ماذا يفعل القرين بنا ولماذا يبكي مرة واحدة؟

جميعنا لنا قرين فلا يتركنا ويكون معنا دائماً لعل هذا الأمر مخيف للغايه فيصعب توقع نتيجة وجود أحد معنا يرانا ولكننا لا نراه بل وأكثر فهو يمكنه أن يؤثر علينا وعلى قراراتنا وإرسالنا للرزيله جميعنا قد فكرنا في هذا القرين كيف يتعايش معنا وما هو شكله أيمكن أن يلازمني فرد حقًا؟ فماذا يفعل القرين وما هو دورة في حياتنا ؟ كل تلك الأسئلة من الضروري تعرضك لها لذا فاليوم سوف نتحدث عن ماذا يفعل القرين بنا ولماذا يبكي مرة واحدة؟.

 

من هو القرين وماذا يفعل القرين بنا

قال الله تعالى في سورة الزخرف (وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَٰنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ). (36).
حيث ان الله ذكرة كثيرًا في قرأنه وتحدث عنه فمن هو، وقد جعل الله القرين لكل فرد منا عدا رسول الله صلى اله عليه وسلم،

عن عبد الله ابن مسعود رضي الله عنه قال عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال( ما منكم من أحد إلا وقد وكل به قرينه من الجن وقرينة من الملائكة، قالوا وإياك؟ ، قال وإياي إلا أن الله اعانني عليه فأسلم فلا يأمرني إلا بالخير)

عن عائشة رضي الله عنها قالت عن الرسول صلى الله عليه وسلم قالت ان في ليلة ما خرج ليلاً وقد غارت فقال لها.
ما لك يا عائشة أغرتي؟
قالت: وما لا يغار مثلي على مثلك.
فقال: أقد جائك شيطانك.
قالت: ومعي شيطانًا؟.
قال:نعم.
قالت:ومع كل إنسان؟
قال: نعم.
قالت:ومعك؟
قال: نعم ولكن ربي أعانني عليه.

ما هي أعراض الاصابه بالقرين

القرين في اللغة هو الصاحب المقرب، وشرعاً هو الجن الموكل بالفرد، ويرسل ابليس لكل مولود جديد منذ يوم ولادته شيطان ليوسوس له منذ الصغر ويعينه على المعاصي وترك البر وارتكاب الرزائل والذنوب، ويشتد عمل القرين بعد بلوغ الطفل حيث يقوم بتزيين الشهوات والمعاصي له حتى يفعلها ويستصعب الحسنات والحلال في القلب والعين، ولكن كلما كان  الفرد المسلم متمسك بدينه كان القرين أضعف وليس لدية حيلة ولا قوة في التعامل مع هذا الفرد.
خلق القرين من أرقى طبقة من الجن وصفاتها السيئة ومن صفاته الكفر والعناد والوسوسة ونشر الفسق والفجور، فهو لا يحرق ولا يموت لإنه مرتبط بالإنسان وحياته، ولا يمكنه الموت بأي طريق لإن ألله خلقه مع خلق الملائكة ليكون دائماً هناك اختيارات للفرد إما ان يلتزم ويطيع الملائكة أو يستسلم للقرينه الذي يحثه على الفسق والفجور، كذلك فللقرين قدرة على معرفة مراكز الإحساس والإدراك والخلايا المسؤولة عن كل هذا مما يسهل له التحكم في شهواتك وجعلك من أكثر الناس فسوقاً ان اتبعته، وقد يكون هو سبب مرور الانسان بإكتئاب او حزن وغضب وغيره من السلوكيات الإنفعاليه التي تضر الفرد، القرين لا يرى بالعين ولا يمكن يرى ولا أحد يعرف شكله وسريع الحركة في تنقله  يشبه البرق إلا انه لا يستطيع سوى زرع فقط الوسواس فلا يستطيع الضرر للإنسان ولا يملكه.

 

أعراض الإصابة بالقرين المؤذي

للقرين المؤذي عدة صفات يزرعها في الفرد ومن أهمها ما يلي:

  1. ان تكون الشهية مغلقه تماماً لدى الفرد الذي لديه قريين مؤذي.
  2. فقد الرغبة في العمل والكسل المستمر.
  3. الأرق رغم شعوره بالنعاس وقلة النوم والأحلام المزعجة.
  4. الشعور بالخوف من الموت.
  5. ألام في بعض المناطق مثل أسفل الظهر والكتفين والمعدة دون أن تكون تلك الأسباب لها تفسير طبي منطقي.
  6. ومن اسباب تسلط القرين على الشخص هو السحر حيث يتصلون مع ملك القرناء ويقدمون له الولاء والطاعة وبعدهما يجعل تلك القرين في يد الساحر يحركه كيما شاء ويستطيع به أن يؤذي صاحبة ويصيبه بالإعياء والمرض وغيرهما حتى الهلاك.
  7. خوف الفرد من الخروج والناس وهذا يسمى لدى الأطباء النفسيين بالوسواس القهري.

ماذا يفعل القرين بنا ومتى يبكي علينا

عندما نبكي نحن فإن القرين يقوم بإحتضاننا وهذا ما يفسر ارتفاع درجة حرارتنا أثناء البكاء الشديد والنحيب، ولكنه لا يبكي هنا أيضاً فالقرين يبكي مره واحده فقط طيلة فترة حياته وهي عند موت صاحبة مقتولًا، هنا تكون مهتمه قد انتهت للأبد ويذهب حيث يشاء الله، ولكن طيلة حياته يستطيع الفرد التخلص منه فقط بالإكثار من التقرب إلى الله وسورة الكرسي والبقرة وتجنب الأماكن التي يكثر فيها وجود الشياطين قدر الإمكان مثل أماكن اللهو والأسواق والمغنى، وعدم التأخر على الصلوات أو الانقطاع عنها فكل تلك الطرق تعمل على إبعاد القرين عنا أو بمعنى أشمل تجعلنا نستطيع التغلب عليه بصورة قهرية.

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.