ما هي متلازمة التعب المزمن

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements

تعد ما هي متلازمة التعب المزمن من المتلازمات التي قد تصيب الكثير من الناس ولكن بدون علمهم لذل سأناقش مالا هي تلك المتلازمة وماهي الاسباب وكيف تستطيع العلاج بشكل جيد ومناسب.

تعريف متلازمة التعب المزمن

قد تكون بسبب الإحساس بالإرهاق بأستمرار حتي تقيدة بالقيام بالمهام العادية اليومية وتظهر في سمات وتتسم بالتعب المستمر و الحاد لفترة ستة أشهر.

تكون اقل مده ويكون من الصفة الرئيسية لتلك المتلازمة هو الإرهاق.

Advertisements

من الممكن أن يتعدل الوضع خلال فتره زمنيه تتراوح بين سنه أو أثنين ويشهر البعض الآخر بالإرهاق الحاد والإصابة بالعديد من الاضطرابات الزائده.

بعض الأطباء يرون أن هذا المرض قائم بذاته ومنفرد وله اضطرابات تخصه.

لكن هناك أطباء يرفضون تلك الفكرة ليس هناك فحوصات محدده القيام بعمليه تشخيص متلازمة التعب.

العديد من المرضي بتلك المتلازمة لا يصدقون واقع الإصابة بهذا الاضطراب ويواجهون بعض المشاكل في إقناع الآخرين بذلك.

يجب أن تعلم أن مصاب تلك المتلازمة يحتاجون الي الدعم النفسي و خاصه من الاصدقاء والأقارب.

من الازم توفير طبيب مختص يثق فيه المريض ويستطيع أن يعتمد علية يعد الانهاك الحقيقي للجسم ليس خيال بل.

هو عبارة عن تعب نتج من عوامل جسدية و عاطفية.

أعراض متلازمة الإعياء المزمن أو التعب المزمن

  • الإحساس الدائم بالإرهاق والتعب طول اليوم.
  • وجود صعوبة في النوم و بعد الاستيقاظ يشعر بالإرهاب و التعب و أنه ما زال يحتاج الي النوم.
  • يجد بعد الاضطرابات في عمليات التركيز و التذكر و التفكير.
  • يشعر في أغلب الأوقات بألام في الرأس أو العضلات أو الحنجرة والمفاصل.
  • يشعر أحياناً بحساسية تحت الابطين أو غدد العنق.
  • من الممكن أن تظهر تلك الأعراض بعد القيام ببعض الأنشطة الجسدية أو الذهنية لا يوجد له أي مشكله سابقه من قبل إطلاقاً.
  • يعد الاكتئاب من أكثر الظواهر المنتشرة في مصابين تلك المتلازمة.
  • من الممكن بعدها تظهر أعراض أخري وتكون الأدوية المضادة للاكتئاب تساعد على التعديل والتحسين من الشعور بتلك المتلازمة.

الاسباب والعوامل التي تشكل خطر متلازمة التعب المزمن

الي الان لم يتم معرفه السبب الرئيسي في الاصابه بتلك المتلازمة و لكنها أحياناً تظهر بعد الإنفلونزا.

لكن ليس هناك أي إثبات علمي علي وجود علاقة و طيدة بينهم ولكنها من الممكن أن تنتج بسبب الخلط بين الأسباب المختلفة والعوامل.

نسبة أنتشار متلازمة التعب المزمن

تتراوح عمر المصابين بتلك المتلازمة بين ال ٢٥الي ٤٥عام و تنتشر أكثر في النساء مقارنه بالرجال وتكون نادره الحدوث في الأطفال.

ومن الممكن أن تظهر أكثر في المراهقين وخاصه الفتيات عن الشباب.

عملية تشخيص متلازمة التعب المزمن

تتم تشخيص تلك الحالة فقط باتباع تنظيم العوامل و الأسباب مع الأخذ بالاعتبار ان هناك أمراض أخري تعطي سبب الإرهاق محاولا عدم الخلط بينه وبين أمراض أخري.

من الممكن أن تظهر تلك المتلازمة بشكل مفاجئ أو تظهر بشكل تدريجي.

علاج متلازمة التعب المزمن

لا يوجد هناك علاج محدد بعينه ولكن يمكننا أن تعالج الجزء الأكبر من تلك الأعراض.

لذلك يجب أن تكون العلاقة بين الطبيب والمريض علاقه جيده لكي يسمح له الفرصة بالتعاون السليم ومحاولة اكتشاف العديد من طرق العلاج التي تناسب قدراتة.

تساهم ايضا في إكتشاف التغيير المنهجي التي من دورها تسهم في عملية التحسين.

لكن قبل ذلك يحتاج المريض الي فتره من التجربة حتي الوصول إلي طريق العلاج السليم.

يعد العلاج الأسري من أهم أساليب العلاج لأن هذا المريض يحتاج إلى العناية لمحاولة تنظيم الوقت وخاصه في نومه.

لكي يمارس التمارين بشكل مستمر وثابت ومحاولة الاستعانة بالمتخصصين في الرياضيات المختلفة والاستشارات الطبيه التي تساعد في تحسين الوضع.

محاولة افراد الاسره بث الروح الإيجابية في المريض وأبعاده عن دائرة الإحباط أو الاكتئاب والغضب ومحاولة التأقلم علي الوضع من تعب مزمن.

لا نستطيع الابتعاد عن الإصابة بهذا المرض ولكن يمكننا أن نوازي تلك الأعراض ومحاولة تقليلها أو التخفيف منها.

Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً