبدأ التباعد الإجتماعي بكل حزم وقوة وفرض الغرامات والعقوبات الشديدة والصارمة على الأشخاص الذين لا يقومون بإتباع تلك الإجراءات.

Advertisements

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.