فقدان الوعي المفاجئ وأسبابه وعلاجه

0 6
Advertisements

تتعدد التساؤلات حول فقدان الوعي المفاجئ وأسبابه وعلاجه نظراً لشيوع تلك الحالة بين العديد من الأشخاص بمختلف الأعمار والحالات.

Advertisements

الاغماء المفاجئ

تختلف أنواع فقدان الوعي المفاجئ الى عدة أنواع تأتي تبعا إلى عدة أسباب مختلفة، لذلك فإن الأعراض الناتجة عن الإصابة به أيضاً تختلف من شخص لآخر.

ما هو فقدان الوعي المفاجئ وكيف يحدث

الاغماء هو عبارة عن دفاع الجسم عن نفسه بطريقة الاغماء أو مايسمى بفقدان الوعي وذلك للحرص على استمرار الحياة.

يحدث الاغماء عندما يفقد الجسم او لا يستطيع على توصيل كمية من الدم إلى المخ وكمية من الأكسجين أيضاً.

Advertisements

عندها يقوم المخ بتوقيف أداء الكثير من العمليات الغير ضرورية التي تحدث في الجسم وذلك لأخذ الطاقة القليلة واستخدامها في أساسيات الجسم.

وهو الشئ الذي يحدث عندما يشعر دماغ الشخص بأنه يوجد كمية قليله من الدم أو من الأكسجين تصل إلى الجسم فيحدث التالي

  • يزداد معدل ضربات القلب ويزيد معدل التنفس عن الطبيعي وذلك من أجل محاولة استخدام الكمية الشحيحة من الطاقة بضغط كبير.
  • يزداد ضغط وضربات القلب لإيصال كمية جيدة من الدم إلى المخ.
  • زيادة ضغط الدم تتركز على الدماغ بشكل كبير وبالتالي يقل ضغط الدم في باقي أجزاء الجسم.
  • يتمكن الدماغ من الحصول على كمية وفيرة من الدم ولكن من الناحية الأخرى تفتقر الاعضاء الأخرى للدم.
  • نتيجة لزيادة معدل التنفس عن الطبيعي يصاب الإنسان بالاغماء نتيجة لضعف العمليات الحيوية في الجسم وضعف العضلات.

اسباب فقدان الوعي المفاجئ

  • في معظم الأحيان تنشأ تلك الحالة بسبب عدم سيران الدورة الدموية في الجسم بشكل طبيعي وعدم وصول الكمية الكافية من الدم إلى المخ.
  • الإصابة بالعديد من الأمراض أو المشكلات الصحية فقد تتسبب في حدوث الاغماء مثل الإصابة باضطرابات القلب أو الإصابة بأمراض السكر أو الانيميا.
  • في بعض الأحيان قد يأتي فقدان الوعي المفاجئ بدون حدوث سبب معين له يؤدي إلى حدوثه.
  • السن يعتبر من العوامل التي تؤثر على الاغماء المفاجئ لذلك فإنه يعتبر من الحالات الشائعة التي تحدث في كبار السن.

اعراض فقدان الوعي المفاجئ

  • تشوش الرؤية في أغلب الأحيان.
  • الاحساس بثقل أثناء تحريك القدم.
  • الاحساس بارتفاع درجة الحرارة أو السخونة بدون سبب.
  • الشعور بالالتباس.
  • الشعور بالدوخة أو بالدوار.
  • الشعور بالغثيان.
  • زيادة معدل التعرق.
  • التثاؤب بشدة.
  • الرغبة في القئ إلى حد كبير.
  • اصفرار لون البشرة.
  • ضعف ضربات القلب واضطرابات في معدل ضربات القلب.

اسباب فقدان الوعي المفاجئ

تتعدد أسباب فقدان الوعي المفاجئ الى عدة أسباب ولكن لا يوجد سبب معين وراءه ولكن يمكننا القول أنه يوجد عوامل تزيد من معدل الإصابة وليس سبب.

ويعتبر على رأس العوامل التي تزيد من معدل الاغماء هي تناول الأدوية التي تؤثر على ضغط الدم وتتسبب في حدوث الاغماء.

تتنوع تلك العوامل كالتالي

  • الإصابة باضطرابات نفسية وعصبية مثل الإصابة بالتوتر أو القلق.
  • الشعور بالوجع الشديد الذي ينتهي بالاسماء.
  • انخفاض في ضغط الدم بشكل مفاجئ.
  • الإصابة بمرض السكر مما يقلل من نسبة السكر في الدم.
  • زيادة معدل التنفس بشكل غير طبيعي.
  • الاحساس بالجفاف الناتج عن الكثير من العوامل مثل الإصابة بالاسهال.
  • الوقوف على القدمين لمدة طويلة وبدون أخذ راحة.
  • الوقف بشكل سريع بعد الجلوس لمدة طويلة.
  • ارتفاع درجة الحرارة الناتج عن العمل بشكل متواصل.
  • العطس الشديد.
  • استخدام الكحوليات أو المخدرات بكثرة.
  • الإصابة بمختلف النوبات مثل الصرع أو الربو.
  • تناول بعض الأدوية مثل أدوية الحساسية أو الاكتئاب.

أنواع فقدان الوعي المفاجئ

تختلف أنواع الاغماء المفاجئ على حسب الأسباب المؤدية إليه الى عدة أنواع.

غشيان قريب حيث يحدث هذا النوع عندما يكون الشخص يصاب بالاغماء ولكن يستطيع معرفة ما يحدث أثناء فترة الاغماء ويشعر به.

كما أن حواسه تستطيع أن تذكره بما حدث بالإضافة إلى شعوره بالدوخة التي تعرض له والحدث الذي حصل أثناء اغماءه.

كما أن الأعمال التي تحدث أثناء مرحلة الاغماء من تشوش الرؤية والضعف الجسدي وسقوطه على الأرض وتلك الاشياء تحدث قبل اغماءه.

هناك نوع اخر يسمى الغشيان وهذا النوع لا يستطيع الشخص فيه تذكر أي شئ حدث له حتى في فترة الاغماء التي حدثت.

Advertisements

يمكنه على سبيل المثال تذكر الدوخه أو ماحدث قبل حدوث فقدان الوعي بقليل.

تشخيص الاغماء المفاجئ

يقوم الطبيب ببعض الإجراءات حتى يعرف السبب وراء حدوث الاغماء ثم يقوم بعدها بتشخيص الحالة.

  • فحوصات الجسد التي تحدث عن طريق بعض الأساليب.
  • متابعة ضربات القلب عن طريق استخدام الأجهزة.
  • استخدام العد الدموي.
  • فحوصات السكر.
  • الفحص عن طريق الرنين المغناطيسي.
  • فحص الدم الذي يعبر عن عمل الكلى.
  • التصوير الطبقي.

كيفية الوقاية من فقدان الوعي المفاجئ

طريقة الوقاية من الاغماء تعتمد بنسبة كبيرة على طريقة معرفة السبب الذي يؤدي إلى فقدان الوعي المفاجئ وبالتالي معرفة السبب ثم الحد عن عمله.

تتعدد الطرق وراء الوقاية من حدوث الاغماء بين تجنب السبب وبين اتباع بعض الخطوات أو القيام بمعدل بطئ عند الجلوس لفترة طويلة.

كما أن المتابعة مع طبيب متخصص في التغذية من أهم الأمور حيث تعتبر التغذية الغير سليمة من أكثر الأمور التي تؤدي إلى حدوث الاغماء.

هناك بعض الحالات يحدث لها فقدان وعي مفاجئ بمجرد رؤية دم تلك الحالات يجب أن تتابع مع طبيب متخصص.

هناك بعض العلامات التي تنوهك وتنبهك إلى أنه سيحدث لك اغماء مثال على ذلك الشعور بالدوخة أو الدوار.

عند الشعور بتلك الأعراض يجب عليك أن تتخذ احتياجاتك مثل التقرب من أحد أصدقائك أو تجنب مرور طريق بس سيارات.

يقوم المصاب أيضاً بالجلوس مع جعل رأسه بداخل ركبته وذلك من أجل تحفيز الدورة الدموية ووصول الدم إلى المخ.

الاسعافات الاولية لحدوث الاغماء

من المهم بأن تحاط علم بكيفية التصرف مع الشخص الذي يصاب بالاغماء أو كيفية التصرف مع نفسك عند إصابتك بالاغماء وذلك نظراً لشيوعه.

اذا حدث لك اي أعراض تنبهك عن حدوث الاغماء كالشعور بالدوار أو الدوخة فعليك اتباع التالي

  • يجب أن تجد مكان جيد تستطيع الجلوس به.
  • يجب الحرص على الجلوس بوضعية تستطيع بها وضع رأسك بين ركبيتك لكي تصل كمية جيدة من الدم برأسك.
  • اذا شعرت بتحسن عليك برفع رأسك بعدها ولكن بمعدل بطئ.

الاسعافات الاوليه عندما تجد شخص مصاب بالاغماء

عليك ملاحظه اذا كان شخص ما مصاب بنوبات اغماء أو معرض للإصابة بالاغماء فعليك اتباع التالي

  • عليك بجعله يقوم بالنوم على ظهره.
  • قم برفع قدميه عن المستوى الذي يكون به قلبه بحوالي ٣٠ سنتي متر وذلك لزيادة معدل تدفق الدم ووصوله إلى الدماغ.
  • اذا كان الشخص يرتدي ملابس ضيقة أو اي شئ قد يجعله يختنق كالأحذمة أو الزراير فعليك بفكها.
  • عند بدا الشخص في التحسن قم برفعه من الارض بشكل تدريجي.
  • اذا استمر فقدان الوعي عليك بالاتصال بالاسعاف.
  • اذا لم يكن الشخص يستطيع التنفس قم بعمل تنفس صناعي له.

 

 

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.