تمارين المقاومة وتمارين الكارديو

إنَّ المقارنة بين تمارين المقاومة وتمارين الكارديو أيهما الأفضل لك كلاعب كمال أجسام.
يفضّل أغلب الرياضيين ممارسة تمارين الكارديو عندما يريدون خسارة الدهون و فقدان بعض الوزن، وذلك لأن ممارسة تمارين الكارديو تحرق سعرات حرارية أكثر خلال نفس المدة التي يمكن فيها ممارسة تمارين المقاومة.
ولكن من جهة أخرى يفضل الرياضيين ممارسة تمارين المقاومة عندما يريدون بناء العضلات، وذلك لأن ممارسة تمارين المقاومة تحفز بناء الكتلة العضلة الصافية.

تمارين الكارديو

تعرف تمارين الكارديو بأنها تمارين يمكن أن تزيد عدد ضربات القلب لحوالي 50% من حدها الأقصى ولفترة معينة من الوقت، وهذا يوضح إلى أن العضو الأكثر استفادة من ممارسة هذه التمارين هو القلب والأوعية الدموية.

زيادة عدد ضربات القلب يعني أن هناك كمية أوكسجين أكثر يصل إلى خلايا العضلات وهناك حرق أكثر للغذاء، كما أن وصول الأوكسجين بكميات كبيرة إلى الخلايا العضلية سيؤدي إلى حرق المزيد من سعرات حرارية أكثر أثناء وبعد التمرين.

يفضل ممارسة تمارين الكارديو مدة 30 دقيقة تقريبا يوميا ولمدة 3 أيام في الأسبوع، ومن التمارين الأكثر إنتشارا: الآيروبيك، والجري، والمشي، وركوب الدراجة، والسباحة.

بالإضافة لوجود أنواع خاصة أكثر من تمارين الكارديو مثل التجديف، وكرة السلة، والتنس، وكرة القدم وهي رياضات تحتاج لحرق سعرات حرارية كبيرة وتعتمد على عضلة القلب.

فوائد تمارين الكارديو

تساعد ممارسة تمارين الكارديو بالإضافة إلى تقوية أعضاء الجسم الحيوية كالرئتين والقلب والعضلات بالإضافة إلى فقدان الدهون وخسارة الوزن، كما أنَّها تقي الجسم من حدوث الأمراض المزمنة كارتفاع ضغط الدم، والسمنة، والسكري من النوع الثاني.

تزيد تمارين الكارديو أيضاً من معدلات هرمون الكورتيزول في الجسم، مما يساعد على تحسين الحالة المزاج، وتقلل من الشعور بالإرهاق، والراحة أثناء النوم.

تمارين المقاومة

تمارين المقاومة هي تمارين تزيد من قوة وحجم العضلات في الجسم، وتعتمد هذه التمارين على خاصية قوة الجاذبية على الأوزان، حيث أنَّ ممارسة التمرين برفع الأوزان مثل الدامبلز والبار  يؤثر بالنتيجة إلى زيادة الحمل على العضلات أكثر وجعلها تتقلص مما يزيد من حجمها.

تستخدم تمارين المقاومة مجموعة من التكرارات، و تختلف عدد المجموعات وعدد التكرارات حسب حالة العضلة، حيث أن رفع الأوزان الأثقل وبتكرارات أقل يزيدمن الحمل على العضلات وبالتالي من الكتلة العضلية الصافية، أما رفع أوزان أقل وبتكرارات أكبر يؤدي إلى زيادة قوة التحمل للعضلات.

 

فوائد تمارين المقاومة

تمارين المقاومة تزيد من الكتلة العضلية الصافية، وتؤدي لحرق سعرات حرارية أكثر، لأنه كلما أمتلك شخص حجم عضلي أكبر، كلما كان معدل حرق الدهون أكثر، ولهذا السبب يجعل الرجال يتناولون سعرات حرارية أكثر من النساء، ولكنهم لا يحصلون على وزن زائد بسهولة لأن طبيعة أجسامهم فيها حجم عضلي أكبر من الحجم العضلي عند النساء وبالتالي تحرق أجسامهم سعرات حرارية أكثر.

وما يميز تمارين المقاومة عن تمارين الكارديو، بأنها تجعل شكل الجسم جذاب وتمنحه شكلا متناسقا للعضلات، وهذا لا يحدث عند ممارسة تمارين الكارديو.

أيهما يحرق سعرات حرارية أكثر

تساعد تمارين الكارديو في حرق سعرات حرارية أكثر خلال ممارسة التمرين مقارنة بمعدل حرق تمارين المقاومة، ولكن ذلك باختلاف بسيط يتراوح بين 40-80 سعر حراري.

ولكن ما يميز تمارين المقاومة عن نمارين الكارديو بأن عملية حرق الدهون تستمر حتى بعد الإنتهاء من ممارسة التمرين وبمدة 36 ساعة تقريبا وهذا ما يسمى تأثير الأفتربرن، أي سيستمر جسمك بحرق المزيد من السعرات الحرارية بعد التمرين حتى لو لم تكن تقوم بشيء حتى في فترة النوم والراحة.

تعد التمارين الرياضية من نوع تمارين الكارديو وتمارين المقاومة مكملة لبعضها البعض، حيث لا يُعد أحد النوعين بديلا عن الآخر، كما أنه يفضل المزج بينهما، حيث يمكن ممارسة تمارين الكارديو يومان أو ثلاثة أيام في الأسبوع، وتمارين المقاومة ثلاثة أيام أو أربعة أيام في الأسبوع بجانب تمارين الكارديو، وهذا سيحقق النتائج المطلوبة من ممارسة النوعين معاً من التمارين من أجل فقدان الوزن والحفاظ على الكتلة العضلية و الحفاظ على شكل الجسم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.