القائمة الرئيسية

الصفحات

ترتيبات خلق الله تعالي في الكون -وحكمته في ترتيب هذا الكون ؟

ترتيبات خلق الله تعالي في الكون -وحكمته في ترتيب هذا الكون ؟
ترتيبات خلق الله تعالي في الكون -وحكمته في ترتيب هذا الكون ؟

 ترتيبات خلق الله تعالي في الكون -وحكمته في ترتيب هذا الكون ؟

ان الله تعالي خلق كل شيء موجود علي هذا الكون باكمله سواء كان أصغر من حبة رملة الي النجوم وخلق المجرات السماوية فالعالم رغم تطوره الا ان التكنولوچيا الموجودة لم تصل الي حد رقم يعرفون منه مدي حجم الكون وحجم كبر الكون وخلق الله تعالي وسعته واتساعه الذي حير كل العلماء والمفكرين والخبراء
فسبحانك الله وما أعظمك
فالله قد خلق كل شيء وقد أحسن الخلق فلم يخلق شيء للبعث أو للهو الا لغرض معين وحكمة من حكماته التي لا تحصي ولا تنتهي كي يتماشي الكون مع بعضه البعض لكي يكون هناك حياة ويكون هناك حكمة من وراء خلقه لكل شيء فالكون باكمله وان هناك اختلفت الآراء وتعددت الأقوال والمباحث في اول مخلوق خلقه الله سبحانه وتعالي وعلي قدر تعدد تلك الآراء علي قدر اختلافها وأغلب الظنون ان المعرفة او التخمين اول خلق الله تعالي وليس في أسس العقيدة فليس من اللازم البحث وراءها وان الخلاف الوحيد حول اول شيء خلقه الله سبحانه وتعالي...
١-القلم •فقد ورد عن رسول الله صلي الله عليه وسلم ان أول ماخلق الله القلم قال له اكتب قال ما اكتب .قال اكتب القدر ماكان وماهو كائن الا الأبد.
وقد رجح هذا القول ابن حرير والطبري وابن الجوزي.
٢-وقيل انه الماء هذا ماروي عن ابن مسعود ورجحه بدر الدين العنيني فلو تحدثنا عن أول شيء خلقه الله تعالي وفقاً لما ذكر في القرآن الكريم فهو الماء ثم خلق الجبال أوتاداً لحفظ توازنها ثم خلق الله السماء ثم بعدها خلق سبعاً طبقاً فأصبحت السماوات سبع طبقاً
٣-ان هناك أراء حول خلق السماوات وخلق الأرض فقد خلق الله تعالي السماوات لكي يكون السقف محظوظاً من غير أعمدة وهناك رواية تقول بان اول ما خلقه الله تعالي هو نور النبي فقد ورد عنه صلي الله عليه وسلم انه قال (اول ما خلق الله نوري) صدر منه وآشع نور علي نور منه ثم بعدها خلق العرش وبعدها خلق اللوح المحفوظ وخلق الشمس وخلق ضوئها ثم خلق الله هو روح النبي صلي الله عليه وسلم
٤-آدم لقد خلق الله عز وجل سيدنا آدم من طين وخلق من صلصال ثم نفخ فيه الروح وأمر الله سبحانه وتعالي الملائكة بان يسجدوا له واستوحش آدم الجنة وحدة لا شريك له فيها فخلق الله له حواء من ضلعه وسميت حواء لأنها خلقت من شيء حي وهي دليل علي ذلك قوله تعالي(يا أيها الناس ان كنتم في ريب من البعث فانا خلقناكم من تراب)
سكن آدم من حوء الجنة
هناك من فسر لفظ الجنة بمسكن المؤمنين يوم القيامة ووضح الجزء الآخر من علماء الدين بأن آدم وحواء لم يدخلا جنة السماء وانما يقصد بلفظ الجنة انها مكاناً مرتفعاً عن الأرض
٥-وقبل ان العرش فإذا ما رجعنا الي ماورد عن أكثر السلف فهم يقولون بان العرش هو أود مخلوق وهذا هو الذي رواه مسلم في صحيحة حيث قال(كتب الله مقادير الخلائق قبل ان يخلق الله السماوات وخلق الأرض بخمسين الف سنة قال وعرشه علي الماء وانه هو الأرجح عن العلماء.....
رضوي السمرى
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات