ما هو قوس النصر في العراق

0 23

يعد قوس النصر واحد من اهم المعالم السياحية في قارة اسيا وخاصة في الدول العربية.

يوجد قوس النصر في دولة العراق ويعد واحد من اهم الاماكن السياحية التاريخية والاثرية في العراق.

يقع القوس في عاصمة دولة العراق وهي المدينة الباسلة بغداد.

يرمز القوس الي الانتصار ويمثل أيضا شعار لبغداد وتم بناء القوس في اواخر الثمانينات في القرن العشرين.

كان الهدف من بناءه هو تخليد ذكري انتصار العراق علي دولة إيران وقد استغرقت الحرب العراقية الايرانية لفترة طويلة جداص فقد استغرقت ثمانية سنوات.

قد انتهت الحرب بانتصار العراقين علي الايرنين وانتهت الحرب في عام 1988 م.

تم تصميم القوس بشكل فريد من نوعه فهو يأخذ شكل سيفين كبار الحجم متقاطعين ويمسك بتلك السيوف يادين قويتين وهذه اليد ترمز الي يد رئيس جمهورية العراق صدام حسين.

يرجع فكرة انشاء قوس النصر الي الرئيس السابق لجمهورية العراق رحمه الله الرئيس صدام حسين وانه يرمز ذلك الي القوة والنصر.

تصميم القوس

تم تصميم نسختان من قوس النصر تقع الاوله منهم عند بداية ساحة الاحتفال الكبري وتقع الثانية في اواخر الثانية.

قد صمم قوس النصر علي يد واحد من اكبر مصممين العالم للفنان خالد الرحال الذي ادهشنا بهذا التصميم الرائع الفريد من نوعه.

كان صاحب فكرة انشاء قوس النصر الرئيس السابق صدام حسين.

تم انشاء قوس النصر ووضعه في ساحة الاحتفالات عقب انتهاء الحرب بين الايريين والعراقين.

قد استمرت قرابة الثمانية سنوات عقب الانتهاء من الحر والانتصار تم تصميم القوس.

يعد قوس النصر واحد من اطول التصميمات الخاصة بالفنان خالد الرحال وقد بلغ ارتفاعه قربة 40 متر.

يصل وزنه الي حوالي 90 متر.

دخلت العديد من الهيئات والشركات العالمية في عملية بناء القوس.

قد استخدم لبناء القوس معدن البرونز وقد ساهمت الشركة الاوربية العالمية البريطانية شركة موريس سينغر.

أيضا تم تصنيع السيوف من قبل واحده من اكبر الشركات الاجنبية في العالم وهي الشركة الالمانية ميتال فورم.

تم تصنيع السيوف من قبل الاسلحة التي استخدمها الجنود العراقين في المعركة التي انتهت بانتصار الجيش العراقي.

افتتاح قوس النصر

ظل الرئيس الراحل صدام حسين مهتم بعملية بناء القوس طول الوقت وكان يزور مكان البناء بشكل مستمر ودوري.

ثم تم افتتاح القوس في تاريخ 8-8-1989 م فشهد هذا اليوم يوم تاريخي لدولة العراق.

فيوم الافتتاح هو الذكري الاولي لانتصار الجيش العراقي علي الجيش الايراني.

أيضا قد شهد هذا اليوم العديد من الاحتفالات الكبري والعديد أيضا من الاستعراضات العسكرية من قبل جنود وظباط الجيش

أيضا قد شهد هذا الاحتفال قدوم العديد من حكام ورئساء الدول العربية في منظر احتفالي فريد من نوعه وكان الجميع يهنئ الرئيس صدام حسين بذلك الانتصار العظيم.

كان في ذلك الوقت يعد الجيش العراقي واحد من اقوي جيوش العالم واقوي جيش في الدول العربية.

وقد وصل عدد الجنود في الجيش العراقي الي مليون جندي مستعد استعدات تام للقتال.

الموت في سبيل ان تعيش دولة العراق خالده ورافعه الراية وحرة مستقلة.

ظل ساحة قوس النصر المكان الرسمي لاحتفال العراقين بهذه النصر العظيم حتي دخل الجيش الامريكي العراق وقد تغير كل شئ.

أيضا قد تم تدمير العديد من اجزاء القوس خلال القصف الامريكي علي العراق وقد حاول الجميع نقل القوس من مكانه الا ان السفير الامريكي منع نقله.

ثم تم اعادة ترميم القوس واعادته الي  هيئته الاوله في عام 2011 م يعد الان واحد من اهم الاماكن السياحية في العاصمة العراقية بغداد.

عدد الخوذ تحت قوس النصر

كذلك ثم يعد قوس النصر واحد من اهم الاماكن السياحية في دولة العراق وفي العاصمة العراقية بغداد.

ووصل عدد الخوذ التي تحت القوس الي عدد خمسة ألاف خوذه استخدمت في الحرب العراقية الايرانية.

جميع تلك هذه الخوذ يوجد بها اثار الرصاص وقد اشترط هذا الامر الرئيس الراحل صدام حسين ان لا تضع خوذه سليمة علي القوس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.