القائمة الرئيسية

الصفحات

نظام دولة المدينة في بلاد اليونان
نظام دولة المدينة في بلاد اليونان 

نظام دولة المدينة في بلاد اليونان 

شهدت القرون الثلاثة "القرن الثامن إلى أوائل القرن الخامس ق.م" ظهور الدويلات اليونانية أو دول المدينة في بلاد اليونان، تطور المجتمع اليوناني من تجمعات سكانية قبلية بسيطة إلى دويلات تبلورت ونضجت كوحدات أو كيانات سياسية خلال المراحل التي مرت بها، سواء توقف بعضها عند نظام سياسي واحد أو مر البعض الآخر بعدد من الأنظمة منتهياً بالنظام الشعبي أو الديمُقراطي، أو وصل البعض الثالث إلى وضع تداخلت فيه عناصر متعددة من هذه الأنظمة في هذه الفترة كذلك أقدمت اليونان على حركة الاستيطان التي دفعت بهم كتجار ومهاجرين الىغ شواطيء البحر المتوسط سواء في قسمه الشرقي أو قسمه الغربي، حيث أسسوا عديداً من المدن التي سارت في تطورها على نمط المدن التي قامت في بلاد اليونان الأصلية في شبه جزيرة البلقان، وفي خلال ذلك كله عرفت هذه المدن جميعاً عدداً من المصادمات في التسابق على الأسواق الخارجية أو السيطرة على الخطوط التجارية التي تصل إلى هذه الأسواق، وشهدت اليونان في القرن الخامس مرحلة جديدة تخطت المدن اليونانية فيها الإطار الذي عرفته في فترة الظهور إلى إطار جديد أكثر اتساعاً ظهرت فيه ملامح جديدة في حياة المجتمع اليوناني، فعلي الصعيد الخارجي ظهر عنصر جديد على علاقة المدن أو الدويلات اليونانية مع القوى الخارجية الموجودة على المسرح الدولي، بعد أن كانت هذه العلاقه هامشية أصبحت أكثر تطوراً، خلال المواجهات في غربي البحر المتوسط وانتصر اليونان في هذه المواجهات أحياناً وانهزموا أحياناً آخرى ووصلوا إلى نوع من التعادل أو ما يقترب من التعادل أحياناً آخرى، وعلى الصعيد اليوناني ظل الصدام بينهم مستمر فترة، لتكريس مصالح محدودة سياسية أو تجارية وغيرها ويظهر صدام اخر يهدف إلى سيطرة مدينة أو أخرى على بلاد اليونان كلها ورغم هذه السيطرة التي اتخذت أشكالاً تدرجت من الليونه إلى العنف كانت تحمل بذور الاتحاد بين المدن اليونانية في صورة أو أخرى، وعلى الصعيد الداخلي الذي يمس الحياة اليومية في اليونان ونضجت في مجال النشاط الإقتصادي والتطور السياسي.
إنجي كريم خطاب
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات