معلومات عن تركيب القمر

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertisements
أهم معلومات عن تركيب القمر أنه التابع الوحيد للأرض والجار  الاقرب لها اذا يقع على مسافه 380,000 كيلو متر من الارض.
هنالك اكثر من 96 قمر في النظام الشمسي.
تدور الأقمار حول الكواكب المجموعة الشمسية والتابع الوحيد الارض تامر استدارة.
ويبلغ قطره 3468 كيلومتر ولهذا يقدر حجمه بنحو ربع حجم الارض.
ويتالف من صخور صلبه ولا توجد به ولا عليه مياه وبالتالي لا توجد عليه حياه ولهذا وصفه الفلكيون بانه جرم ضخم مهجور او خرب.
اظهرت أجهزة رصد الزلازل التي وضعتها وولد رحله أبولو على سطح القمر ان بطنه مستقرة.
ولا يوجد به نشاط زلزالي وان تركيبه أبسط من تركيب الارض ويتوقع العلماء ان القمر يتألف من ثلاث طبقات أساسية.

تركيب القمر

القشرة الخارجية crust

يبلغ متوسط سمكها نحو 70 كيلو متر وهى تشبه القشرة الأرضية.
التالف من صخور سيبكيه غنيا بالألمونيوم وفقيرة ف الحديد والصلب

الوشاح mantel

 يقع أسفل القشرة ويتميز بأنه سميك حيث يمتد حتي عمق 1000 كيلو كتر.

النواة Core

يتراوح قطرها بين 600 الى 850 كيلومترا وهي تتألف من مواد وصخور أقل كثافه من مثليتها في النواه الارضيه.
من المتوقع ان نواة القمر تحتوي على نسبه قليله من المعادن الحديدية.
هي أكثر برودة من نواه الأرض وذلك لأنها فقدت حرارتها  بشكل سريع نظرا لصغر حجم القمر بالمقارنة بحجم الارض.

سطح القمر

يتميز سطح القمر بتضاريسه وعدم استوائه وتتميز أبرز ظاهرات سطحه .

السهول المتسعة

تبدو المناطق السهلية على سطح القمر معتمة ولهذا يطلق عليها ماريا وهي كلمه التي تعني البحار وارتبطت هذا الاسم اعتقاد خاطئ ظل سائدا رادحًا طويلاً من الوقت.
هذه المناطق تشغلها بحار واسعه بينما اتضح ان هذه المناطق تفريشها صخور البازلت الغنية بالحديد والمغنيسيوم وسيليكات التيتانيوم .

المناطق المرتفعة

تغطي المرتفعات نحو 85% من سطح القمر ويبلغ ارتفاعها بعضها 7500 م فوق مستوي الأرض المحيطة بها.
تتألف هذه المرتفعات من صخور يسود بينها الأنورثوسيت وهو صخر غني بالكالسيوم وسيليكات الألمنيوم والفلسبار.
تبدو هذه المرتفعات مضيئة وتطول السهول المعتمة ولقد اظهر فحص العينات التي جلبها رواد الفضاء.
أن صخور الأرض المرتفعة تشكلت منذ 4.5 بليون سنة وهي اقدم عمرا من صخور البازلت التي تفترش المناطق السهلية.
هنالك من يعتقد بأن هذه المرتفعات أجسام كونيه اصطدمت بالقمر والتصقت به ابان المراحل الاولى من تطوره.
شكلت العديد من الفوائد هات على سطحه.

الفوهات

توجد على سطح القمر مناطق منخفضه مستدير الشكل الي شبه مستدير تشبه فوهات البراكين على سطح الارض.
تتراوح اقطرها بين بضع سنتيمترات الى 2500 كيلو متر وهي في اوساط الكبير الحجم منها جبال وتلال بارتفاعات متباينة.
تتركز هذه الفوهات في المناطق المرتفع وهنالك شبه اتفاق على ان معظم هذه الفوهات.
تشكلت نتيجة اصطدام النيازك بسطح القمر وأن بعض منها تشكله براكين قديمة كانت نشطه حينما كان وشاح القمر ونواته في حاله منصهرة.

ظواهر اخري

توجد على سطح القمر ظواهر اخرى ثانويه تشغل مساحات محدودة ولعل ابرزها الأودية والمسارب الطويلة الضيقة التي تظهر بكثافه في بعض المناطق وتختفي او تكاد من مناطق اخرى.
Advertisements
‫0 تعليق

اترك تعليقاً