كيف تعلمين طفلك الدفاع عن نفسه

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

أطفالنا هم كل ما نملك ونشعر بالخوف عليهم من كل الأشياء التي تحاول مسهم ومن أن يعنفهم شخص أخر حتى وإن كان صديقهم وكذلك من أي مجتمع يتواجد فيه الطفل، وهذه الحالة، أو الموقف يشترط تعليم الطفل الدفاع عن النفس.

ويتعرض للتنمر، أو التعنيف الجسدي أو اللفظي فيجب أن يقوم الطفل بالدفاع عن النفس.

ويتوقف مدى تأثيره على الطفل على الطريقة الذي يتعامل بها مع الموقف والطريقة التي تتلقين بها كأم هذا الموقف.

Advertisements

أنواع الدفاع عن النفس

  • الدفاع عن النفس ضد التنمر.
  • الدفاع عن النفس ضد التحرش.
  • الدفاع عن النفس ضد التعنيف الجسدي.

واليوم سوف نتحدث عن الدفاع عن النفس في المدرسة.

هناك بعض الأطفال الذين يعانون من مشكلة عدم القدرة على إنقاذ أنفسهم، أو الرد على من يسبب في أذيتهم.

كيف تعرفين أن طفلك يتعرض إلى الإيذاء النفسي في المدرسة ؟

  • تغير الموقف المفاجئ تجاه المدرسة فإن كان الطفل يحب مدرسته يصبح يذهب إليها باكياً.
  • قلة التحصيل الدراسي ويظهر هذا معاكساً لما كان عليه الطفل من قبل.
  • تفضيل أن يكون وحيداً في المجموعات، وأن يبعد عن كل الأصدقاء.
  • عدم تحمس الطفل للحفلات والرحلات والأماكن التي يجتمع بها الأفراد.

كيف تعلمين طفلك الدفاع عن نفسه في المدرسة

بعض الأمهات عندما يجدون أن طفلهم قد تعرض بالفعل لأذية ما أو لحق به أحدهما ضرر تبدأ في الصراخ على الطفل ومحاولة توبيخه.

ويظهر رد فعلها في (زي ما ضربك اضربه) يمكن أن يضربه الطفل بالفعل ويأخذ حقة ولكن فيما بعد هل يراعي طفلك قوانين أو حدود توضع له؟

بالطبع لا بل يتطاول الطفل لمد يده عليكِ أو يمارس هذا السلوك مع أحد أخوته.

في هذا الموقف يجب أن تعرفي أن السبب في كل هذا عدم محاولة منعك للفوضى، بل محاولة تعليمها لطفلك أيضاً إذاً فهذا التصرف خاطئ.

يجب أن تدعمي طفلك ذاتياً حتى يشعر بثقته في ذاته وبأنه بالفعل شخص ناجح ولن ينقصه شيء، وحتى وجود بعض الاختلافات به هي ما تميزه عن غيرة ليس إلا.

ويحب العمل على تجميلها وإظهارها وليس محاولة إخفائها.

  • يجب أن تكوني الصديقة الأقرب لطفلك.
  • يجب ألا تقولين لطفلك عليك أن تضرب من ضربك وتعليمه أن المسامحة من الأخلاق النبيلة عند الاستطاعة.
  • تعليم الطفل أن الابتعاد عن ما يصيبه ويحاول أذيته ليس جبن، بل كظم الغيظ ومحاولة التجاهل هذا ما يتضمن الشجاعة بذاتها.
  • تعليم الطفل أن يتجه للمعلمة فوراً وإن لم تبالي فيذهب إلى المسؤول عن المدرسة.
  • إن لزم الأمر عليكِ أن تكوني الوسيط الخير بينهما، ومحاولة جعلهم أصدقاء بالفعل.
  • لا تحاولي توبيخ طفلك على ما حدث فقط هدئي من روعته.
  • في حالة إرادة تعليم الطفل بعض ألعاب القوة مثل الكاراتيه والتايكوندو يجب أن يتعلم طفلك هذا حتى يدافع عن نفسه ويتعلم ألّا يقوى على الضعفاء، والأطفال وكبار السن.
  • إيجاد نقاط ضعف الطفل، ومحاولة تقويتها فدائماً ما يكون هذا مصدر سخرية الأطفال من بعضها ومحل جيد للتنمر.

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً