القائمة الرئيسية

الصفحات

انقطاع الحيض و أعراضه
انقطاع الحيض و أعراضه 

انقطاع الحيض و أعراضه 

انقطاع الحيض أو اضطرابات الحيض يمكن تصنيفها إلي نوعين : 

الأولي : و هي عدم البدأ في الدورة الشهرية و ذلك حتى ١٦ عام .
الثانية : و فيها تبدأ الدورة الشهرية بشكل طبيعي ثم تنقطع و تتوقف و لكنها تعود . و الحمل يعتبر سبب أساسي لإنقطاع الحيض بين النساء . و توجد عوامل أخرى تكون سبب في إنقطاع الدورة الشهرية و ليس الحمل فقط . و بعض الأسباب تكون نظير لحالة خطر و لكن ليس يعتبر مرض في حد ذاته و لا يكون عامل خطر في الغالب . و لكن يعتبر أمر يثير القلق و التوتر .
ماهي أعراض انقطاع الحيض ؟
يعتبر انقطاع الدورة الشهرية عرض لمرض آخر و ليس يعتبر مرض بشكل أساسي . و سواء كانت أعراض الحيض الأول و هو عدم المبدأ في الدورة الشهرية أو إنقطاع الحيض الثانوي الذي يتوقف بعد بدأ الدورة الشهرية من ٦ إلي ٨ شهور ، ف كلًا منهم يحتاج إلي الحصول على الرعاية الطبية الكاملة و الحصول على بعض التعليمات الهامة .
و يكون مرتبط ذلك العرض بأعراض كثيرة أخرى إضافية ك كثرة الشعر عند النساء ك الذكور و صداع و اضطرابات في الرؤية و إفراز الحليب من الثدي و فقد الوزن .

 ما هي أسباب انقطاع دورة الشهرية ؟ 

النوع الأول تعتبر الأكثر شيوعاً . و توجد العديد من الأسباب المحتملة له .
1. الحمل و هو الأكثر أسباب شيوعاً لتوقف الدورة الشهرية عند النساء حيث أن يتم زرع الجنين في بطانة الرحم و منع تفكيكها و سقوطها على شكل نزيف دموي في الدورة الشهرية. 
2. أخذ أدوية لمنع الحمل تسبب منع الحيض تماما لفترة و عند التوقف من تناولها يمكن أن تستغرق عودة الحيض مرة أخرى و بشكل منتظم و أيضاً العلاجات التي تحقن داخل الرحم فتمنع ظهور الدورة الدموية لفترة طويلة من الوقت .
3. الإرضاع حيث أن من الممكن أن تتوقف دورة الطمث خلال فترة الرضاعة الطبيعية بالرغم من وجود إباضة و لكن يجب التأكد من أن عدم ظهور الدم لا يتسبب في حمل مرة أخرى .
4. الإجهاد النفسي الذي من الممكن أن يؤثر على الغدة النخامية ز يتسبب في تعيطل نشاطها و هي الغدة التي تفرز هرمون مسؤول عن تحفيز الاباضه و الحيض و بعد زوال ذلك التوتر يمكن عودة الدورة الشهرية مره اخرى بشكل طبيعي .
5. الأدوية . و منها مضادات للحالات النفسية و مضادات للاكتئاب .و ستيرويدات و العلاج الكيميائي .
6. اضطرابات هرمونية و يكون سبب شائع في متلازمة المبيض متعدد الطبقات و يكون مستويات الهرمونات ك الاستروجين و البروجسترون فيها مرتفع على مدار شهر كامل و مستويات الهرمونات تحدث خلل في الغدة النخامية و تمنع حدوث إباضة و حيض.   و يعانوا النساء الذين لديهم اضطرابات هرموني. من زيادة في الوزن و نزيف حاد خلال الحيض و حب شباب و شعر زائد .
7. فشل الاباضه الذي يسمى ب سن اليأس المبكر و في هذه الحالات تنفد البويضات و لكن في سن مبكر نسبياً مما يؤدي إلي إنقطاع او توقف الحيض نهائي
8. نقص الوزن يكون سبب أساسي لإنقطاع الطمث حيث إنخفاض الوزن و انقطاع الشهية مما يؤدي إلي إنقطاع الحيض .
9. بذل مجهود جسدي عنيف ك المشاركة في أنشطة رياضية ك رقص البالية و الركض لمسافات طويلة و جمباز أو أي رياضة تطلب جهد كبير للغاية و أيضاً الركض لمسافات طويلة و يحدث اضطرابات في إنتظام الدورة الدموية و يحدث تلك الخلل بسبب التوتر أو وانخفاض نسب الدهون بالجسم . .
10. متلازمة آشىمان أو ما يسمى ب تندب الرحم و يظهر عند النساء عقب علاج في الرحم ك الإجهاض و عملية كشط أو معالجة الأورام و تتكون طبقة على بطانة الرحم فتمنع حدوث تبديل طبيعي للبشرة   و ذلك ما يؤدي إلي نزيف .
11. قصور درقية و يؤدي ذلك إلي عدم ظهور دورة شهرية من الأساس و بشكل غير مباشر يؤثر على برولاكتين و هو هرمون الحليب في الغدة النخامية .
12. و توجد أيضاً الأورام النخامية الذي قد تلحق ضررا بعمل عدة اعتيادية و إفراز هرمونات جنسية .
و لكن إنقطاع الحيض الثانوي نادر و يتم لأسباب تشبه أسباب انقطاع الحيض الأولي و أيضاً يحدث انقطاع الحيض الثانوي يسبب نقص في الأعضاء الداخلية .
.ويعتبر علاج إنقطاع الحيض يرجع إلي السبب الأساسي المسبب له و بعلاجه يتم علاج إنقطاع الحيض حيث أنه عرض و ليس مرض يمكن معالجته . و يعتبر إنقطاع الحيض لا يمكن تجاهله و لكن يجب زيارة الطبيب على الفور عند انقطاعها لأكثر من شهرين على الأكثر .
روان محمد مصطفى
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات