كيف تعالج اكتئاب الحمل

يعد اكتئاب الحمل من أكثر الأعراض شيوعا لأغلب النساء من أكثر أنواع الاكتئاب انتشارا بين النساء ولذلك سنجيب لك على كل أسئلتك حول هذا العرض وكيفية التعامل معه والحد من هذا الشعور.

ماهو اكتئاب الحمل

هو من الاضطرابات النفسية أو المزاجية التي قد تحدث للمرأة خلال حملها وتلك الاضطرابات تكون بسبب بيولوجي ناتج من التغيرات الفيزيائية أو الكيميائية التي تحدث في الدماغ ومن خلال ذلك نتعرف أن النساء الحوامل في أكثر الأحيان يشعرون بالتوتر والاكتئاب والحزن من وقت إلى أخر ولكن في حالة استمرت تلك سمات لمدة زادت عن أسبوعين فيجب على فورا أن تزوري طبيبك النفسي وذلك لإنك في حالات استمرار في تلك حالة الاكتئاب دون أن تعالجيه فسيؤدي بكي إلي العديد من المشاكل الصحية سواء لكي أو لجنينك ومن المهم أن تعرفي أن هذا الاكتئاب ليس مقتصر عليك فقط بل هو سمة للحوامل عمومًا.

هناك بعض الأمهات الذين يحاولون تتفادى من هذا الشعور ظنا بأنه تغير هرموني يلزم مدّة الحمل ومن المتداول بأن هذا الاكتئاب يستمر لفترة كبيرة حتى بعد الولادة ويطلق على هذا النوع من الاكتئاب هو اكتئاب المدّة المحيطة بالولادة.

ما هي أعراض أو سمات اكتئاب الحمل

أنه من المعتاد جدا أن تشعري في أثناء مدّة حملك بالكثير من القلق والتوتر والخوف والحزن لأسباب قد تكون مجهولة المصدر ويجب عليك أن ترجعي إلي الطبيب المختص ولا سيما إذا لزم تلك المدّة الأعراض التالية:

  • وجود اضطرابات في مدّة نومك سواء كان بالزيادة أو النقصان.
  • عدم الشعور بالرغبة تجاه أي شئ حتي هوايتك المفضلة لا ترد القيام بها.
  • عدم الشعور بقيمة الذات والإحساس بفقدان الثقة بالنفس وتقليل من شأنك وينتج بسبب ذلك عدم الاهتمام بمواعيد الدواء أو أي نوع من أنواع الاهتمام الصحي.
  • عدم الإحساس بأي نوع من أنواع العلاقات الحميمية بينها وبين الطفل وأنها لا تشعر بأي رغبة أتجاه هذا النوع من الحمل.
  • الشعور بالانطواء والعزلة الاجتماعي وعدم الاشتراك في الأنشطة الاجتماعية.
  • الإحساس الدائم بالوحدة واليأس خلال مدّة الحمل.
  • فقدان شعور الثقة بالنفس.
  • أضطرابات عدّة في الشهية سواء بالنقصان أو الزيادة.
  • الإصابة بنوبات الخوف أو الهلع الزائد.
  • أن تشعر بالحزن بشكل مستمر وتكراري.
  • البكاء بشكل متكرر.
  • اضطرابات في العلاقات الشخصية بينها وبين المحيطين بها.
  • الغضب والكرة دون أي مبرر واضح.
  • أن تفكر بالانتحار أو الموت بشكل دائم طوال مدّة الحمل.
  • الشعور ببعض آلام المعدة والصداع والكثير من الأعراض الجسدية المؤلمة.

أوامر تستدعي الاستعانة بالطبيب أثناء فتره الحمل

في حالة شعورك ببعض الأفكار التالية يجب عليكي علي الفور الاستعانة بالطبيب وذلك لكي لا تؤذي طفلك في حالة راودتك الأفكار الكئيبة أو عدم التأثير عليه بشكل سلبي وتلك الأفكار هي:

  • أن تطول فترة الشعور بالاكتئاب أكثر من أربعة عشر يوما.
  • أن تزداد الحالة في السوء ويتضاعف الشعور بالاكتئاب.
  • عدم مقدرتك أن تهتمي بنفسك أو أن تقومي بالمهمات اليومية بشكل جيد.

عوامل خطر فتره اكتئاب الحمل

يوجد زيادة في أن تصاب بالاكتئاب أو الحزن المبالغ فيه وتكون بسبب التغيرات البيولوجية أو الهرمونية وينتج عن هذا الشعور الكثير من عوامل الخطر سواء كان لكي أو لجنينك.

    • أصابة أحد أفراد الأسرة بمرض الاكتئاب.
    • بعض المشاكل أو الضغوطات النفسية في الحياه التي تكون بسبب فِرَاقَ أحد الأقارب مثلا.
    • فقدان أحدى أفراد العائلة بشكل مفاجئ وغير أعتيادي.
    • وجود مشكلات أسرية أو مشكلات مالية أو زوجية.
    • أن تتعرض إلى نوع من أنواع العنف.
    • الحمل المفاجئ الذي يكون بغير مخطط له.
    • الخوف والقلق بشكل مبالغ فيه علي الجنين.
    • أن تكون قد تعرضت إلى الإجهاض بسبب حمل سابق.
    • أن يكون سن  المرأة صغير أو كبيرة جدا علي الحمل.

ما هو تأثير اكتئاب الحمل علي الطفل

يؤثر الاكتئاب بشكل سلبي كبير جدا علي اهتمام  الأم بجنينها أو بنفسها بشكل جيد وصحيح وأما في حالة إهمال العلاج يتسبب ذلك في مشاكل صحية للأم والجنين ومن الممكن أن تؤدي الى أصابة الأم والجنين بسوء التغذية أو ما يعرف بالأنيميا ويؤدي ذلك الى أضطرابات في نمو الجنين بشكل سليم جدا.

يجب عليك أن تعالجي نفسك بشكل كبير جدا قبل أن توصلي الى مرحلة الإدمان علي المخدرات أو الكحوليات أو التدخين وهذا قد يؤدي الى الولادة بشكل مبكر وبالتالي يؤدي إلى أنخفاض وزن الطفل بعد الولادة ويصل هذا إلى العديد من مشاكل الطفل والتطور الكبير ومن ثم لاحظت أن الأطفال بعد الولادة يؤدون إلى الإصابة بالاكتئاب من غير |أي نوع من أنواع الاكتئاب ويكون بشكل أقل نشاط وبشكل أكبر عنف من باقي أخواتهم أو أقرانهم وذلك ينعكس بشكل كبير جدا علي علاقة الجنين بأمة في وقت أخر ولا يريد التقرب منها واللعب معها وينفرها بشكل كبير بخلاف الطفل العادي و أن يبكي بشكل تكراري ومستمر الى أطول فتره مقارنة بالطفل العادي وذلك مع الإصابة باضطرابات النوم.

علاج اكتئاب الحمل

يجب علىكي في حالة شعورك بالحزن أو الاكتئاب أن ترجعي إلى طبيبك النفسي لأجراء الفحوصات الطبية وعمل التحاليل اللازمة وبعد أن تتأكدي من أن تلك الأعراض لا تؤثر بشكل كبير جدا علي هرمونات الجنين وهناك العديد من أنواع العلاج وهي :

العلاج النفسي لأكتئاب الحمل

يتركز هذا النوع من العلاج لمشاركة الحامل للأفكار والمشاعر والعديم من المخاوف المرضية وخاصة مع الطبيب الخاص بك وينقسم هذا النوع من العلاج النفسي الى نوعين:

العلاج السلوكي لأكتئاب الحمل

ويتم ذلك من خلال مساعدة الطبيب النفسي وذلك لأنه يحدد كل الأفكار السلبية وأن يضع خِطَّة ليواجها والتخلص منها ويتم ذلك من خلال العلاج المعرفي والسلوكي الذي تحتاجة الأم للعلاج بشكل سليم.

العلاج النفسي التعفاعلي لاكتئاب الحمل

وهذا النوع بتركز علي علاقات الحامل مع الأشخاص المحيطين بها بأن يقدمون لها الدعم النفسي ويد المساعدة في أن تحل كل المشاكل التي تواجها وما قد تعيشة من فترات حزن  واكتئاب وأن تساعده علي حل كل المشكلات وأن تصل الى الأهداف بطريقة أسهل وأسرع.

العلاج الدوائي لاكتئاب الحمل

من أكثر أنواع العلاج أنتشارا ويجب علي الطبيب أن يناقش الحامل عن ما هي مخاطر ونواتج الاكتئاب علي الطفل وخاصة الجنين ولذلك يجب عليك أن  تأخذي أدوية مضادة للاكتئاب أن تناقش الطبيب في البداية قبل أن تناولي تلك الأدوية وذلك لكي لا تضاعفي هذا الاكتئاب وتصلي الى نواتج سلبية بدل العلاج.

العلاج الضؤى لاكتئاب الحمل

يكون علي أساس أستخدام مصباح ويرتكز علي شكل واحد من أشكال الأشعة ويجب أن يتعرض علي هذا الضوء أثناء الجلسة وتكون مدتها من ستون دقيقة إلى مائة وعشرون دقيقة يوميا في الصباح ومن الممكن أن تتعرضي الى بعض الأعراض الجانبية الكبيرة مثل الصداع وإجهاد العين واضطرابات النوم أذا تمت تلك الجلسة في وقت أخر في اليوم غير موعدها الأصلي.

العلاج المحفز لاكتئاب الحمل

من أكثر أنواع العلاج هو أن تعالج بالصدمة أو التخليج الكهربائي ويعتمد على مبدء أن يتم تمرير التيرات الكهربية من خلال الدماغ وذلك بغرض تحفيز التغريات الكيميائية الموجودة بالدماغ ويعد من أكثر أنواع العلاج من حيث الأمان خاصة أثناء فتره الحمل ويقترحها الطبيب هلي من يعاني الاكتئاب أن كانت لا تريد أن تتناول أدوية الاكتئاب.

ما هي أهم النصائح للوقاية من اكتئاب الحمل

هناك العديد من استرشادات أو الاتجاهات لتقليل مستوي الإصابة أو فرص الاكتئاب بالحمل ومن أكثر النصائح أنتشارا هي:

  • أن تمارسي الرياضة بشكل متوسط مثل السباحة أو المشي.
  • أن تحرصي علي تناول الأطعمة الصحية وأن تتناول كل ما يحتاج ألية جسمك من بروتين وفواكه وسكريات يحتجاها جسمك.
  • الحرص علي أن تشرب الماء بالمستوي الذي يحتاج  إليه جسمك.
  • أن يبتعد علي كل ما  يكون السبب في التوتر والقيل ومحاولة الابتعاد عنه.
  • في حالة شعرتي بالتعب في أثناء النهار يمكنك أن تأخذي قسطا من الراحة.
  • يمكنك أيضا أذا احتجتي إلى مساعدة أن تطلبي الدعم من الأصدقاء أو العائلة إذا أردتي القيام بالعديد من أعمال أو أشغال المنزل والمهمات اليومية.
  • أن تشاركي كلّما تشعري به أو تحسي به مع الأصدقاء المقربة لكي أو لطبيبك المختص.

في نهاية المقال بعد أن شرحت لكي ما أكتئاب الحمل وما هي أسبابة وأنواع العلاج التي تحتجينها للتخلص من هذا النوع من الاكتئاب ووضحت لكي ما هي أهم النصائح للوقاية من اكتئاب الحمل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.