مرض التهاب الهربس الدماغي وأعراضه

0 17

سنتحدث عن مرض التهاب الهربس الدماغي وأعراضه وأهم المعلومات عن مرض التهاب الهربس الدماغي وأعراضه.

لقد ساهم التطور العلمي والتطور التكنولوجي الذي يشهده العالم اليوم ويعيشه العالم اليوم في تطور العديد من المجالات الحياتية والعلوم الطبيعية.

كما ساهم ذلك في تطور المجال الطبي بشكل كبير في الصعور العلمية الحديثة.

حيث تم ربط المجال الطبي بالعديد من العلوم الطبيعية.

فقد تم ربط علم الكيمياء بالمجال الطبي فيما عرف بإسم الكيمياء الحيوية والكيمياء الطبية.

والتي ساهمت بشكل كبير في التعرف على التفاعلات الكيمائية الحيوية التي تتم داخل الخلايا الحيوية لجسم الإنسان.

كما ساهمت في التعرف على الإنزيمات التي يتم إفرازها بواسطة الغدد الحيوية المختلفة.

والتي لديها دور كبير في قيام الإنسان بالعديد من الأنشطة الحيوية.

كما ساهمت أيضا بإكتشاف بعض العقاقير الطبية والادوية الطبية والتي يتم إستخدامها لعلاج أي خلل يحدث في تلك التفاعلات الكيميائية الحيوية.

كما تم ربط علم الفيزيا والمجال الفيزيائي بالمجال الطبي فيما عرف بإسم الفيزياء الحيوية والفيزياء الطبية.

والتي ساهمت بشكل كبير في تشخيص العديد من الأمراض المتنوعة والمختلفة.

وذلك من خلال بعض الإشعاعات الفيزيائية مثل أشعة إكس وأشعة ألفا وأشعة جاما وأشعة بيتا.

إلتهاب الدماغ الأولي

تحدث إلتهاب الدماغ بسبب وجود فيروسات وهي عبارة عن عدوى توجد في أنسجة وخلايا الدماغ.

وقد تكون جرثومة في بعض الحالات التي تكاد تكون نادرة وقد تكون أيضا طفيلية في الحالات الأخرى.

ومن الفيروسات الأكثر شيوعا والفيروسات المنتشرة والتي تسبب مرض إلتهابات الدماغ هو فيروس يعرف بإسم فيروس الهربس البسيط من النوع الأول.

كما توجد بعض الفيروسات الأخرى والتي تسبب مرض إلتهابات الدماغ مثل فيروسات إنتيرو وفيروس النكاف والفيروسات التي يتم إنتقالها بواسطة الطفيليات.

كما يوجد مرض يعرف بإسم الخراج الدماغي وهو عبارة عن عدوى وتوجد بشكل قليل ونادر.

ولديها القدرة على إصابة أنسجة وخلايا الدماغ وتنتج نتيجة الجرثومة.

كما تتركز تلك العدوى غالبا في منطقة واحدة فقط في أنسجة الدماغ والخلايا الحيوية التي توجد في الدماغ.

ويتم تشخيص إلتهابات الدماغ بصورة مبدئية في المراحل الأولى من خلال تصوير الدماغ وفحصها.

ومن أشهر علميات تصوير الدماغ التصوير المقطعي المحسوب والذي يعرف بإسم CT.

وهو تصوير نلاحظ فيه صور مميزة للإلتهابات والخراج.

حيبث تظهر على هيئة منطثة ذات لون داكن غامقة ويحيط بها بعض الهالات الفاتحة والتي تكون على هيئة حلقة.

وفي حالة وجود الخراج يتم علاجه والتخلص منه من خلال القيا بعملبة جراحية.

ويتم فيها إزالة الخراج بالكامل أو إزالة المركز القبحي الذي يوجد في مركز الخراج ويكون مسئول عنتكوين الخراج في الأصل.

كما يتم التخلص من الخراج والقضاء عليه من خلال تناول بعض الأدوية وتناول بعض المضادات الحيوية وذلك من خلال منطقة الوريد.

وفي بعض الحالات التي يوجد بها الخراج خالي لا يحيط بأي هالات ولا يحيط بأي كبسولات.

فلا يتم إجراء العمليات الجراحية بل يتم تناول المضادات الحيوية فقط من خلال الوريد.

وإذا كان يوجد إرتفاع في الضغط والذي يعرف بإسم ICP.

يمكن إضافة علاج يعرف بإسم بالجلوكوكورتيكونيدات.

وتحدث إلتهابات الدماغ بصبب البكتيريا والطفيليات لوجود عدة أسباب.

أهمها عدم قوة الجهاز المناعي ووجود خلل في الجهاز المناعي.

حيث لا يكون لديه القدرة على القضاء على الفيروسات ومقاومة الأجسام الخارجية.

مما يؤدي إلى سهولة الإصابة بالإلتهابات الدماغية.

ويحدث الخلل في الجهاز المناعي لوجود عدة أسباب مختلفة ومتنوعة.

أعراض مرض الهربس الدماغي

يوجد العديد من الأعراض التي تصاحب إلتهابات الدماغ ومن تلك الأعراض إلتهاب يحدث في السحايا.

ويطلق على المرض في تلك الحالة إسم إلتهاب الدماغ والسحايا.

وتؤدي بعض الأعراض التي يشعر بها المريض إلى وجود إلتهابات في أنسجة الدماغ ووجود إلتهابات في الخلايا الحيوية التي توجد في الدماغ.

كما تؤدي إلى الإصابة بنوبات الصرع وفقدان الوعي بصورة تدريجية.

كما تؤدي أيضا إلى وجود بعض المشاكل في الكام وعدم القدرة على الكلام بالصورة الطبيعية.

وتؤدي أيضا إلى حدوث الخلل الذي يصيب الخلايا العصبية وخلايا الدماغ.

كما تؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض اللا إرادية والإصابة أيضا بالحركات اللا إرادية.

تشخيص الهربس

يتم تشخيص الهربس من خلال فحص السائل النخاعي من خلال العينة التي يتم أخذها بواسطة البزل القطني.

فنتائج فحص السائل النخاعي تشبه نتاشج فحص إلتهاب السحايا.

وذلك نظرا لوجود الفيروسات.

كما يتام إجراء فحص أخر يعرف بإسم فحص سرولوجيا وهو من أهم الإختبارات حيث يقوم بتحديد نوع الاجسام المضادة والتي تسبب تلك الامراض.

كما يقوم أيضا بفحص نسبتها ومستواها ويقوم أيضا بمعرفة سبب العدوى.

ومن الفحوصات الأساسية التييتم إجراؤها على المرضى فحص يعرف بإسم PCR.

وهو الفحص الذي يقوم بتحديد أسباب الفيروسات ويعتبر من الأكثر الفحوصات نوعية وحساسية أيضا.

علاج الهربس

يوجد العديد من الطرق العلاجية التي يتم إستخدامها من أجل القضاء على الكثير من الامراض المتنوعة والمختلفة.

فهناك التدخل الطبي والتي يتم من خلال القيام بالعمليات الجراحية أو من خلال تناول الأدوية الطبية والعقاقير الطبية.

كما هناك العلاج بالأعشاب والذي يعرف بإسم الطب البديل.

ويفضل الكثير من الأشخاص والأطباء العلاج بالاعشاب لأنه لا يسبب أي أثار جانبية ويقتصر دورها على التخلص من الامراض فقط.

ويتم علاج إلتهاب الهربس وإلتهابات الدماغ من خلال تناول علاج مضاد حيوي من خلال الوريد يعرف بإسم أتسيكلوفير.

وذلك لمدة أسبوعين.

كما يتم إتباع نظام غذائي صحي وتناول العديد من المشروبات الصحية والتي يتم وصفها يواسطة الطبيب.

ووقت الشفاء من المرض يعتمد على بعض العوامل مثل وقت الفيروس وعمره وقوته وشدته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.