أسباب حمونيل الأطفال وعلاجه

0

سوف نوضح لكم أسباب حمونيل الأطفال و علاجه في الأجواء الحالية وخاصة الصيفية الحارة تظهر على الأطفال بعض التحسسات أو القرح الصغيرة التي تتميز بلونها الاحمر وتتكاثر بصورة سريعة جداً مما يثير القلق لدى الأمهات والأسر كما أن مظهرها أيضاً مقلق بالنسبة لهم وهي ما تسمى بالحمونيل واليوم سوف نتحدث عن الحمونيل أسبابة وطرق علاجه لأن كما اعتدنا أن نزيل كل العوائق الموجودة أمامك كأم فما هو حمونيل الأطفال أسبابة اهم الطرق لعلاجة .

ما هو حمونيل الأطفال

هو مرض جلدي يصيب الأطفال والكبار منهم أيضاً في أجزاء الجسم المختلفة وخاصة البطن والظهر ولكنه أكثر عرضة للظهور في الأطفال لأن بشرتهم تعد حساسة ومن أكثر المراحل العمرية للإنسان حساسية للبشرة هي حديثي الولادة وهو ناتج عن انسداد الغدد العرقية واليوم سوف نتحدث عن أسبابها وعلاجها

ما هي أسباب إصابة طفلك بالحمونيل وخاصة في الصيف

عدم اكتمال قنوات العرق لدى الأطفال حديثي الولادة

عندما لا تراعي الأم درجات الحرارة الموجودة وتقوم بجعل ملابس مولودها يرتدي من الملابس ثقليها

عدم تعرض الطفل للهواء الجيد مما يسبب في التهاب الغدد العرقية بسبب عدم خروج العرق بصورة طبيعية من جسم الطفل

عدم الاهتمام بنظافة الطفل الشخصية في أيام درجات الحرارة المرتفعة وخاصة إن كان لا يوجد مصدر للهواء الطبيعي أمام الطفل مما يساعد على الحفاظ على صحته من النزلات التي تسببها المراوح والمكيفات الباردة

عدم الاهتمام باختيار أنواع ملابس الطفل فهناك أنواع من البوليستر أو غيرة من أنواع الأٌقمشة غير القطنية التي تسبب حساسة للأطفال والتي ال يحتملها جلد الطفل

الأماكن التي يظهر بها الإصابة بالحمونيل عند الأطفال

من الأماكن الشائعة لدى الأطفال والتي تظهر بها الحمو نيل بصورة واضحة في

  • الرقبة
  • الظهر
  • البطن

الصدر ويصاحب كل هذه الأماكن المنتشر بها الحمونيل حكة شديدة في جسد الطفل والتي تزيد من اللون الأحمر والالتهابات الموجودة لذا يجب الإسراع قدر الإمكان من السير على روتين العلاج السريع

ما هي طرق العلاج التي تستخدم في علاج الحمونيل

يختلف نوع علاج الحمونيل بشكل أو بأخر باختلاف حالة الطفل المصاب به وعن طريق الجو المتواجد به الطفل فيجب مراعاة بعض الأشياء عند العلاج مثل أن نقوم بإزالة المثرات ومحاولة أن يكون الطفل موجود بالفعل في أماكن بها هواء جيداً يساعد جسم الطفل على التنفس والتعرق للخارج واختيار الملابس المناسبة لجلدة والمصنوعة من القطن الصافي حتى لا تسبب في حكة للطفل

استخدام غسول للجسم مخصصة بالأطفال في حالة إصابة الطفل بالحمونيل فلا يمكن أن نتعامل وكأن الجسد لم يجد عليه جديد حتى لا يزيد من مشكلة التحسس

ارتداء الملابس الفضفاضة الخفيفة التي لا تؤثر على جلد الطفل ولا تساهم في زيادة منع التعرق.

مساعدة العلاج من هذه الحبوب باستخدام لوشن للجسم أو مضادات يصفها لكي الطبيب وتتوقف على حالة طفلك الصحية

تجنب استخدام الزيوت القوية الغير مناسبة لحساسية بشرة طفلك حتى لا تعمل على انسداد المسام للبشرة.

الاستحمام المستمر بالماء البارد ليس الساخن مع مراعاة عدم استخدام أدوات للاستحمام غير مناسبة لبشرة الطفل وجلدة الحساس

استخدام الألوفيرا وهو جل الصبار لتهدئة من حكة الجلد فهو مادة مهدئة للالتهابات بصورة فعاله

نصائح تمنع الحمونيل لحديثي الولادة تعرفي عليها قبل الولادة

يعد الحمونيل كما ذكرنا أن من أسبابة الرئيسية ارتفاع درجات الحرارة وللوقاية منه يجب.

أن تحافظ الأم على رضيعها في  درجة حرارة مناسبة

أن تهتم بنظافة الطفل الشخصية فهذه من الأساليب الضرورية التي تؤثر على جسم الطفل

أن تحاول الاهتمام باختيار ملابس الطفل وأن تكون قطنية تمامً وخالية من المواد الأخرى حتى تقلل من نسبة التعرق لدى الطفل.

أن تحافظي على سرير طفلك نظيف دائماً ومكانة جيد التهوية

الانتظام في تناول الماء للأم بكثرة

اختيار منتجات الاطفال الخاصة بالاستحمام وبدقة شديدة

يمكن قراءة المزيد من خلال موقع النهاردة 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.