مياه الأمطار تكشف عن جريمة قتل في محافظة الإسكندرية

0 6
Advertisements

في هذا الطقس من السنة مياه الأمطار تكشف عن جريمة قتل في محافظة الإسكندرية.

Advertisements

بسبب تراكمات مياه الأمطار التي حدثت بسبب غزارة الأمطار وسوء الطقس تم التعرف على جثة طفل مضى عليها اربع سنوات.

حيث قام رجل مسن بالصعود إلى سطح منزله لكي يزيح تجمعات الأمطار تلك.

لكن كانت المفاجأة هي عظام لطفل صغير مدفونة تحت الرمال قامت مياه الأمطار بكشفها.

Advertisements

قامت الأجهزة الأمنية بربط الأحداث فتبين فقدان طفل منذ عام 2014 في شهر يونيو من نفس المنطقة التي وجدت بها جثته.

Advertisements

يبلغ هذا الطفل من العمر اثنى عشر عام ولديه إعاقة من الاعاقات الذهنية اي من ذوي الاحتياجات الخاصة.

كما استطاع والده أن يتعرف على الهيكل العظمي الخاص بابنه عند استدعائه من خلال الملابس التي كانت على العظم.

بدأت التحريات في تلك الواقعة ليتبين أن السبب بها هو عامل يبلغ من العمر عشرون سنة وتم القبض عليه.

اعترف الجاني على ارتكابه لجريمة قتل تتعلق بطفل من ذوي الاحتياجات الخاصة وقال أنه قد أخذ الطفل للاعتداء عليه جنسياً إلى سطح المنزل لكن عندما بدأ الطفل بالصراخ قام بقتله عن طريق كتم نفسه وقام بدفنه في الرمال.

Advertisements

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.