سلسلة القرود

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

سنتحدث عن سلسلة القرود وهل بالفعل انحدر الإنسان من سلسلة القرود.

سلسلة القرود

لقد خلق الله سبحانه وتعالي جميع الكائنات الحية من الإنسان والحيوان والنبات.

وجعل الله سبحانه وتعالي توازن بيئي بسبب أستمرار التفاعل بين هذه الكائنات الحية وبين الأشياء الغير حية كالماء والهواء والتربة.

Advertisements

وقد تطورت الكائنات الحية بجميع أنواعها المختلفة من حيث الإنسان والحيوان والنبات.

وقد حدث هذا التغير  للإنسان في الشكل الخارجي وفي حجم الجسم وغيرهم من التطورات الشكلية واكتساب العديد من الصفات البشرية.

تطورها

الإنسان يعد الإنسان هو أحدي مخلوقات الله سبحانه وتعالي الذي ميزه الله سبحانه وتعالي وفضله علي جميع المخلوقات الأخري وجميع الكائنات الحية.

وقد أعتبره اللع سبحانه وتعالي هو خليفته في الأرض وهو الذي قادر علي تعمير الأرض والكون بأكمله.
لقد خلق الله سبحانه وتعالي الإنسان من نفس المادة الحية التي خلق منها جميع الكائنات الحية.

وكما ذكرنا أن الله سبحانه وتعالي قد ميز الإنسان عن باقي المخلوقات الأخري بوجود العقل.

وهو السلاح الذي يملكه العقل البشري كي يستطيع أن يتغلب علي كل المشاكل التي قد تواجه علي سطح الأرض.

وهو الذي يجعله يسيطر ويحتكر البيئة ويستطيع التصدي لها.

الصفات المشتركة بين الإنسان وبين الحيوان

لقد أشترك الإنسان مع الحيوان في كثير من الصفات والخصائص التي تجعل حياتهم مستمرة ومن أهم العناصر المشتركة بينهم هي خلقهم من المادة الحية والقيام بالعديد من العمليات المشتركة بينهم مثل القيام بعمليات التنفس وعمليات الأحتراق كما أنهم يحصلون علي الغذاء كي تستمر حياتهم وأيضا تقوم جميع الكائنات الحية بعملية التكاثر وهي العملية التي تحافظ علي نوع الكائن الحي من الأنقراض وتحافظ علي النوع ولكن تختلف طريقة التكاثر بين الكائنات الحية وبعضها البعض فبعضهم يتكاثر ذاتياً كبعض أنواع من النباتات والبعض الآخر يتكاثر عن طريق المشاركة بين فردين أحداهما ذكر والآخر أنثي فهذه العملية من أهم العمليات المشتركة بين جميع الكائنات الحية وهي لا غني عنها ولولا عملية التكاثر لما أستمر الكون للوقت الحالي وأنتهت الحياة علي سطح الأرض كما يشترك أيضاً الإنسان والحيوان في الحركة فكلاهما يتحرك ولكن تختلف طريقة الحركة فالإنسان عادة ما يتحرك بخطوات محسوبة ومنظمة بينما الحيوانات تتحرك بطريقة عشوائية ولهذا السبب قد ميزت هذه الصفة الإنسان  عن باقي الكائنات الحية وجعلته كائن منفتح علي الأرض وذلك علي عكس الحيوان فجعلته منغلق ودائما ما تكون حركته محسوبة تتحكم فيها غريزته الحيوانية.

نظرية تشارلز داروين

لقد قام العالم تشارلز داروين بالعديد بالأبحاث العلمية التي تناولت العديد من الدراسات العلمية التي أجريت علي التطور الحادث علي للإنسان فقد أهتم في نظريته بالانتفاء الطبيعي الذي يحدث للكائنات الحية، والتي ذكر فيها أن الأنواع  المختلفة من الكائنات الحية التي تمتلك الأدمغة الكبيرة تمتلك القدرة علي القيام بالعديد من الأمور المعقدة المختلفة وتستطيع أن تفهم سريعاً الأشياء الجديدة عليها.
-وقد قال بعض العلماء أن التطور الحادث للإنسان حدث تلقائياً نتيجة التطور الذي حدث في البيئة علي سطح الأرض وذلك يرجع لسبب قدرة العقل البشري الذي يملك القوة كي يستطيع حل الأزمات والمشاكل التي تواجه.
للمزيد عن الرخويات

 

 

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً