مفهوم الذكاء الأصطناعي

0 57

سنتحدث عن مفهوم الذكاء الأصطناعي وأهمية مفهوم الذكاء الأصطناعي وكيف يتم تطبيقها.

مفهوم الذكاء الأصطناعي

التكنولوچيا والتقدم العلمي هي من احد سمات هذا العصر وهي الشيء الوحيد الذي يميز العصر الحالي في العصور القديمة وغيرت حياة الأشخاث تماماً في جميع المجالات والأعمال.
جميع التطورات كان سببها الأول والرئيسي هي علوم البرمجة والذكاء الأصطناعي.

برغم من انها غيرت حياة البشر الا انها سلاح ذو حدين بالرغم من فؤائدها الكثيرة إلا ان اضرارها كفيلة تقضي علي كل البشر.

أول روبوت

ظهر اول روبوت في سنة 2015  اخذ هذا الروبوت تصنيع حوالي 10 سنوات كاملة.

وكان الروبوت علي شكل (بنت) وكان اسمها صوفيا.

وكان هذا العمل من اعظم اعمال البشر لان هذا الروبوت كان قريب جداً لشكل الإنسان البشري.

وكان هذا اول واكثر روبوت كان شبيه للإنسان لان كان وجهها مصنوع من طبقة جلد تشبهه ملمس وشكل جلد الإنسان.

وكانت تستطيع روبوت فتغير وجهها علي حسب كل المواقف قادرة تزعل او تفرح وكانت عيونها مزودة بكاميرات بتقنية عالية جداً.

حيث تكون قريبة جداً للوجهه البشري حيث تكون قادرة علي تميز وحفظ الأشخاص حصلت الروبوت صفية علي بطاقة شخصية.

ونقاشت هيئة الحقوق المدنية علي ان الروبوت (صوفيا)لها الحق في التصويت في الأنتخابات.

وان تعطيل الروبوت (صوفيا) يعتبر جريمة قتل سوف يعاقب عليها القانون لأنها تعتبر معجزة بكل المقاييس.

بداية الذكاء الأصطناعي

بدأ الذكاء الأصطناعي من رواية خيالية لأن معظم الأبتكارات والعلوم كانت نن أصل الخيال العلمي.

أو فكرة من خيال المعلمون والمفكرون كلمة(روبوت) ظهرت في عام 1920 ميلادياً في رواية مسرحية.

وكانت تحكي عن الكائنات الحية أو الآلات الحية.

ومنها بدأت الكلمة تنتشر وخصوصاً في أفلام الخيال العلمي الذكاء الأصطناعي.
وهو الذي يقوم علي عمل الآلآت الآشياء الذي يقوم بها الإنسان سواء كان عمل ذهني أو عمل بدني  بدأت المهام بعمل آلات صغيرة تقوم علي تقديم المشروبات في المقاهي والكافيهات وعمل آلات في المصانع تستخدم في اللحام بشكل دقيق ومن هنا بدأ العالم في التفكير في الروبوتات والبرمجة لكي تاخذ حيز كبير وهام في حياة البشر بدأ في عمل طائرات بدون طيار وبعدها تم صناعة روبوتات لأعمال المنزلية وبعدها روبوتات لأستكشاف الفضاء الخارجي بدأت بعدها ان تتوسع أستخدامات الروبوتات في جميع مجالات الحياة كل هذا قائم علي البرمجة يحتاج العالم بالفعل إلي الذكاء الأصطناعي لأنه لا يتوقف علي أجسام آلية فقط بل أنه موجود في جميع حياتنا لأنها أصبحت مليئة بالتكنولوجيا مثل التلفون المحمول منذ بدايته هو يعتبر (روبوت) صغير ولكن مهامه محدودة جداً وكذلك شبكة الأنترنت أيضاً تعتبر روبوت محكوم بأعمال محدودة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.