خطورة الألعاب الإلكترونية على طفلك

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

اللعب هو الطريقة الأساسية والوحيدة الذي يكتسب بها الطفل جميع مهاراته وخبراته الجديدة ولكن لها خطوره أيضاً خطورة الألعاب الإلكترونية، فيلعب الطفل بسيارته ويبدأ في تفكيكها وتركيبها مرة أخرى مع معرفة كل جزء ويكتسب مهارة الفك والتركيب وكذلك باقي الخبرات التي يكتسبها الطفل أثناء لعبة على عكس الألعاب الإلكترونية.

لذا يجب أن تقوم الأم باختيار العاب مناسبة للطفل ولعمر الطفل تختلف عن الإلكترونية وخطورتها واليوم سوف نتحدث عن خطورتها على طفلك.

واليوم سوف نتحدث عن الألعاب الإلكترونية، وتنقسم الألعاب إلى عدة أنواع مثل الألعاب الموسيقية والحركية والتلقائية والتمثيلية والفنية والإلكترونية وغيرهما من الانواع الكثيرة الذي تختلف باختلاف طريق لعب الأطفال.

Advertisements

 الألعاب الإلكترونية

هي الألعاب التي يتفاعل معها الطفل من خلال جهاز لوحي إلكتروني من خلال أصابعه فقط.

ولا يتفاعل بباقي أعضاء جسده.

وتنقسم إلى انوع كثيرة منها العاب القوة والأكشن والذكاء والقتال وغيرهما من أنواع مختلفة.

ما هي أضرار الألعاب التي يلعبها الطفل

إن الألعاب الإلكترونية التي هي من خلال شاشة فقط لا تتيح للطفل خبرة كافية لاكتسابها ولا تتيح معظم الخبرات التي تقدمها الألعاب اليدوية للطفل.

تحرم الطفل من الحركات الكثيرة التي يقوم بها الطفل الذي يلعب مع أصدقائه في النادي.

التي تكون هامة جداً في هذه المرحلة العمرية الخاصة بالطفل.

  • تسبب في حالات كثيرة من السمنة، أو ضعف الوزن
    فهي تجعل الطفل يلهو عن الطعام وعن الوجبات اللازمة لغذائه والتي تقوم بدور كبير في تكوينه الجسدي والعقلي.
  • تسبب في أن يصبح الطفل عدواني وعصبي كما في بعض الألعاب التي تطلب أعصاب قوية.
  • تسبب العاب القتال في جعل الطفل مائل أكثر للقوة وفرض الذات وإيذاء الضعيف لمجرد كون هذا الطفل قوي عنه بعض الشيء.
  • تسبب في ضعف النظر لدى الأطفال فالطفل الذي يكن كل عملة في اليوم وخاصة في الفترات المتفاوتة تؤثر في عين الطفل وتعمل على ضعف العين.
  • تتسبب الألعاب الإلكترونية أيضاً في تقوقع الطفل حول ذاته مع جهازه اللوحي.
    حيث ينفر، أو يحاول الابتعاد عن المجتمعات المماثلة
    فقط كل ما يريده الطفل هو جهازه اللوحي واللعابه الإلكترونية.
  • تسهم في تكوين العظام للطفل بصورة خاطئة وخاصة عظام الرقبة بسبب كثرة الجلوس على الجهاز الإلكتروني.
  • تسهم في مشكلات العظام والتهاباتها بسبب الجلوس بشكل خاطئ لمدة طويلة.

    خطورة هذا النوع من الالعاب على الطفل

لها دور قوي في جعل الطفل كسول غير قادر على القيام بأي عمل سوى اللعب.

وتقل من نشاطه وحيويته المعتادة لدى الأطفال مما تؤثر على تكوينه العقلي.

العاب الأولاد تصيب بعضهم بالعنف تجاه إخوتهم.

حيث يعتاد الطفل على إنه يجب أن يكون الأمر الناهي القوي الذي يتملك كل ما يريد بذراعة

تؤثر على نوم الطفل وتصيبه باضطرابات التي تجعل الطفل مرهق ويظهر عليه الأرق.

الألعاب الإلكترونية لها دور في نسبة من نسب اكتئاب الأطفال

تحد الألعاب الإلكترونية من كون الطفل اجتماعي.

تسبب ردود أفعال غير طبيعية.

صعوبة إرضاء هذا الطفل بالتنزه، أو بغيره من ما يمكن إسعاده.

تعرفي أيضاً على تأثير التكنولوجيا على الطفل

دون جهازه اللوحي فهذا الطفل قد تعود على أن تكون سعادته مرتبطة بشاشة.

فقدان السيطرة على هذا الطفل فتجد أن اللعبة هي من تؤثر به وليس هو من يؤثر بها

يظهر على هذا الطفل فقدانه لشغف تجاه الأشياء وفقدانه للحيوية والنشاط والتعرف على الحقائق.

الألعاب الإلكترونية تقلل من قدرة الطفل على التواصل مع الأخرين في الحياة الاجتماعية العادية وتسبب مشكلة في طرق التحدث مع الغير.

الألعاب الإلكترونية تساعد في تكوين شخصية جديدة للطفل تماماً عن ما كان عليه.

الألعاب الإلكترونية تجعل الطفل يقل ملحوظ في تحصيلاته الأكاديمية وكذلك يختلف في التعامل مع أصدقائه.

تسبب في الصداع المستمر ومشكلات الأعصاب وأمراضها التي تأتي بسبب الأشعة المختلفة الصادرة من الشاشات الإلكترونية.

تؤثر الألعاب الإلكترونية في اهتمام الطفل بنظافته الشخصية ومظهرة الخارجي.

فقدان الإرادة والروح التي تجعل الطفل يريد أن يبتكر ويكتشف.

يكمن الفرق دائما بين الألعاب الحركية العادية التي يقوم بها جميع الأطفال وبين الإلكترونية في عدم وجود تفاعل.

مما يجعل الطفل عبارة عن اّلة متحركة بلعبته لا يتأثر بغياب أحد، أو بوجوده.

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً