ما هو تدهن الكبد

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

اذا كنت تعاني من الم في الكبد فعليك معرفة ما هو تدهن الكبد.

وجود الدهون على الكبد من الأمراض التي قد لا تحس بها ولكنه من الأمراض التي لا يجب تجاهلها.

ما هي أعراض تدهن الكبد ؟

مرض تدهن الكبد هو من الأمراض الصامتة التي لا تظهر أي أعراض في البداية فإنه من الممكن أن يبقى بك المرض لعدة سنوات أو حتى لعشرات السنوات والدهون متكونة على كبدك وأنت لا تشعر وتشمل الأعراض :
التعب والارهاق.
فقدان الشهية وبالتالي فقدان الوزن.
الشعور بالضعف.
عدم القدرة على التركيز في القيام بأية أفعال يدوية.
تؤدي الدهون المتكونة في الكبد إلى وجود تضخم كبدي.
وجع في الجانب الأيمن من البطن.
تكون بقع بنية على مناطق مختلفة من الجسم وخصوصا في منطقة الرقبة.
اذا كنت تعاني من شرب الكحوليات التي أدت إلى تدهن الكبد فهنا يزداد الأمر بك سوءا ويتسبب ذلك في اصفرار لون البشرة وابيضاض لون العين كما تؤدي إلى الفشل الكبدي.

ما هي أسباب التدهن الكبدي ؟

أسباب تدهن الكبد يرجع إلى عوامل وراثية ولكن هناك عوامل أخرى تتسبب في الكبد الدهني مثل شرب الكحوليات التي من المعروف عنها تأثيرها على الكبد لذلك فإن شرب الكحوليات تزيد من الأمر سوءا.
الافراط في تناول الحديد ،قد يتسبب الإفراط في تناول الحديد في تدهن الكبد عن طريق زيادة الجرعة التي تحتوي على الحديد عن الجرعة التي تحتاجها بشكل يومي وهذا يتم عن طريق تفضيلك لطعام معين وتناوله بكثرة ويكون هذا الطعام يحتوي على كمية مرتفعة من الحديد عن الكمية المسموح بها أو تشك في أنيميا وتتناول حديد بدون تحليلات تثبت لك ذلك أو تعاني من الأنيميا ولكن لا تعلم هل هي بسبب نقص الحديد أم بنقص فيتامين ب 12.
أيضا زيادة الوزن أو مرض السمنة مع شرب الكحول قد يؤدي إليه.
الأطعمة الغذائية المليئة بالدهون قد تؤدي إلى تدهن الكبد.

هل من الممكن أن يتكون تدهن كبدي بدون شرب الكحول ؟

نعم هناك بدون شرب الكحول ويكون شبيها في أعراضه وتأثيره ل تدهن الكبد الناتج عن شرب الكحول ولكن هذا المرض به عيب الا وهو عدم قابليته للإصلاح وقد يتطور ويتسبب في فساد الكبد أو إلى سرطان الكبد.

ولكن إذا ما الذي يتسبب في تدهن الكبد بدون شرب الكحول ؟

اذا لم يكن الشخص المصاب به يشرب الكحول إذا فما هو السبب لهد ،ربما تكون الأسباب غير معروفة ولكن يمكننا القول بأن هناك بعض العوامل التي تزيد من معدل تدهن الكبد مثل :
زيادة نسبة الكوليسترول.
الافراط في تناول الدهون.
مرض السكر.
موت خلايا الكبد.
الاجهاد التأكسدي.
الفيروسات التي تصيب الكبد.
النزول في الوزن في وقت قصير.
التغذية الغير صحيحة.

هل من الممكن أن تصاب امرأة حامل بالتدهن الكبدي ؟ وما مدى خطورته ؟

من الممكن أن تتكون الدهون لدى المرأة الحامل وهذا يعتبر أمرا شديد الخطورة على حياة الأم وجنينها فقد ينتهي بهما المطاف إلى فشل كبدي والمسبب لهذا هو تغير الهرمونات التي تحدث أثناء فترة الحمل.

ما هو الحل في حالة الإصابة به للمرأه الحامل وهل تعالج أم لا ؟

يتم اتخاذ معها حل وهو توليدها في اسرع وقت ويرجع الكبد للقيام بوظيفته مرة أخرى بعد ذلك مع الاهتمام المكثف بها من قبل الاخصائيين.

 

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً