القائمة الرئيسية

الصفحات

تعرف على المناخ الذي يتمتع به كوكب المريخ

تعرف على المناخ الذي يتمتع به كوكب المريخ
تعرف على المناخ الذي يتمتع به كوكب المريخ 

تعرف على المناخ الذي يتمتع به كوكب المريخ 

تقوم وكالات الفضاء الختلفة على مستوى العالم بإطلاق رحلات فضائية و مركبات فضائية إلى كوكب المريخ و ذلك لأهميته حيث أشارت بعض الدراسات و البحوث العلمية الفلكية إلى إمكانية الحياة على كوكب المريخ و ذلك نتيجة إحتوائه على المياه و تشابهه الكبير مع كوكب الأرض و قد ساهم التطور العلمي و التطور التكنولوجي الذي يشهده العالم اليوم في تطور علم الفلك بشكل كبير و قد تم ربطه بعلم الفيزياء و ذلك من أجل الوصول إلى تفسيرات لبعض الظواهر الفلكية و الكونية التي تعد غريبة من نوعها و إنشاء العديد من الوكالات الفضائية على مستوى العالم

أوجه التشابة بين كوكب المريخ و كوكب الأرض

يتشابه كوكب الأرض و كوكب المريخ في العديد من الخصائص و الصفات فيوجد في كوكب الأرض و كوكب المريخ 4 فصول سنوية و هم فصل الصيف و فصل الشتاء و فصل الربيع و فصل  الخريف و لكن يختلف الفصول السنوية الأربعة في كوكب الأرض عن الفصول السنوية الأربعة  في كوكب المريخ في المدة الزمنية و درجات الحرارة أيضا الناتجة عن دوران الكواكب في المجموعة الشمسية و بعد الكواكب عن مركز الشمس كما تتشابه الطبقات التي يتكون منها كوكب المريخ مع الطبقات التي يتكون منها كوكب الأرض من حيث أنواع الصخور التي توجد في كلاهما كما يتشابهوا في التضاريس التي توجد في كلا منهما فيوجد في كوكب الأرض و كوكب المريخ السهول و البراكين و الجبال و المناطق القطبية الشمالية  و المناطق القطبية الجنوبية و يتشابه كوكب الأرض و كوكب المريخ في وجود المياه في كلا منهما حيث توجد في كوكب المريخ على هيئة أخاديد و أنهار و بحار و أبار لذلك أشارت البحوث الفلكية الناتجة عن إرسال الرحلات الفضائية و المركبات الفضائية إلى إمكانية الحياة على سطح كوكب المريخ

ما هو المناخ الذي يتمتع به كوكب المريخ

يختلف المناخ في كوكب المريخ عن المناخ في كوكب الأرض فهو أبرد بكثير جدا من مناخ الأرض و ذلك نتيجة البعد عن الشمس فكوكب المريخ يحتل المركز الرابع من حيث البعد عن مركز الشمس بينما يحتل كوكب الأرض المركز الثالث بعد كوكب عطارد و كوكب الزهرة فدرجات الحرارة المتوسطة في كوكب المريخ تصل إلى 62 درجة تحت الصفر و في الشتاء تصل درجات الحرارة إلى 126 درجة تحت الصفر و ذلك بالقرب من القطب الشمالي و القطبي الجنوبي كما توجد عواصف ترابية تحدث بشكل كبير على سطح كوكب المريخ و تعد تلك العواصف من أكبر و أضخم و أشهر العواصف الترابية التي تحدث في كواكب المجموعة الشمسية كلها فهي تقوم بتغطية الكوكب لمدة شهور عديدة و قال علماء الفضاء و علماء الفلك أن تلك العواصف الترابية تحدث نتيجة إمتصاص أشعة الشمس بواسطة جزيئات و حلقات الغبار التي توجد في الغلاف الجوي على سطح كوكب المريخ مما يؤدي إلى عملية تسخين جزيئات الهواء و يؤدي ذلك أيضا إلى توليد رياح بشكل كبير و يتكون الغلاف الجوي لكوكب المريخ من بخار الماء و النيتروجين و الأرجون و الأكسجين و غاز ثاني أكسيد الكربون
شريف حجازى
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات