خصائص الكائنات البحرية المنقرضة

تعددت انواع الكائنات، والمخلوقات الحية كما تعددت خصائصها المختلفة، واختلفت طرق معيشتها لذلك سوف نتعرف علي أهم خصائص الكائنات البحرية المنقرضة.

 

ما هي خصائص الكائنات البحرية المنقرضة

تعددت أنواع الكائنات الحية بمختلف أشكالها، كما ظهر منها العديد من الكائنات التي سوف نتناول التحدث عنها.

خصائص الحوت الأزرق

حديثا يعتبر الحوت الأزرق هو أضخم حيوان بحري موجود الآن.
الحوت الضخم لا يكون عملاقاً إذا تمت مقارنته بالمخلوقات البحرية التي كانت تعيش في قديم الزمان.
كانت هذه المخلوقات البحريةالمخلوقات البحرية ضخمة جدا، ولكنها انقرضت منذ زمن بعيد، والتي قد تم التعرف عليها من السجل الأحفوري.
التي يعتبر انقراضها رحمه للمخلوقات الأخرى.

قرش الميجالدون من الكائنات البحرية المنقرضة

أول هذه المخلوقات، أو المخلوقات البحريةالمنقرضة، وهو قرش الميجالدون.
قرش الميجالدون هو واحد من أكبر، وأعنف المخلوقات البحرية
المفترسة التي قد عاشت في المحيط.
كان على رأس قائمة السلسلة الغذائية من دون منازع طوال فترات حياته.
كلمة الميجالدون تعني الأسنان الكبيرة، وقد سمي بهذا الاسم لأنه يمتلك 276 سن، وكل سن منه يصل طوله إلى حوالي 18 سنتيمتر.
هذه الأسنان موزعة على شكل ست صفوف، والتي عندما يقوم بأكل الفريسة ، فلا تستطيع الفريسة الهروب مطلقاً.
قد تم تقدير قوة عضته بأنها تساوي أكثرمن 180,000 نيوتن في حين أن قوة عضةالانسان قد تصل الى 1300 نيوتن
فقط.

حوت الليفايثن من الكائنات البحرية المنقرضة

كان حوت الليفايثن منافس قوي لقرشالميجالدون، والذي كان قد اكتشف العلماء جمجمته، والتي كانت تبلغ من الطول ثلاثة
أمتار في عام 2008 في الساحل الجنوبي لبيرو.
قد وُجد أنطول السن في هذه الجمجمة قد وصل الى36
سنتيمتر.
الليفايثنهو وحش بحريضخم يبلغ طوله حوالي 18 متر أيما يعادل ارتفاع مبنى مكون من 6 طوابق.
غذائها الاساسي كان يعتمد على حيتان البالين، وأسماك القرش، والفقمات، وغيرها من الكائنات البحرية.
كائنات فهي تشبه نفس النظام الغذائي في اصل سمكقرش الميجالدون.

خصائص الإكتيوصور 

الإكتيوصور، أو السمكة السحليةكان يعيش في الماء،
وهو مخلوق بحريحيوانمخلوق بحري من الزواحف البحريةالضخمة.
قد بلغ طوله حوالي 26 مترا فكان من أضخم الحيوانات التي عاشت في ذلك العصر.
شكل جسمه كان يشبه شكل جسم الدولفين، وكان يمتلك
جمجمةضيقه، وطويله، وأسنان حاده، وقويه.
كانت زعانفه تشبه المجداف، وعينه كانت كبيرةجدا فهي أكبرعين تم تسجيلها على الإطلاق.
التي كانت تساعده على الرؤية في المياه العميقة المظلمة.
كان نظامه الغذائي يحتوي على المحار، والفقاريات البحرية، والاسماك الكبيرة، والصغيرة، ومختلف المخلوقات البحرية.

خصائص الموصاصورس

الموصاصورس هو أحدالزواحف البحريةالضخمة.
كان يبلغ طوله حوالي 17 متر، ويمتلك رأسًا مدببة، وجسمه كان ينتهي بذيل ضخم الذي كان يساعده على الاندفاع بقوة
في الماء.
كان جسمها ضخم جدا، وعيونه كبيره لكن ضعيفة، وكان يمتلك
أسنان ضخمة مخروطية الشكل.

خصائص التايلوصورس 

تايلوصورس كان يتميز هذا الحيوان بفكها القوي جدا.
يعني سحلية المقبض، وكان فكهه يتكون من أسنان مدببةمخروطية الشكل.
لذلك فكان يعتبر أخطرصياد في البحار، وكان يتغذى على الأسماك الصغيرة، واسماك القرش، وطيور البحر.
كان التايلوصور سيقوم باستخدام أنفه ليحدد مكان الفريسة. عندما يعرف مكان الفريسة، يقوم بالهجوم عليها، وأكلها فكان يتميز بحاسةشم قويةجدا.
ويمكنك متابعة المزيد عن الكائنات البحرية الكائنات البحرية 

تعليق 1
  1. Unknown يقول

    مهتم جدا بالحيوانات المنقرضة تخيل لو عايشين معانا 😂

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.