لغة برمجة جافا

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

تعتبر  لغة برمجة جافا هي لغة برمجة موجهة للكائنات، اخترعها جيمس جوسلينج في عام 1992 بعد الميلاد -أثناء العمل في مختبرات Sun Microsystems.

لاستخدامها كعقل تفكير يستخدم لتشغيل أجهزة التطبيقات الذكية مثل التلفزيون التفاعلي.

كانت لغة Java تطورًا C ++، عندما ولدت، أطلق عليها خالقها اسم “البلوط”، أي شجرة البلوط. إنها الشجرة التي رآها من نافذة مكتبه التي تعمل في مختبرات Sun Microsystems.

ثم تم تغيير الاسم إلى Java، وهذا الاسم (بشكل غير عادي في تسمية لغات البرمجة) ليس الأحرف الأولى من جملة أو تعبير معين بمعنى معين، لكنه مجرد اسم تم تطويره من قبل هؤلاء المطورين لغة للتنافس مع أسماء أخرى.

أمثلة على لغات البرمجة

هناك العديد من لغات البرمجة: باستثناء أن هناك نوعًا من التخصص، حيث يعتمد اختيار اللغة على المهام التي نريد أن ينجزها الكمبيوتر، حيث أن كل لغة لديها ما يناسبها.

هناك مهام يصعب تنفيذها في لغة معينة ولكن يمكن الوصول إليها بلغة أخرى.

من اللغات التي ظهرت في فترة الستينات، اللغة الأساسية، التي يتم تدريسها للمبتدئين Beginners All Symbolic Instruction Code.

وبعد ذلك، ظهرت لغة Visual Basic (التي طورتها Microsoft) وهي معروفة جيدًا ولها العديد من المزايا، والتي تجمع بين سهولة اللغة الأساسية وتصميم البرامج مع واجهة رسومية.

بالإضافة إلى برنامج Visual Basic النصي الذي يوفر البرنامج الذي يعمل داخل صفحات الإنترنت.

بالإضافة إلى لغة C ++ Plus المعروفة إنها لغة برمجة تم إنشاؤها كتطور للغة C وهي أيضًا تحسين للغة B وهناك عشرات من لغات البرمجة الأخرى.

من اهم المميزات لغة جافا

تحتوي Java على ميزات خاصة تجعلها لغة البرمجة الأكثر إثارة. وحيث أن ما يميزها هو ما يلي:

  • سهولة الاستخدام
  • يدعم مفهوم البرمجة الشيئية وهي البرمجة كائنية التوجه
  • ومن مميزاتها سهولة الوصول.
  • هي من لغات البرمجة الآمنة.
  • كما انها قابلة للتحويل والتنفيذ.
  • أضف الحركة والصوت إلى صفحات الويب.
  • كتابة الألعاب والمرافق.
  • يمكنك إنشاء برامج بواجهة مستخدم رسومية.

تصميم البرمجيات التي تستفيد من جميع مزايا الإنترنت.

توفر لغة Java بيئة تفاعلية عبر شبكة الويب العالمية، وبالتالي يتم استخدامها لكتابة البرامج التعليمية للإنترنت عبر برنامج محاكاة الكمبيوتر للتجارب العلمية وبرامج الفصول الافتراضية للتعليم الإلكتروني والتعليم عن بعدلاء تقتصر فعالية Java على الويب فقط.

ولكنها تمكننا أيضًا من إنشاء برامج للاستخدام الشخصي والمهني، ويتم تنفيذ هذه البرامج من خلال عدد من البرامج التي تسهل أوامر الكتابة مثل NetBeans وEclipse.

اما من ناحية التعلم

تتوفر أدوات البرمجة بهذه اللغة على موقع Sun Microsystems يمكن أيضًا تنزيل برامج Java من مواقع إنترنت مختلفة. إنها لغة سهلة التعلم.

ومع ذلك، فإنه يحتاج، مثل اللغات الأخرى، إلى التطبيق والممارسة. Java هي واحدة من اللغات الحديثة جدًا في عالم البرمجة التي تنتجها sun microsystem في عام 1991.

لغة Java مناسبة لتطبيقات الإنترنت على وجه الخصوص.

بالإضافة إلى دعم أنواع مختلفة من التطبيقات مثل التطبيقات التي تعمل على جهاز واحد (Desktop Application) أو التطبيقات التي تعمل على شبكة العميل / الخادم.

جافا لها الخصائص التالية:

  • لغة تلتزم بقواعد البرمجة الشيئية.
  • لغة لها بيئة JavaVirtualMachine (JVM) الخاصة بها.
  • لديها مكتبة فصيل ClasseLibrary كبيرة وغنية.
  • لغة تعتمد على قواعد C / C ++ الشهيرة.
  • تعمل برامجها على جميع أنظمة التشغيل، لأنها لا تعتمد على بيئة نظام التشغيل Platform Independent.

اما بالنسبة لمتطلبات لغة برمجة جافا

مفسر

تتطلب بعض لغات البرمجة مفسر يفسر كل سطر من البرنامج ويبلغ الكمبيوتر بالمهام التي عليه القيام بها.

من بين هذه اللغات هي اللغة الأساسية. يتم اختبار اللغات التي يحتاجها المترجم بسهولة، لكنها معيبة عندما تكون بطيئة في التشغيل.

المترجم

يحتاج الآخرون إلى لغات برمجة لترجمة البرنامج وتحويله إلى نموذج يفهمه الكمبيوتر.

تتميز البرامج المترجمة بسرعة تشغيلها، ولكنها معيبة في الحاجة إلى وقت أطول لاختبارها، حيث يكتب البرنامج، ثم يترجم، ثم يختبر وفي حالة وجود أخطاء.

يجب تصحيحه أولاً ثم إعادة إرساله ثم محاولة التحقق من مرور الخطأ، وجافا هي لغة فريدة تتطلب مترجمًا ومترجمًا.

متطلبات كتابة برنامج لغة برمجة جافا

أدوات تطوير جافا:

هذه هي الأداة الأولى التي طورها مطورو Sun Microsystems’ Java.

على الرغم من وجود أدوات برمجة أخرى من العديد من المنافسين، إلا أنه من الأفضل أخذ الأمر من أولئك الذين طوروه، وقد تم إصدار هذه الأداة في عدة إصدارات.

يمكن تنزيل هذه الأدوات من موقع Sun Microsystems.

محرر نصوص لكتابة المصدر: كأفضل برنامج Notepad، Notepad ++ أو أحد بيئات التطوير.

الغالبية تفضل بيئات التنمية الحرة وخاصة الكسوف وNetBeans.

سبب شهرة جافا العالمية واهتمامها

في أوائل التسعينات، اخترعت شركة Sun Microsystems لغة جافا، وكان لهذا الاختراع قصة رائعة.

كما كان من قبل أن الشركة كلفت المهندس جيمس جوسلينج بتطوير برامج لتشغيل أجهزة التطبيقات الذكية (مثل التلفزيون التفاعلي).

باستخدام لغة C ++، ثم وجد جيمس جوسلينج صعوبة في التعامل مع هذه اللغة، لذلك طور هو وفريقه هذه اللغة، لذلك قمت بإنشاء لغة جديدة تتوافق مع احتياجاته.

لذلك كانت جافا، وخطط صن في تلك الأيام للاستفادة من هذه اللغة الوليدة في التلفزيون التفاعلي من أجل كسب المليارات حدث تباطؤ في المشروع التلفزيوني التفاعلي  ربما لغرض شركات منافسة أخرى.

ونتيجة لذلك، نظرت صن في إيقاف مشروع تطوير هذه اللغة الوليدة وتسريح العمال من هذا المشروع أو نقلهم إلى قسم آخر، ولكن ما حدث كان لا يؤخذ في الاعتبار كما كان في هذه الفترة الزمنية.

بدأ الإنترنت ينتشر بسرعة مذهلة مع دخول Windows إلى السوق

وحيث أن لغة جافا الوليدة التي تم اختراعها أصلاً لبرمجة تطبيقات التطبيقات تحتوي على ميزات تجعلها أكثر توافقًا مع شبكة الويب العالمية الإنترنت.

فقد كان لها السبق وإضافة الكثير إلى الإنترنت (التي كانت تقتصر سابقًا على تبادل النصوص).

لكن مطوري Sun ابتكروا طريقة لجعل برامج Java تعمل بسهولة في صفحات الإنترنت، وقاموا بتغيير الاسم الذي أطلقه منشئو المحتوى من البلوط (شجرة البلوط) إلى Java.

من هنا أصبحت Java مرتبطة بشعبيتها إلى يتم وضع الإنترنت كبرنامج Java صغير على صفحة من الصفحات موقع على شبكة الإنترنت يشاهده الملايين حول العالم في نفس الوقت.

كان هذا متاحًا فقط مع Java، والتي أعطتها شهرة واسعة.

لحسن الحظ، أكدت لغة جافا نفسها في المجال الذي تم تطويرها فيه في الأصل. الآن بدأ التلفزيون التفاعلي بالانتشار وما يسمى بالسينما المنزلية والمشاهدة عند الطلب.

وليس هذا فقط؛ أكثر فائدة لـ Sun، وهو الهاتف المحمول.

انتشر تلعب Java دورًا أكبر في برامج البرمجة التي تعمل في أجيالها السابقة واللاحقة، وليس من المستغرب حدوث نوع من الغيرة بين Microsoft وSun Microsystems.

مما دفع Microsoft إلى حذف جهاز Java الظاهري من الإصدار الأول من Windows XP.

هذا الجهاز الافتراضي مسؤول عن عرض برامج Java على الإنترنت.

لكن Microsoft تراجعت لطلب ملايين المستخدمين حول العالم ووضعتها مرة أخرى في الإصدارات اللاحقة.

كانت مشكلة شهيرة تم التعامل معها في الصحف والمجلات خلال العام الماضي.

وقد ساهمت أيضًا في سمعة Java، وبرامجها العلمية التفاعلية المناسبة لمعظم المناهج التعليمية في جميع مستويات التعليم، وبالتالي لها دور كبير في التعلم الإلكتروني والتعليم عن بُعد والصفوف الافتراضية.

Java

هي لغة برمجة من Sun Microsystems.

الهدف الرئيسي من Java هو إنشاء لغة مشابهة لـ C ++ من حيث البنية النحوية.

بالإضافة إلى البرمجة الموجهة للكائنات، والمصممة للعمل على جهاز افتراضي بحيث لا تحتاج إلى الترجمة مرة أخرى عند استخدام برامجها على نظام تشغيل أو نظام تشغيل جديد.

حيث قامت Sun بإنشاء أجهزة افتراضية لتشغيل Java على معظم الأنظمة الأساسية الموجودة وأنظمة التشغيل.

لذلك أصبح من الممكن ترجمة البرنامج مرة واحدة ثم تشغيله على أنظمة مختلفة أو ما سماه صن ما تكتبه مرة واحدة، أو تشغيله في أي مكان.

بين نوفمبر 2006 ومايو 2007 تم فتح مصدر هذه اللغة وأصبح مفتوح المصدر بموجب رخصة جنو.

تمت تسمية لغة جافا من قهوة جافا التي تزرع في جزيرة جاوة، وقد تطورت من مشروع يسمى البلوط (البلوط) (من شجرة البلوط التي كانت موجودة خارج نافذة جوسلينج).

 

يمكنك معرفة المزيد عن لغة برمجة باسكال

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً