عدوى الجرب وأعراضه وأهم طرق علاجه

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

تعد عدوى الجرب وأعراضه وأهم طرق علاجه من أهم المعايير التي يجب الاهتمام بها وذلك نظرا لأهميتها.

ما هي عدوى الجرب ؟

من أهم ما يميز عدوى الجرب هي الحكة الشديدة حيث يسببها مجموعة من الطفيليات تُعرف بالسوس والذي تعمل على تهيج الجلد وحدوث حكة بداخله بشكل مؤلم والتي تدخل وتعشش داخل طبقات الجلد وظهر الجرب في جميع الأعمار وفئات عمرية مختلفة وجميع الأشخاص.

ليس له علاقة بالنظافة الشخصية حيث أن الناس الذين يحافظوا على النظافة الشخصية أيضاً يكونوا معرضين للإصابة بتلك المرض.

Advertisements

ما هي أهم أعراض الجرب ؟

حكة شديدة في الطبقة الجلدية وتظهر بشدة في الساعات الأخيرة من الليل.

قد يعاني الأطفال من تلك الآثار الجانبية.

تبدأ الأعراض بالظهور إذا كانت العدوى الأولى للأطفال والتهابات وطفح على الجلد.

أسباب عدوى الجرب ؟

الجرب يعتبر عدوى قد تصيب الشخص عند ملامسة مباشرة مع شخص مصاب بمرض الجرب وينتشر أيضاً عند إستخدام أدوات شخص مصاب كالمنشفة أو مشط أو غطاء سرير وغيره.
ينتقل إلي عدد من الأشخاص العائلة في الوقت ذاته لانه من السهل انتقاله وحدوث العدوى حتى قبل ظهور الأعراض.

كيف يتم تشخيص المرض؟

يتم التشخيص عن طريق طلب الطبيب للمريض بعمل فحص العينة تحت المجهر وأخذ العينة لا يسبب أي ألم في الغالب.

يتم الفحص أيضاً عن طريق فحص الأعراض والعلامات الظاهرة على جلد المريض.

يمكنك ايضا قراءة طرق علاج الإكزيما

 علاج عدوى الجرب؟

يجب معالجة الجرب حيث أنه لا يزول بدون معالجة وتستمر العدوى إذا لم تذهب للطبيب وعدم اخذ علاج معين للعلاج ويتم العلاج عن طريق
1. مرهم :يصفه الطبيب المعالج ع حسب مواصفات معينة ويتم دهنه على الجلد مباشرة.
2. الأدوية وقد تكون أقراص يتم تناولها عن طريق الفم لمعالجة الجرب ويجب تجنبها بالنسبة للأطفال والشيوخ والحوامل والمرضعات أيضا ويجب الالتزام بتعليمات الطبيب المعالج.
3. علاج أيضاً الأشخاص المصابين والمحاوطين بالشخص المصاب وينبغي معالجة كل أفراض الأسرة حتى لا يتم العدوى مرة اخرى ومنع انتشار الطفيليات مره أخرى ويجب الحرص على غسل جميع الملابس ومناشف وغيرها.

كيفية الوقاية من عدوى الجرب ؟

1. يجب على المريض أخذ احتياطاته وعدم ملامسة أشخاص آخرين حتى لا يتم انتشار العدوى من شخص لآخر.
2. الأشخاص المتواجدين مع شخص مصاب يجب أن لا يلمس المصاب ولا يستخدم أغراضه الشخصية سواء مناشف أو أغراض شخصية وغيرها.
3. الاستحمام يومياً والمحافظة على الجلد وتنشيفه باستمرار وترطيبه بشكل مستمر.

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً