مؤشرات الإصابة بالشلل الدماغي

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

من مؤشرات الإصابة بالشلل الدماغي الذي من  الواجب أن تعرفها كل أم ومربيه، للتفادي ألإصابة أو لتحسين مستوي الحالة المرضية للطفل وتنميه القدرات.

ما هو طفل الشلل الدماغي

هو إصابة الدماغ في وقت تكون القشرة الدماغية المسئولة عن الحركة غير مكتملة النمو وتحدث هذه الإصابة إما داخل الرحم أو خلال السنوات الخمس الأولى من عمر الطفل.

وقد عرف العلماء الشلل الدماغي عام 1964م على انه اضطراب في الحركة واستقامة الجسم نتيجة لإصابة الدماغ الغير مكتمل بعيب.

Advertisements

والشلل الدماغي هو وصف غير محدد لعجز الحركة بيداء عند الولادة أو في الأشهر الأولى من الحياة وسببه عطل في الدماغ ليس  عراضيا بل عطب نهائي يعبر عن نفسه على امتداد مراحل النمو بقصور ذهني وحركي.

كما انه ليس وراثيا أو معديا أو متزايد المضاعفات أو سبب للموت المباشر.

أعراض الإصابة بالشلل الدماغي

1- ازرقاق لون الطفل.

2- وجود صعوبة  في المص والبلع والمضغ.

3- ألّا دور الرأس في اتجاه الحلمة عند لمس خده.

4- التأخر في  فتح فمه وعدم  الالتفات إلي  الحلمة عند مقاربتها لفمه.

5-  أن تظهر حساسية للتلامس الجسدي عن  طريق  البكاء أو الهدوء أو تحريك الجسم.

6- ظهور تقلص في الذراعين أو الساقين بشكل غير طبيعي.

7- وجود  بطء في  الحركة وعدم القدرة على التحرك بمفرده.

8- وجود  ضعف وعدم  القدرة علي السيطرة على عضلات الرقبة.

9-  أن يبكي بطريقه مختلفة مع اختلاف  أنواع الإزعاج.

10- البكاء  عند تغير الوضع.

11- ترك الإبهام منقبض  داخل قبضة اليد.

12- لا يقدر علي تثبيت  رأسه وَسَط جسمه.

13- يعاني متابعة الجسم الذي يتحرك أمامه.

14- التأخر  في استعمال اليدين.

15- القصور في الجلوس.

16- الارتخاء  في العضلات.

17- يستجيب لتعابير الوجه بطريقه ملفته للانتباه.

18- عدم  القدرة علي  المحافظة  على رأسه وصدره منتصبين في أثناء استلقائه.

19- عدم  القدرة  الاستلقاء على بطنه مستندا على ساعديه.

20- دفع  رأسه للخلف عندما يُحمل.

21- عدم  القدرة علي حمل  الأشياء من يد إلى أخرى.

22- أنحاء  ظهره عند إجلاسه.

23- يقوم بحركات في اللسان داخل فمه أو خارجه.

24- أن يكون حاد المِزَاج وكثير الصراخ.

25- يقوم  بمد  رجليه عندما يتم ثنيهما.

26- عدم  القدرة علي الاستقرار في النوم.

27- القصور في الوقوف  في الوقوف.

28- ضعيف في القدرات علي  التركيز البصري للمثيرات.

29-  وجود ارتخاء في العضلات.

30-  القيام بالعديد من الحركات التلقائية.

31- وجود  تيبس في الجسم في أثناء حمله.

32- وجود بطء في التطور

33- لتقئ خلال البلع.

34- التأخر والبطء في الكلام.

35-  وجود اضطرابات في السمع والنطق.

وجود التدخل المبكر في البرامج التأهيلية و العلاجية  تساعد في  التخفيف من تأثيرات الإعاقة.
إن الشلل الدماغي حاله غير قابله للشفاء ولكن هناك قابليه بي تحسين  الحالة.

شلل الدماغي أو ما يعرف ب Cerebral palsy

 الإجراءات الوقائية للحماية من الإصابة بالشلل الدماغي

– بالنسبة للام في أثناء مدّة الحمل والولادة:
-الاهتمام بالآم الحامل بطريقه جيده.
-القيام بعمل العديد من الفحوص قبل الزواج والتأكد من توافق الدَّم
-أن تتابع الفحوص الطبية في أثناء الحمل وسماع  أرشادات الطبيب
-القيام بشكل دوري علي فحص الضغط وقياس السكر بشكل دائم.
-الانتظام علي نظام غذائي.
-عدم  أخد أي مسكنات  أو عقاقير طبيه دون استشارة الطبيب.
-البعد عن الأشعة والدخان السام

-إن تولد تحت رعاية طبيه.
-الرضاعة الطبيعية.

-بالنسبة للطفل

1.إن تقومي  بالمفحوصات الدورية ومراقبة النمو والتطور للطفل وخاصه التطور الحركي.
2.إن يأخذ اللفحات والتطعيمات اللازمة.
3.أن تنتبه  الآم إلى درجه حراره الطفل والرجوع الطبيب.
4.الحذر من الإسهال ولا سيما إذا جاء مع التقي
5.الانتباه إلى انتفاخات بالرأس.
5.أن ينتبه من التعرض إلى الاختناق أو السقوط.

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً